تأثير الدورة الشهرية على الشعر والجنس والحالة الصحية للمرأة

هل تعلمين أن صحة شعرك مرتبطة مباشرةً بصحتكِ العامة؟ كما أن التغيرات الهرمونية والفيسيولوجية والنفسية التي تعانين منها لها تأثير قوي على صحة الشعر.

لكن لا يهم إذا كانت هذه التغيرات حادة أو مزمنة أو موسمية. إلا أن الدراسات تؤكد العلاقة الوثيقة بين التغيرات الهرمونية وصحة الشعر. ونحن هنا سنقدم لكِ هذا المقال المميز الذي يتحدث عن مدى تأثير الدورة الشهرية على الشعر، وأيضًا تأثيرها بالنسبة للجنس وأداء التمارين الرياضية والحالة الصحية العامة لكِ.

صحة الشعر والهرمونات النسائية

كما نعلم، البروجسترون والاستروجين هما الهرمونان الجنسيان الأنثويان المسؤولان عن تحفيز نمو الشعر. من بين الأسباب الرئيسية التي يمكن أن تؤدي إلى تساقط الشعر، تناول حبوب منع الحمل أو انقطاع الطمث أو متلازمة تكيس المبايض (PCOS). ينتج عن هذا انخفاض في مستويات هذه الهرمونات، مما يؤدي إلى تسريع هرمون التستوستيرون (هرمونات الذكورة) مما يحفز التأثير المعاكس: تسريع تساقط الشعر.

من ناحية أخرى، تعاني العديد من النساء من مشكلة الثعلبة الأندروجينية (Androgenic Alopecia) بسبب الزيادة العامة في مستويات الأندروجين (هرمونات الذكورة).

حالة الشعر العامة قبل وبعد وأثناء الدورة الشهرية

شعرك أثناء الدورة الشهرية

على الرغم من أننا قد نعتقد أن دورتنا الشهرية لا تؤثر إلا على أجسامنا في أوقات معينة، إلا أن الحقيقة مختلفة تمامًا، وهي أن التغيير الهرموني المستمر يؤثر علينا داخليًا وخارجيًا خلال الدورة الشهرية. هل تعلمين أن الدورة الشهرية تؤثر أيضًا على شعرك؟

بعد فترة من بدء الدورة

يمكنك الشعور بأنك في أفضل حالاتك في الأيام الأخيرة من دورتك الشهرية وتقريبًا في الأسبوع الذي يلي ذلك، لأنه خلال هذه المرحلة تبدأ مستويات هرمون الاستروجين في التزايد وينخفض ​​هرمون التستوستيرون المسؤول عن إنتاج الدهون.

هذا أمر إيجابي لبشرتك لأنها سوف تتمتع بمظهر أكثر صحة ونعومة ونظافة، ولكن في حالة فروة الرأس، يمكن أن يؤدي انخفاض إنتاج الزيت إلى الشعور بجفاف في الشعر، وفي حين أنه غير محسوس بالنسبة لبعض الفتيات. إلا أن بعضهن الآخر يعانين بالفعل من هذا النوع من الجفاف، والذي عادةً ما يكون أكثر إزعاجًا.

الحل هو أنه إذا اكتشفت أن شعرك جاف بشكل طبيعي، فقومي بترطيبه أكثر خلال هذه الأيام وإذا كانت لديك فروة رأس عادية أو دهنية، فهذا هو الوقت المثالي للقيام بترطيب عميق.

فترة الإباضة

بالقرب من منتصف دورتك الشهرية (حوالي أسبوعين قبل بدء الدورة الشهرية)، تظهر البويضة لتنتقل عبر قناتي فالوب إلى الرحم، وهو ما يعرف بالإباضة. بينما يحدث هذا، يكون جسمك في أعلى مستوياته من إنتاج هرمون الاستروجين، والذي بدوره يؤدي إلى إنتاج هرمون اللوتين، المسؤول عن زيادة طفيفة في إنتاج الدهون.

مستويات عالية من هرمون الاستروجين مع انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون تتحكم في إنتاج الزهم (النتح الدهني). ولكن بتأثير LH، يبدو شعرك أكثر لمعانًا.

في هذه المرحلة، يمكنك غسله بشكل طبيعي ولكن تجنبي فركه بشدة، لأنه بشكل عام تزداد قوة حواسك خلال هذه الأيام، لذا فإن الفرك القاسي للغاية يمكن أن يجعل فروة رأسك تتأذى.

مرحلة ما قبل الحيض

على مدار الأيام التي تلي الحيض وأثناء الإباضة، تزداد سماكة بطانة الرحم، التي تسمى (Endometrial hyperplasia)، استعدادًا لاستضافة البويضة المخصبة المحتملة.

في حالة عدم حدوث الإخصاب، يخضع الجسم لسلسلة من التغيرات الهرمونية. يمكن أن يؤدي ذلك إلى ظهور أعراض مثل ألم الثدي وحب الشباب وتقلبات المزاج وآلام الدورة الشهرية والانتفاخ، وتسمى أيضًا متلازمة ما قبل الحيض.

قبل حوالي أسبوع من دورتك الشهرية، ترتفع مستويات هرمون البروجسترون والتستوستيرون، بينما يكون هرمون الاستروجين عندكِ مستواه أقل. هذا يجعل الغدد الدهنية في الجلد تنتج المزيد من الدهون. والذي، بالإضافة إلى كونه ظاهرًا على الوجه، حيث يمكن أن يسبب ظهور البثور، كما يجعل الشعر يبدو أكثر دهنية. في هذه الحالات من المهم بشكل خاص إبقائها نظيفة.

فترة الحيض

قد تشعرين ببعض الانزعاج عندما تتمزق بطانة الرحم وتبدأ دورتك الشهرية. في هذه المرحلة، تبدأ مستويات هرمون الاستروجين في الارتفاع وكذلك البروستاجلاندين.

إلى جانب الشعور بالتعب، يمكن أن يكون جسمك أيضًا أكثر حساسية ويصبح مظهر شعرك باهتًا قليلاً. إذا شعرت أن فروة رأسك أكثر حساسية خلال هذه الأيام، فتجنبي تعريض شعرك للعلاجات الملونة أو لفرده.

بالطبع، هذه ليست قاعدة أيضًا، لأن التغيرات الهرمونية يمكن أن تختلف من فتاة إلى أخرى وتؤثر عليها بطرق مختلفة، لأنها أيضًا مشروطة بعوامل مثل استخدام حبوب منع الحمل.

تأثير الدورة الشهرية على الشعر

هل سبق لكِ أن لاحظت أن شعرك يتغير حسب اليوم الذي تكون فيه دورتك الشهرية؟ وهذا طبعًا، له تفسير. قبل التبويض، يبدو الشعر صحيًا ولامعًا وكثيفًا. ومع اقتراب هذه الفترة، ترتفع مستويات هرمون البروجسترون. هذا يسبب زيادة في الدهون، وزيادة الزيت على فروة الرأس. في بداية الدورة الشهرية وأثناءها، تستمر هذه المستويات في الانخفاض في نفس الوقت الذي تنخفض فيه مستويات هرمون الاستروجين. النتيجة المباشرة هي أن فروة الرأس تصبح أكثر حساسية وتبقى دهنية.

بمعنى آخر:

بسبب التغيرات في إنتاج الزيت في فروة الرأس، يمكن أن يختلف نسيج ومظهر الشعر بشكل كبير. نظرًا لأن الدهن (الزيت الذي تفرزه الغدة الدهنية) وخروج بصيلات الشعر من نفس الفتحة في الجلد، فقد يتم تغطية الشعر والجلد المحيط به في الدهون، مما يؤدي إلى مظهر وملمس أكثر دهنية أثناء فترة ما قبل الحيض والحيض.

لكن ليس كل شيء يعتمد على العوامل الداخلية. حيث أنه يمكن أن يتأثر شعرك أيضًا بعوامل خارجية مثل المناخ الذي تعيشين فيه، وكمية التلوث الذي يتعرض له، والمنتجات التي تستخدميها.

طريقة مجربة وفعالة لمراقبة التغيرات التي تحدث لشعرك

هناك طريقة لمراقبة التغيرات التي تحدث لشعرك خلال الحيض أو أثناء قيامك بالتمارين الرياضية أو الحمل أو ممارسة الجنس أو أي نشاط تقومين به وهي، يمكنك مراقبة شعرك يوميًا على أنه “جيد” أو “سيئ” أو “زيتي” أو “جاف” عبر إنشاء دليل أو كتابة ملاحظات على الستيكي نوت (ورق لاصق) خاص بك عن التغيرات التي ظهرت على شعرك.

لاحظت العديد من النساء اللواتي يستخدمن هذه الطريقة باستمرار لتتبع التغييرات في الشعر عند الحيض والتمارين الرياضية والحياة الجنسية تغيرات كبيرة في أجسادهن وتمكّن أيضًا من تحديد الأنماط المتعلقة بين الدورة الشهرية وأدائهم اليومي.

كيف يؤثر الحمل على الشعر

الكثير من النساء يلاحظن أن تساقط شعرهن يقل أثناء الحمل. هذا يرجع بشكل رئيسي إلى زيادة مستويات الهرمون. من الطبيعي تمامًا ملاحظة سماكة الشعر حتى لحظة الولادة، حيث لا تكاد توجد أي خسارة. ومع ذلك، عند الولادة، ينخفض المستوى الهرموني. حيث تستعيد الهرمونات التوازن تدريجيًا.

كيف يؤثر انقطاع الطمث على الشعر

في سن ما قبل انقطاع الطمث (45 عامًا)، يمكن أن تبدأ المرأة بملاحظة التأثيرات الأولى على شعرها. حيث يصبح أكثر هشاشة. بسبب انقطاع الطمث، ينخفض هرمون الاستروجين مما يؤدي إلى ضعف وترقق الشعر إلى ما يقرب من نصف كثافته.

تأثير الدورة الشهرية على أداء التمارين الرياضية

في بعض الأيام قد تشعرين بالنشاط الفائق والمحفز لممارسة الرياضة، بينما يكون العكس طبيعيًا في أيام أخرى. على الرغم من أن النوم والنظام الغذائي من العوامل المهمة عندما يتعلق الأمر بأداء التمرينات، إلا أن الدراسات العلمية تستكشف أيضًا كيف يمكن أن تؤثر التغيرات الهرمونية في الدورة الشهرية على تدريبك.

توصلت الأبحاث إلى أن تمارين القوة خلال المرحلة الجرابية (الجزء الأول من دورتك الشهرية حتى الإباضة) أدت إلى زيادة أكبر في قوة العضلات مقارنةً بالتدريب في المرحلة الأصفرية (الجزء الثاني) من دورتك التي تحدث بعد الإباضة). يمكن أن يساعدك تتبع تمارينك جنبًا إلى جنب مع مستويات الطاقة الخاصة بك عبر (تدوين الملاحظات) على فهم الأنماط المتعلقة بدورة الطمث. يمكن أن تساعدك هذه المعلومات أيضًا في تحديد الأيام الأكثر ملاءمة للتدريب بشكل أفضل.

تأثير الدورة الشهرية على الجنس

تؤثر الدورة الشهرية أيضًا على الحالة العامة للعلاقة الحميمة بدءاً من استجابة الأعضاء الجنسية وانتهاءً بالحالة النفسية للطرفين.

أهم خمس تغييرات يمكن أن تؤثر على تجربتك الجنسية هي:

  • استجابة عنق الرحم.
  • رطوبة المهبل.
  • الدافع الجنسي والإثارة.
  • شكل الثدي.
  • تحمل الألم.

خلال دورتك، من المرجح أن يتغير شعرك وروتين الرياضة والطريقة التي تمارسين بها الجنس، ولكن الطريقة الوحيدة لملاحظة هذه الأنماط بمرور الوقت هي من خلال المراقبة اليومية.

كيف تؤثر الدورة الشهرية على الحالة الصحية للمرأة

يمكن أن تسبب بعض مشاكل الدورة الشهرية مشاكل صحية أخرى، ويمكن أن تسوء أعراض المشكلات الصحية الأخرى أو تتحسن في أوقات معينة من الدورة الشهرية. بعض هذه العوامل هي:

فقر الدم

النزيف الغزير هو السبب الأكثر شيوعًا لفقر الدم الناجم عن نقص الحديد لدى النساء في سن الإنجاب. فقر الدم هو حالة تحدث عندما لا يتمكن الدم من حمل ما يكفي من الأكسجين إلى جميع أجزاء الجسم لأنه لا يحتوي على ما يكفي من الحديد. وهذا يجعلكِ تبدين شاحبة أو تشعرين بالتعب أو الضعف.

الربو

يمكن أن تسوء أعراض الربو خلال بعض أيام الدورة.

اكتئاب

النساء اللواتي لديهن تاريخ من الاكتئاب أكثر عرضة للإصابة بمتلازمة ما قبل الحيض (PMS) أو اضطراب ما قبل الحيض المزعج (PMDD). قد تكون أعراض الاكتئاب أسوأ أيضًا قبل الدورة الشهرية للنساء المصابات بالاكتئاب.

داء السكري

النساء اللاتي يعانين من عدم انتظام الدورة الشهرية، خاصةً تلك التي تستمر لأكثر من 40 يومًا، أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري من النوع 2. والنساء الأصغر سنًا، اللائي تتراوح أعمارهن بين 18 و 22 عامًا، اللائي يعانين من عدم انتظام الدورة الشهرية معرضات لخطر أكبر. (متلازمة المبيض المتعدد الكيسات قد تكون الرابط بين عدم انتظام الدورة الشهرية ومرض السكري) تعاني معظم النساء المصابات بمتلازمة تكيّس المبايض من مشاكل في الأنسولين ومعرّضات للإصابة بداء السكري من النوع 2.

أمراض القلب والسكتة الدماغية

عندما تعانين من انقطاع الطمث أو اقتربت من سن اليأس، قد لا ينتج المبيضين هرمون الاستروجين. يحمي الإستروجين جسمك بعدة طرق، بما في ذلك أمراض القلب والسكتة الدماغية.

هشاشة العظام

إذا كنت تعانين من انقطاع الطمث، فقد تكون عظامك أيضًا في خطر. بدون الإستروجين، تُفقد كتلة العظام وهذا يعرضك لخطر الإصابة بهشاشة العظام. هشاشة العظام هي حالة تضعف العظام وتجعلها هشة وعرضة للكسر بسهولة.

مشاكل في الحمل

يمكن لبعض الحالات التي تسبب مشاكل الدورة الشهرية، مثل التهاب بطانة الرحم أو الأورام الليفية الرحمية أو متلازمة تكيس المبايض، أن تسبب العقم.

قد يعجبك ايضا