طريقة استخدام حبوب ياز (YAZ) وأهم النصائح والمعلومات

حبوب ياز 1

يوجد اليوم العديد من الأدوات والطرق المختلفة لمنع الحمل، ومن بين تلك الوسائل والتي تعتبر الأكثر شيوعًا: الواقي الذكري واللولب وبعض الأدوية الطبية الموصوفة من قبل طبيب/طبيبة النسائية.

لكن تلك الطرق تعتبر غير شائعة الاستخدام بسبب التكلفة الباهظة أو عدم الجودة، الأمر الذي يدفع السيدات لاستخدام بعض الأدوية الطبية والتي يأتي في مقدمتها حبوب ياز. لذا تابعي معنا هذا المقال الذي يتحدث عن هذه الحبوب وطريقة استخدامها والآثار الجانبية المحتملة.

ما هي حبوب ياز؟

تستخدم حبوب ياز كوسيلة لمنع الحمل، فإن استخدامها اليومي يقلل من فرص الحمل بأكثر من 99٪.

تحتوي حبوب ياز على هرمونات أنثوية تمنع المرأة من التبويض، كما أنها تجعل من الصعب على الحيوانات المنوية الوصول إلى الرحم، كما وتقوم بربط البويضة المخصبة بالرحم عن طريق تغيير بطانة عنق الرحم وجداره.

حبوب منع الحمل هذه عبارة عن مزيج من هرمون البروجسترون (دروسبايرونون)، وهرمون الإستروجين (إيثينيل استراديول). تتوافر حبوب ياز على شكل عبوة شريطية تحتوي على 28 كبسولة، 24 كبسولة وردية، و4 كبسولات بيضاء (دواء وهمي). بالإضافة إلى ذلك، يمكن استخدام حبوب ياز في علاجات اخرى.

ما هي العلاجات التي يمكن أن يستخدم فيها حبوب ياز؟

يمكن استخدام حبوب ياز في العلاجات التالية:

تستخدم حبوب ياز في المقام الأول كوسيلة لمنع الحمل، وعلاج حب الشباب والبثور الخفيفة عند النساء اللواتي لا يقل عمرهن عن 14 سنة، وعلاج أعراض اضطرابات ما قبل الحيض المزعج، وعلاج القلق، والاكتئاب، وصعوبة التركيز وفقدان الطاقة، وتغيرات الشهية أو النوم، وآلام الثدي والمفاصل والعضلات والصداع، وزيادة الوزن.

يمكن لحبوب ياز، أن تحمي أيضًا من بعض الحالات الأخرى: مثل سرطان المبيض، وسرطان بطانة الرحم، وسرطان القولون، وتكيسات الثدي الحميدة، وبعض الأنواع المحددة من أكياس المبيض، وهشاشة العظام، وجفاف المهبل، والجماع المؤلم، ونمو الشعر الزائد (الشعرانية).

كيفية استخدام حبوب باز (YAZ)

اقرأي النشرة بتمعن في كل مرة تبدئين فيها بتناول حبوب ياز، يحتوي الكتيب على معلومات مهمة جدًا حول طريقة ووقت تناول الدواء. يجب تناول هذا الدواء عن طريق الفم ووفقًا لتعليمات الطبيب مرة واحدة يوميًا، مع أو بدون طعام.

لتسهيل تذكر موعد تناول الدواء، اختاري وقتًا محددًا خلال اليوم وتناولي حبوب ياز لمنع الحمل في نفس الوقت كل 24 ساعة، يفضل أن تتناولين الدواء قبل النوم حتى لا تشعرين بأعراض الدواء مثل الغثيان.

طريقة الاستخدام:

طريقة-استخدام-حبوب-ياز

ابدأي بالحبة الأولى، التي مكتوب بجانبها كلمة (ابدأ)، لا تتوقفي عن تناول أي جرعة. لأنه في هذه الحالة يزيد عندك احتمال الحمل.

كما ذكرنا سابقًا، تحتوي كل علبة ياز على 24 حبة فعالة (تحتوي على هرمونات)، و4 حبات خالية من الهرمونات، ابدأي الدورة بالحبات الفعالة (الوردية) وبعد انتهائها تابعي الدورة بالحبات الأربعة (الغير هرمونية).

يحدث الحيض عادة في غضون 3 أيام بعد تناول آخر حبة نشطة (وردية)، وبعد تناول آخر حبة غير فعالة (بيضاء)، ابدأي بعلبة جديدة من الأدوية، بغض النظر عن دورتك الشهرية (لا يهم ما إذا كنت تنزفين أم لا). أخبري طبيبك إذا لم تحيضي بعد تناول علبة حبوب ياز كاملةً.

إذا كانت هذه هي المرة الأولى التي تتناولين فيها حبوب ياز ولم تتناولين أيًا من حبوب منع الحمل العادية في السابق، فابدئي في تناول حبوب منع الحمل الأولى في يوم الأحد الأول بعد الدورة الشهرية، أو في اليوم الأول من الدورة الشهرية. إذا كان اليوم الأول من دورتك الشهرية هو الأحد، فابدئي في نفس اليوم.

من الأفضل استخدام طريقة أخرى غير هرمونية (مثل الواقي الذكري) بالإضافة إلى حبوب منع الحمل خلال الأسبوع الأول من تناول الحبة، بالتأكيد، في الأسبوع الأول. خلال هذا الوقت، يكون للحبوب فرصة كبيرة حتى تصبح نافذة المفعول. لكن إذا بدأتِ في تناول حبوب منع الحمل من اليوم الأول من الدورة الشهرية فلا داعي لاستخدام طريقة أخرى.

إن تقليل كمية ومدة النزيف والبقع بين فترات الدورة الشهرية أمر طبيعي، خاصة في الأشهر الثلاثة الأولى، أخبري طبيبك إذا تفاقمت هذه الحالة أو استمرت.

يجب عليكِ الاحتفاظ بحبوب ياز في درجة حرارة الغرفة، وبعيدًا عن الضوء والرطوبة.

ماذا تفعلين إذا فاتتك جرعة من حبوب ياز؟

تناولي حبة ياز في الوقت الذي تذكرتي فيه نسيان الحبة على الفور، وتناولي حبتين في الجرعة التالية، ثم استخدمي وسائل منع الحمل (مثل الواقي الذكري) لمدة 7 أيام.

ماذا تفعلين إذا فاتتك جرعتين متتاليتين من حبوب ياز؟

تناولي حبتين في اليوم الذي تذكرتي فيه الحبة، وحبتين في اليوم التالي، ثم تناولي حبة واحدة يوميًا لإنهاء العبوة. لا تنسي أن تستخدمي أدوات تحديد النسل (مثل الواقي الذكري) لمدة 7 أيام.

ما هي الآثار الجانبية المحتملة لحبوب ياز؟

حبوب ياز المانعة للحمل

تشمل الآثار الجانبية لحبوب ياز ما يلي:

الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا:

  1. غثيان، قيء، تعب.
  2. صداع الرأس.
  3. تحجر الثدي.
  4. زيادة الوزن.
  5. انخفاض ضغط الدم.
  6. نزيف دورة غير منتظم، وتقلبات مزاجية.

غالبًا ما تحدث هذه الآثار الجانبية بعد بضعة أشهر من استخدام حبوب ياز، قد تحدث فترات الحيض المفاجئ أو النزيف، ولكنها غالبًا ما تكون مؤقتة وليس لها آثار جانبية خطيرة، بالإضافة إلى ذلك قد تلاحظ النساء اللواتي لديهن تاريخ من الصداع النصفي زيادة في وتيرة الصداع. ومن ناحية أخرى، فإن النساء المصابات بالصداع النصفي الناجم عن التقلبات في مستويات الهرمونات لديهن، قد يلاحظن تحسن الصداع النصفي باستخدام موانع الحمل الفموية. لأن مستويات الهرمونات تصبح موحدة أثناء استخدام حبوب منع الحمل.

يمكن أن تؤثر حبوب ياز على نسبة السكر في الدم لدى مرضى السكري، لذلك إذا كنتِ مصابة بداء السكري، يجب عليكِ فحص نسبة السكر في الدم بانتظام، وإبلاغ طبيبك بالنتائج، وإذا لاحظتِ ظهور علامات ارتفاع السكر في الدم، مثل العطش، وزيادة في التبول، يجب عليكِ زيارة طبيبك المختص على الفور.

من الممكن أيضًا أن ترفع حبوب ياز مستويات البوتاسيوم في الدم، لذلك استشيري طبيبك قبل تناول المكملات الغذائية، أو بدائل الملح المحتوية على البوتاسيوم.

قد تتسبب حبوب ياز أيضًا في ظهور شوائب أو لون غامق على بشرة الوجه (الكلف)، وخاصة عند التعرض لضوء الشمس فهذا يؤدي إلى تفاقم هذه المشكلة، لذلك عليكِ تجنب التعرض لأشعة الشمس أثناء تناول هذا الدواء، وتجنب حمامات الشمس، وأن تحمي بشرتك بالملابس الواقية المناسبة، وتستخدمي واقي الشمس المناسب لبشرتك.

الآثار الجانبية الأقل شيوعًا:

نادرًا ما يسبب هذا الدواء مشاكل خطيرة (قاتلة في بعض الأحيان) بسبب جلطات الدم، بما في ذلك تجلط الأوردة العميقة، والانسداد الرئوي، والسكتة الدماغية، والنوبات القلبية، وإذا واجهتِ أيًا من الأعراض التالية، يجب عليكِ الذهاب إلى أقرب مركز صحي في أسرع وقت ممكن:

  • ضيق مفاجئ في التنفس.
  • ألم في الفك.
  • ألم في الصدر.
  • ألم في الذراع اليسرى.
  • تعرق غير طبيعي.
  • دوار، وإغماء.
  • سعال دموي.
  • ارتفاع درجة حرارة الفخذ، أو عضلات الساق.
  • تنميل وضعف في الذراعين والساقين.
  • صداع غير طبيعي (مثل صداع مع تغيرات في الرؤية).
  • تلعثم.
  • ضعف في جانب واحد من الجسم.
  • تغير مفاجئ في الرؤية (مثل العمى الكامل، أو الجزئي).

أهم التفاعلات الدوائية لحبوب ياز

يمكن أن يؤدي الاستخدام المتزامن لحبوب الياز وبعض الأدوية، إلى ارتفاع مستويات البوتاسيوم في الدم (فرط بوتاسيوم الدم).

إذا كنتِ تتناولين الأدوية التالية، يجب على طبيبكِ مراقبة مستويات البوتاسيوم في الدم على الأقل خلال الأشهر القليلة الأولى، وهذه قائمة بالأدوية التي ممكن أن تتفاعل مع حبوب ياز:

  1. أدوية التهاب الكبد الوبائي سي.
  2. أدوية الصرع والنوبات، مثل: الفينيتوين، الفينوباربيتال، كاربامازيبين، توبيراميت، إكس كاربازيبين، بريميدون، فليبامات، إلخ.
  3. الأدوية المضادة للفطريات غريزوفولفين، كيتوكونازول، إيتراكونازول، فيكونازول، فلوكونازول، إلخ.
  4. المضادات الحيوية مثل: التتراسيكلين، المينوسكلين، الأمبيسلين، إلخ.
  5. أدوية ضغط الدم مثل: ليزينوبريل، وكابتوبريل، وأنالابريل، وفالسالارتان، ولوسارتان، إلخ.
  6. مميعات الدم مثل: الهيبارين أو إينوكسابارين الصوديوم.
  7. مدرات البول أو حبوب الماء مثل: سبيرونولاكتون.
  8. أدوية السل مثل: ريفابوتين، أو ريفامبين،
  9. أدوية الكوليسترول، مثل: أتورفاستاتين، أو روسوفاستاتين.
  10. المسكنات مثل: المورفين، أوالاسيتامينوفين.
  11. الأدوية المضادة للالتهابات مثل: الأسبرين، أو الإيبوبروفين، أو النابروكسين
  12. أدوية فيروس نقص المناعة البشرية، مثل: نلفينافير، أو ريتونافير.
  13. مكملات البوتاسيوم.

هل هناك موانع لاستعمال حبوب ياز؟

إذا كان لديكِ حساسية من حبوب ياز، أو حساسية من، (إيثينيل استراديول)، أو (دروسبيرينون)، أو أي أنواع أخرى من هرمون الاستروجين أو البروجسترون، من الأفضل أن تخبري طبيبك بكل أنواع الحساسية الغذائية التي تعاني منها.قد تحتوي حبوب الياز على مركبات خاملة يمكن أن تسبب الحساسية أو مشاكل أخرى، لذلك عليكِ إخبار طبيبك عن تاريخك الطبي، خاصة إذا كان لديكِ تاريخ من مشاكل الغدة الكظرية، والسكتة الدماغية، والجلطات الدموية، مثل (جلطات الدم في الساقين والعينين والرئتين)، وارتفاع ضغط الدم، ونتائج اختبار الثدي غير الطبيعية، والسرطان (خاصة سرطان بطانة الرحم أو الثدي)، واضطرابات تخثر الدم، على سبيل المثال (نقص البروتين B أو البروتين S)، أو مرض السكري، أو الصداع الشديد أو الصداع النصفي، أو إذا كان يوجد تاريخ شخصي أو عائلي للوذمة الوعائية، أو مشاكل القلب (عدم انتظام ضربات القلب، أمراض صمام القلب، النوبة القلبية)، ومشاكل الكلى، وأمراض الكبد (مثل الورم)، ونزيف مهبلي غير مبرر، أو ارتفاع مستويات الكوليسترول أو الدهون الثلاثية في الدم، أو إذا كنتِ تعاني من الاكتئاب، والوذمة (التورم)، ومشاكل المرارة، والسمنة.

في كثير من الأحيان، يمكن أن تؤدي حبوب ياز إلى ارتفاع ضغط الدم، والجلطات الدموية، والنوبات القلبية والسكتات الدماغية. يجب على النساء المدخنات، وخاصةً من تزيد أعمارهن عن 35 عامًا، والنساء المصابات بحالات معينة، مثل وجود تاريخ من الجلطات الدموية أو سرطان الثدي أو بطانة الرحم، تجنب تناول حبوب ياز أو أي حبوب لمنع الحمل.

أخيرًا …

لا ينصح باستخدام حبوب ياز لفترة أكثر من 4 سنوات، لأن الاستخدام المطول لحبوب ياز، يسبب سماكة في بطانة الرحم، لدرجة أنه يمكن أن يؤدي في بعض الأحيان إلى الإجهاض في حالة حدوث الحمل، وبالتالي يمكن أن يسبب العقم على المدى البعيد.

المصادر:

حبوب ياز المانعة للحمل – موقع oviro