لياقة

فائدة المشي ساعة يوميًا رشاقة ولياقة

العديد من النساء في الوقت الراهن لا يدركن الفوائد الصحية والعديدة للمشي الأمر الذي يسبب لهن زيادة في مستويات الخمول البدني والتي بدورها لها عواقب وخيمة على الصحة العامة.

وبناءً على هذا تم تحديد الخمول البدني حيث اعتبر رابع أكبر عامل خطر للوفيات في العالم بنسبة ٦٪ من مجموع الوفيات فقد أظهرت بعض الدراسات أن 40٪ من البالغين لا يمشون على الإطلاق كما وتزداد هذه النسبة بسبب الإفراط في استخدام التكنلوجيا الحديثة.

أهمية المشي

يعد المشي يوميًا وتناول نظام غذائي متوازن مع شرب الكثير من الماء من أكثر الأشياء الصحية التي يمكنك القيام بها. لذا عندما تتخذين قرار البدء في ممارسة الرياضة، فأنت بحاجة إلى الاهتمام بجسمك من كل النواحي. ولكي تحصلي على أفضل النتائج من جولات المشي الخاصة بك أبدئي بتمارين الإحماء في المنزل بشكل صحيح، ومن ثم حافظي على وتيرة أعلى عند المشي بشكل أسرع قليلاً، فيما بعد وإذا شعرت بالتعب الشديد لدرجة أنك لا تستطيعين إتمام المشي، فلا ترهقي نفسك بل خذي قسطًا من الراحة من وقت لآخر حتى تعتادين عليه وتذكري أنها عملية مستمرة ينبغي عليكِ القيام بها يوميًا، أما إذا كنت تعاني من مرض ما فمن المهم أن ترين الطبيب قبل البدء في ممارسة الرياضة، حتى يتمكن من إخبارك عن أفضل تمرين لك.   

يقول أحد الأطباء: إن أحد أكبر المفاهيم الخاطئة حول المشي هو أنه ليس أداة فعالة لفقدان الوزن، وأنه يتطلب الكثير من الوقت والجهد لتحقيق الحد الأدنى من النتائج. لكن الحقيقة هي أن المشي يمكن أن يساعدك في الواقع على إنقاص الوزن من بين العديد من مزايا الحياة الرئيسية الأخرى. إضافة للعديد من الفوائد وخاصة عندما يكون لفترة ساعة في اليوم.

ملاحظة:

تذكري أنه ليس عليك القيام بتمارين شاقة من أجل الحصول على فائدة كبيرة من التمارين الرياضية حيث توفر الحياة اليومية أيضًا العديد من الفرص للحركة دون الحاجة إلى بذل وقت إضافي.

وإذا تمكنتِ من اكتساب عادات يومية خاصة بالتمارين والحفاظ عليها بانتظام كالمشي ساعة يوميًا فستحصلين بذلك على جسم صحي وبالتالي حياة أفضل.

فائدة المشي ساعة يوميًا

فوائد المشي ساعة

بجهد بسيط يمكنك إجراء تغييرات كبيرة على صحتك ومزاجك، وذلك من خلال تغيير نمط حياتك. أنتِ فقط بحاجة إلى تحريك جسمك للحصول على المزيد من الطاقة من خلال المشي بشكل يومي ومستمر.

وإذا كنت ترغبين حقًا في الاستفادة من هذا النوع من التمارين إبدئي بالتخطيط لذلك لمدة من ٤٥ إلى ٦٠ دقيقة على مدار خمسة أيام على الأقل في الأسبوع.

ومن فائدة المشي ساعة يوميًا:

  • يقلل المشي ساعة يوميًا من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية بنسبة تصل إلى 27٪. لأن هذا النوع من التمارين مثالي لعلاج مشكلة ارتفاع ضغط الدم فهو يحسن الدورة الدموية ويقلل من الكوليسترول السيئ (LDL) ويساعد على زيادة الكوليسترول الجيد (HDL) عن طريق زيادة معدل ضربات القلب.

أظهرت العديد من الدراسات أن الأشخاص الذين يمشون يوميًا لمدة ساعة وبشكل منتظم يكونون أقل عرضة للإصابة بمرض السكري والربو وأنواع معينة من السرطان (كسرطان القولون وسرطان الثدي وسرطان الرحم).

  • يسرع عملية التمثيل الغذائي والذي بدوره يساعد الجسم على حرق الدهون، ويعد المشي أحد أفضل أشكال التمارين الرياضية للحفاظ على وزن صحي مع زيادة كتلة العضلات وأدائها لوظائفها بشكل سليم.
  • تحفيز وتقوية الساقين حيث يوصى بهذا الشكل الصحي من التمارين للنساء بشكل خاص بعد انقطاع الطمث (سن اليأس) كما أنه يعزز صحة المفاصل، مما يمنع حدوث أية مشاكل حيث يتم تحريك حوالي 70% من الجهاز العضلي بالكامل عند المشي الأمر الذي يساعد على تقوية الساقين، وتقوية العضلات وتشكيلها. وعلى شد الأرداف ورفعها. كما أنه يحرق دهون الخصر ويقوي منطقة البطن بالكامل.

المشي ساعة يوميًا يساعد على تحسين الحالة العقلية والمزاجية:

تشير بعض الدراسات إلى أن 1 من كل 14 شخصًا فوق سن 65، و1 من كل 6 أشخاص فوق سن 80 عامًا، يميلون إلى الإصابة بالخرف، ومن خلال المشي لمدة ساعة في اليوم الأمر الذي يحفز النشاط البدني لأنسجة المخ ويحميها، مما يقلل من خطر الإصابة به بنسبة تصل إلى 40٪.

أظهرت إحدى الدراسات أن المشي لمدة ساعة في اليوم يعتبر علاج جيد للاكتئاب، وأن تأثير التمارين المنتظمة بغض النظر عن مستوى شدتها، تعادل تأثير مضادات الاكتئاب الخفيفة إلى المتوسطة.

وإن تحريك جسمك عمدًا بطرق أكثر لطفًا على مدار اليوم مثل المشي من الممكن أن يؤدي إلى تحسين حالتك المزاجية.

يخفض المشي لمدة ٤٥ إلى ٦٠ دقيقة من مستوى هرمون الكورتيزول أو هرمون التوتر في الجسم حيث تزداد نسبة الانخفاض بازدياد المدة.

كما أن المشي بشكل منتظم يحسن من الحالة المزاجية ويقلل من التوتر والقلق والحزن.

فائدة أخرى مذهلة للمشي ساعة يوميًا

إن من فائدة المشي ساعة يوميًا يتحرك الجسم بكامله، مما يزيد من نشاط الدورة الدموية حيث يتم إمداد كل خلية في الجسم بالأكسجين وبالتالي تجعل هذه العادة الصحية الجسم أكثر نشاطًا وتحد من انخفاض طاقته.

يمكن أن يساعد المشي في التخلص من السموم والدهون الزائدة وبالتالي منع السمنة. بالإضافة إلى تعزيز حرق الدهون فإن المشي يساعد في علاج ومنع احتباس السوائل، وينشط الدورة الدموية ويمنع ظهور السيلوليت.

يرتبط النشاط الجنسي ارتباطًا وثيقًا باللياقة البدنية فقد أكدت بعض الدراسات أن المشي مفيد للأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 45 و 55 عامًا حيث يزيد من الدافع الجنسي والرضا لديهم.

الذين يمشون يوميًا لمدة ٤٥ إلى ٦٠ دقيقة هم أقل عرضة لحالات الوفاة المبكرة بنسبة تتراوح بين 16 و 30% عن غير النشطين بدنيًا. حيث توصل الباحثون في جامعة كامبريدج إلى هذا الاستنتاج عندما تابعوا لمدة 12 عامًا على أكثر من 330 ألف شخص من خلال قياس طولهم ووزنهم ومستوى النشاط البدني لديهم.

يمكن أن يجعل المشي بانتظام المعدة أكثر انتظامًا. حيث أنه يؤدي إلى تقليل الوقت الذي يستغرقه الطعام للانتقال من المعدة إلى الأمعاء الدقيقة، مما يعزز ويسهل عملية الهضم وحركة الأمعاء ويمنع من الإصابة بالإمساك المزعج.

المشي يمكن أن يزيد من الإبداع حيث يمكن أن الذهاب في نزهة مشيًا على الأقدام لمدة ساعة يوميًا يؤدي إلى زيادة مستويات الإبداع بنسبة 60 في المائة.

كشفت بعض الأبحاث أن النوم بشكل أفضل مرتبط بممارسة التمارين الرياضية من خلال المشي اليومي بانتظام عند النساء اللواتي تجاوزن سن اليأس حيث كانوا أكثر نشاطا مقارنةً بغيرهن.

معدل صرف السعرات الحرارية عند المشي

من غير الممكن الإجابة عن هذا السؤال بشكل ثابت وقطعي لأن صرف السعرات الحرارية عند المشي في حد ذاته يعتمد على عدة عناصر هي:

(السن- الوزن- مستوى اللياقة البدنية- سرعة المشي- المسافة المقطوعة خلال المشي).

لكن يمكن القول بشكل أساسي أن العامل الأهم في ذلك كله هو سرعة المشي على وجه التحديد.

على سبيل المثال:

يمكن أن تُحدث نزهة قصيرة فرقًا ملحوظًا في وزنك أي أنه يمكن حرق حوالي 200 إلى 250 سعرة حرارية وسطيًا عند المشي لمدة ساعة لمسافة من ٥ إلى ٦ كم حسب السرعة.

كم عدد الخطوات التي ينبغي أن أخطوها في اليوم؟

يمكن القول أنه لتستفيدي من فائدة المشي ساعة يوميًا من المفيد المشي حوالي الـ 10000 خطوة يوميًا. ومع ذلك قد تبدو مهمة شاقة للوصول إلى هذا العدد الكبير من الخطوات خاصة إذا كنت مرتبطة بعمل لمدة 8 ساعات على الأقل في اليوم، ولكن الأمر ليس بهذه الصعوبة حيث يمكنك بسهولة زيادة نشاطك بشكل تدريجي وبدون أن تلاحظي ذلك.

  • يعتمد مقدار التأثير الصحي للمشي على الجسم من خلال ١٠٠٠٠ خطوة يوميًا لمسافة تقدر من 5 إلى 6 كم وهو ما يعادل حوالي ساعة واحدة من المشي السريع أو المعتدل بشكل أساسي أي أنه إذا مشيت ٤٠٠٠ خطوة على أرض تميل نحو الارتفاع فإنك تجهدين جسمك وترفعين من معدل ضربات قلبك، وهذا أمر له تأثير إيجابي على صحتك ولكن في المقابل إذا مشيت ١٠٠٠٠ خطوة بخطى منخفضة على أرض مستوية فلن يكون الجهد على نفس القياس لذلك ليس عدد الخطوات هو العامل الأساسي بل هي سرعة المشي.
  • ومع هذا إذا لم تقومي بتحسين لياقتك أثناء المشي الطويل والهادئ، فلا بأس في ذلك مبدئيًا إنما الأهم هو أن لا تتوقفي عن الحركة لذا من المستحسن أن تكوني نشيطة بدنيًا بشكل يومي بوتيرة معتدلة إلى عالية.
  • وفي حال كنت ترغبين في إنقاص وزنك من خلال ممارسة الرياضة، فمن الجيد أن تمارسي ما يصل إلى 60 دقيقة من النشاط البدني يوميًا (المشي) طبعًا في حال لا تعاني من أية أمراض مزمنة.

طرق المشي بسهولة لـ 10000 خطوة في اليوم

  • اشتري جهاز لعد الخطوات لتتبع خطواتك اليومية كما يستخدم الكثيرون أيضًا ساعة رقمية أو هواتفهم الذكية التي غالبًا ما تحتوي على تطبيق عداد الخطى.
  • بدء اليوم بالمشي: استيقظي مبكرًا وامشي سريعًا قبل الذهاب إلى العمل فإن المشي في الصباح يعزز القدرة على صفاء الذهن والتركيز وبهذه الطريقة تكوني قد بدأت يومك بالنشاط ووضع الخطوات الأولى في الحساب حتى قبل بدء يوم العمل.
  • إصعدي الدر ج بدلاً من استخدام المصعد فهنا لديك الفرصة لرفع معدل ضربات قلبك وربما حتى الحصول على بعض تدريبات القوة إذا كنت تحملين حقيبة ظهر أو حقيبة تسوق.
  • استبدلي السيارة والدراجة بالمشي السريع عدة خطوات في اليوم وغيّري روتينك وعاداتك واذهبي إلى السوق أو العمل أو لاصطحاب الأطفال من المدرسة في بعض الأحيان.
  • من الجيد أن تجعلي المشي عادة ومع هذا فإن العثور على وقت محدد تربطه بالمشي فكرة ذكية لذا حاولي أن تخرجي للمشي بعد كل استراحة غداء. اعتمادًا على ما يبدو عليه وضع عملك إذا كان ذلك ممكنًا.
  • اخرجي مع العائلة للمشي لبعض الوقت فهذا يمنحك وقتًا لمناقشة كل من الأشياء الكبيرة والصغيرة في حياتك وحياة عائلتك.
  • حاولي أن تتجاوزي ١٠٠٠٠ خطوة إن استطعت فقد تلاحظين عندها أن بطارية هاتفك المحمول منخفضة وعلى وشك النفاذ قبل أن تنفذ طاقتك.

 كلمة أخيرة …..

إن الحركة هي جزء من طبيعة الجسد وبالتالي فإن كل حركة هي أفضل من لا شيء وهذا لا يعني بالضرورة أن عليك التدرب لسباق الماراثون أو الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية كل يوم بل يكفي أن تكون التغييرات الصغيرة في الروتين اليومي المعتاد كافية لجعل حياتك اليومية أكثر جمالًا وحيوية.

جسمنا مبرمج للحركة لكن الكثير من الناس اعتادوا على حياة لا تتطلب الكثير من التمارين. يتطابق التمثيل الغذائي للطاقة الطبيعية للبشر يوميًا مع مسافة قريبة من 20 إلى 25 كيلومترًا حيث في الواقع لا يقطع الناس اليوم سوى كيلومتر واحد إلى كيلومترين في المتوسط وثمن هذا النقص في ممارسة الرياضة بالنسبة لكثير من الناس المعاناة من زيادة الوزن وزيادة خطر الإصابة بالأمراض.

على الأرجح هناك المزيد من الأشخاص في المنطقة المجاورة لك ممن يرغبون في بدء المشي لمدة ساعة يوميًا لذلك تواصلي معهم وامشوا بشكل جماعي وتمتعي بأصدقاء مشجعين لك مع طريقة مثالية للعثور على أماكن جديدة وطبيعة جديدة.

المصدر:

10 فوائد للمشي يمكن أن تحسن صحتك بطرق رئيسية – موقع womenshealthmag

مطيعة الطحان

مهندسة زراعية، سورّية الجنسية، اعمل في مجال كتابة المحتوى. أعشق الكتابة سواء كتابة خواطر أو نثريات، مهتمة بكل ما يخص الأناقة والرياضة والجمال، وأسعى دومًا لمساعدة المرأة على رفع مستواها الثقافي والاجتماعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

هذه الإعلانات هي مصدر الدخل لنا عطل مانع الإعلانات لتساعدنا