صحة منوعات

الأسباب التي تؤدي إلى ولادة جنين ميت وكيف يمكن منح حصول ذلك؟

ما الذي يسبب ولادة جنين ميت وقبل موعده؟ وكيف يمكنك تقليل خطر وجود أسباب حصوله؟ وماذا يحدث إذا ولد طفلك ميتًا؟ تعرفي إلى الإجابة على جميع هذه الأسئلة والمزيد في السطور التالية.

عادةً ما تعرف ولادة جنين ميت، بأنها حالة وفاة جنينية في أو بعد 20 إلى 28 أسبوعًا من الحمل، ويؤدي ذلك إلى ولادة الطفل بدون وجود علامات الحياة عليه. في مقالنا هذا سنتعرف على أهم الأسباب التي تؤدي إلى ولادة جنين ميت، وأهم الأعراض التي تُصيب الأم الحامل، وكيفية منع حدوث مثل هذه الحالة.

أسباب ولادة جنين ميت

ما تعريف ولادة جنين ميت؟

ولادة جنين ميت هو عندما يولد طفل للأسف في أي وقت، من أشهر الحمل، أو بعد 24 أسبوعًا من الحمل، حيث يسمى فقدان الطفل، بهذه الطريقة قبل الأسبوع الرابع والعشرين من الحمل، بالإجهاض.

وولادة جنين ميت، يمكن أن يؤدي إلى إحساس الأم الحامل بالشعور بالذنب، وهذا المصطلح هو على النقيض من الإجهاض، الذي هو فقدان الحمل بوقت مبكر، كما يختلف عن الولادة الحية حيث يولد فيها الطفل على قيد الحياة، حتى لو مات بعد فترة وجيزة.

ما الذي يسبب ولادة جنين ميت؟

في بعض الأحيان، ليس هناك تفسير واضح لحالات ولادة الأجنة ميتة، وأنها من الممكن أن تحدث في الأطفال الأصحاء دون سبب واضح. في حين أن سبب حوالي 30٪ من الحالات غير معروفة، وأن هناك بعض الظروف التي يمكن أن تؤدي إلى ولادة جنين ميت. منها:

مشاكل في المشيمة

المشاكل التي تحدث للمشيمة، التي تغذي الجنين طوال فترة الحمل، يمكن أن يؤدي إلى ولادة جنين ميت في حوالي ثلثي الحالات. انفصال المشيمة، والمشيمة تنفصل في وقت قريب جدًا من جدار الرحم، مما تؤدي هذه الحالة إلى ولادة الجنين ميتًا.

مشكلة في الحبل السري

  • الحبل السري، هو الجزء الذي يربط المشيمة ببطن الجنين، فقد يتسبب انزلاق الحبل السري (هبوط الحبل السري)، من خلال مدخل الرحم قبل ولادة الطفل، عندما لا يكون الجنين في الموضع الصحيح في الحوض.
  • أو أن يلتف الحبل السري حول عنق الجنين، مما يؤدي إلى اختناقه، وموته قبل نزوله، في موعده المحدد.
  • أو أن يتم تمزق أغشية الحبل السري، وبالتالي تمزق الحبل من خلال عنق الرحم.
  • أو عندما يدفع الجنين عنق الرحم، بحيث يتم الضغط على الحبل السري، ويُسبب تكتل الدم، وتدفق الأكسجين إلى الجنين، وفي هذه الحالة، الأم لديها حوالي 10 دقائق، للوصول إلى الطبيب، أو المشفى، قبل أن يحصل هناك أي ضرر على الجنين.
  • كما أن الحمل بالتوأم الذي يشترك فيه الطفلان بنفس المشيمة، ونفس الكيس الذي يحيط بالجنين، وبالتالي يمكن أن تتداخل الحبال السرية مع بعضها البعض، وفي هذه الحالة، عندما يتم اكتشاف تشابك الحبال السرية، ينصح بشدة لولادة الأجنة في وقت مبكر، قبل إتمام الحمل الفترة المخصصة له، مما يحل مشكلة وفاة الجنين.
  • طول الحبل السري أيضًا يؤثر في ولادة جنين ميت، فالحبل السري القصير (30 سم) وكذلك الحركات التي يقوم بها الجنين، يمكن أن يسبب الضغط على الحبل، وانقباضات ومن ثم تمزقه.
  • أيضًا، الجنين النشيط، من الأسباب التي تؤدي تشابك الحبل السري، حيث يمكن أن يلتف حول جسم، أو عنق الجنين، وعندما يتم لف الحبل حول عنق الجنين، ويسمى بالحبل القفوي، فهذه التشابكات يمكن أن تسبب صعوبة تدفق الدم إلى الجنين، مما يسبب موت الجنين.

الإصابة باضطراب في الكبد

وهذا غالبًا ما يحدث أثناء الحمل، أو أثناء الولادة، والذي يتميز بحدوث الحكة الشديدة.

مقدمات الارتعاج

وهي حالة تسبب ارتفاع ضغط الدم عند الأم، مما يؤدي هذا الارتفاع المفاجئ، والذي لم يتم معالجته سريعًا، إلى ولادة جنين ميت.

بعض العوامل البيئية

مثل التعرض للمبيدات الحشرية، أو أول أكسيد الكربون، أو استخدام بعض أنواع المنظفات الكيماوية المنزلية الضارة بالمرأة الحامل، والجنين.

نقص تغذية الجنين

ويعتبر نقص الغذاء الذي تتناوله الأم أثناء الحمل، من أهم الأسباب التي تؤدي إلى وفاة الجنين وهو في رحم أمه، أو ولادته ميتًا، وهذا يعني أن الجنين ينمو ببطء شديد، ووضع الجنين في خطر الموت من نقص التغذية.

العدوى التي تصيب الأم الحامل

لبعض الأمراض، والتي تصيب الطفل أيضًا، يمكن أن يكون هذا نوع من إصابة الأم بعدوى الحصبة الألمانية، أو الانفلونزا، أو التهاب الكبد الفيروسي، أو إصابة الأم ببعض الالتهابات مثل الملاريا والزهري، حيث يُعتبر حوالي واحد من كل عشرة ولادات لأجنة ميتين، سببها العدوى.

عيب خلقي

أو خلل خلقي، خاصةً النقص في نسيج الرئة، من الأسباب التي تؤدي إلى ولادة جنين ميت.

التسمم الاشعاعي

إن التعرض للإشعاعات الكيماوية، وحصول التسمم بها، من أهم الأسباب التي تؤدي إلى ولادة جنين ميت.

هناك أمور أخرى قد تزيد من خطر ولادة طفل ميت، بما في ذلك:

  • وجود حالة تعدد الأجنة، أو ما يُعرف بالتوائم، أو الحمل المتعدد.
  • أن يكون عمرك أكثر من 35 عامًا.
  • السمنة سبب قوي لولادة جنين ميت.
  • وجود تاريخ في العائلة، لتجلط الدم، أو الانسداد الرئوي.
  • وجود حالة صحية لمرض الصرع، أو السكري.
  • المضاعفات التي تحدث أثناء الحمل، مثل تسمم الحمل، أو مضاعفات الولادة.

كيف يمكنني منع حدوث وفاة جنيني؟

لا يمكن منع جميع الحالات التي تؤدي إلى ولادة جنين ميت، ومع ذلك، هناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها للحد من المخاطر الخاصة بك.

  • الاقلاع عن التدخين.
  • تجنب تناول الكحول، أو المخدرات أثناء الحمل.
  • الحد من تناول الكافيين خلال فترة الحمل، كالتقليل من تناول القهوة، أو الامتناع عنها نهائيًا، أو شرب الشاي، والكثير من المنبهات الضارة بجسم الحامل.
  • تجنب بعض الأطعمة أثناء الحمل، مثل؛ السمك النيء، أو المحار، والجبنة البلدية البيضاء (التي تُسبب تناولها نيئة إلى الإصابة بالتيفوئيد، وبعض أنواع الحمى، التي تنعكس سلبيًا على الجنين) والبيض النيء، والحليب غير المغلي، والبطاطا (بما في ذلك البطاطا النباتية) واللحوم النيئة، واللحوم المطبوخة بشكلٍ غير كامل، واللحوم الباردة (مثل السلامي)، أو الكبدة النيئة، أو النقانق، أو الأطعمة المعلبة.
  • تجنب تناول جرعة عالية من الفيتامينات المكملة، مثل مكملات زيت السمك، أو أي مكملات تحتوي على فيتامين A.
  • غسل الفواكه، والخضروات قبل الاستهلاك، لإزالة جميع آثار التربة، والمبيدات الحشرية.
  • تأكدي من أن وزنك صحي، ومثالي قبل الحمل، وأنك تتحملي الحمل.

استشيري طبيبك الخاص

  • عن أي ألم في البطن، أو نزيف مهبلي.
  • عن أي حكة تشعرين بها غير مبررة في أي منطقة من جسمك.
  • عن أي طفح جلدي يحدث لك.
  • كوني على بينة بحركات طفلك داخل الرحم، وأبلغي طبيبك المختص عن أي مخاوف لديك على الفور.
  • إذا حدث لك ارتفاع في حرارة جسمك، أو الشعور بحدوث حمى.
  • استشيري طبيبك إذا كان لديك أي ألم، في رأسك، كالصداع.
  • إذا أصبحت الرؤية عندك غير واضحة، أو شاهدت ألوانًا، أو بقعًا ما.
  • إذا أصبحت يديك أو قدميك منتفخة أو شعرت بألم فيهما.
  • إذا كان لديك أي فقدان للسوائل، أو حصول نزيف مفاجئ.
  • إذا كان لديك ألم أثناء التبول.
  • إذا كان لديك شعور سيء، واكتئاب، أو أنك تشعر بعدم الارتياح في أي حال.

ما هي الأعراض التي تُشعرك بأنك ستلدين جنين ميت؟

العديد من النساء اللاتي يعانين من ولادة جنين ميت، لا يلاحظن أي علامات تحذيرية، أو تغييرات في الحمل، وللأسف، ولكن عادةً ما يكون هناك شيء يمكن القيام به لإنقاذ الجنين.

ومع ذلك، هناك بعض الأشياء التي يجب أن تبحث المرأة الحامل عنها خلال فترة الحمل:

حركات طفلك

حركات الطفل هي علامة على أن الجنين بحالة مُستقرة داخل الرحم، في حين أنه لا توجد أنماط محددة لحركات الطفل، الذي لم يولد بعد، فقد تزداد الحركات في الأشهر الأخيرة، وتبقى على حالها حتى الولادة.

وإلى الآن لا تُشبه امرأة حامل، مع أخرى في حركات أطفالهن داخل الرحم، والشيء الذي يجب عليك استشارة الطبيب بشأنه فيما لو توقفت حركات الجنين لفترة معينة، ولم تعد، أو أن هناك انخفاض في حركة الجنين، عندها سيتبين للطبيب من خلال التصوير بالأمواج فوق الصوتية، فيما إن كان طفلك بخير، أو أن هناك مشكلة.

ملاحظة:

ليس صحيحًا ما يُقال إن الأطفال تتباطأ حركتهم، عندما يصلون إلى نهاية فترة الحمل.

فإذا لاحظت تغير في حركات طفلك، اتصل بالطبيب المختص، أو القابلة الخاصة في وحدة الأمومة على الفور، ولا تذهبي أبدًا إلى النوم، بحجة أن هذا حصل لأنك متعبة، وتتجاهل التغيير الذي يحصل في حركة الجنين.

ملاحظتك لنزول بعض السوائل من المهبل

إذا واجهت أي تسرب للسوائل من المهبل أثناء الحمل، يجب عليك الاتصال بالمستشفى فورًا، والذهاب حتى يتم مراقبتك، لأنه من الممكن أن يكون السائل الذي ينزل منك، عبارة عن السائل الأمنيوسي، الذي ينزل ليسهل عملية الولادة، بمعنى ولادة مبكرة، أو علامة على عدوى أصابت الرحم.

حدوث بعض الإفرازات المهبلية

يجب إبلاغ طبيبك الخاص عن أي إفرازات تنزل من المهبل، ولها رائحة كريهة، وأي لون آخر غير اللون الأبيض، فقد يكون علامة على عدوى داخل الرحم، ويمكن لهذه العدوى أن تضعف الأغشية الموجودة في الكيس الذي يتواجد فيه الجنين، وتسبب عدوى داخل الرحم.

فقد يُحيلك طبيبك الخاص إلى المشفى، لأخذ مسحة، أو عينة من هذه الافرازات، وسوف يتم اختبار الدم، والبول أيضًا، وقد تأخذ مسحة من منطقة المهبل، ليتحقق من وجود إصابة بعدوى ما داخل الرحم، مما يضر الأم الحامل، وجنينها، ويتسبب بولادة جنين ميت.

كيف يتم التأكد من أن الجنين ميتًا، داخل الرحم؟

إذا اشتبه الطبيب المختص، أو القابلة القانونية، في وفاة طفلك، قد تحاول القابلة أو الطبيب الاستماع إلى نبض قلب طفلك باستخدام جهاز دوبلر محمول، للتأكد من نبضات قلب الجنين، فيما لو كان مازال على قيد الحياة أو لا؟

كما سيتم إجراء فحص بالموجات فوق الصوتية، للتحقق من نبض قلب طفلك، وحركته داخل الرحم، وعادةً ما يُطلب من الطبيب التأكد من وفاة الطفل عن طريق إجراء فحص بالموجات فوق الصوتية.

ماذا بعد علمي بأني سألد طفل ميت؟

ومع أن الاختبارات التي يُجريها الطبيب المختص مهمة، قد لا يكون من الممكن في هذه المرحلة معرفة سبب وفاة طفلك.

ولكن هل سيظل عليك الذهاب إلى المشفى إذا كان طفلك ميتًا؟ لإجراء عملية ولادة مبكرة؟

إذا مات طفلك قبل ولادته، لا تزال هناك العديد من القرارات التي سوف تحتاجين إلى فعلها، قبل اتخاذ قرار ولادتك له.

الشكل الطبيعي لهذا الأمر

سوف تلدين عادةً بشكل طبيعي، بمعنى تنتظرين لحلول موعد الولادة، وعندها يعطيك الطبيب عند شعورك بأعراض المخاض، بعض المساعدات، والمحرضات لتقريب فترة المخاض دون انزعاج.

وفي أغلب الأحيان، يبدأ المخاض من تلقاء نفسه في غضون أسبوع إلى أسبوعين، ومع ذلك، فإن العديد من الأطباء، والقابلات يلجأن إلى تقديم الدواء للحث على المخاض، والانتظار ليحدث بشكلٍ طبيعي، حتى لا تتدهور حالة الرحم.

الولادة لأسباب طبية

يمكن أن تكون هناك أسباب طبية، قد وصلت إليها، تجعلك بحاجة إلى عملية قيصرية، وهذا الاجراء يُعتبر أكثر أمانًا للأم. وفي كلا الحاتين، ستكون هناك حاجة إلى إجراء اختبارات للدم بشكلٍ منتظم بعد 48 ساعة، من ولادة الجنين ميتًا، لمراقبة صحة الأم، وعدم حصول مضاعفات من جراء ذلك.

هل سأتمكن من رؤية طفلي إذا كان ميتًا؟

نعم بالطبع، يمكنك أن تقرري فما إذا كنت ترغبين في رؤية طفلك على الفور بعد الولادة، بعد أن تقوم القابلة بتنظيف، ولف الطفل في منشفة، أو إذا كنت ترغبين في رؤية طفلك في مرحلة لاحقة.

هل يمكنني إنجاب طفل سليم؟

العديد من النساء اللواتي حصل لهن ولادة جنين ميت، هن قادرات على الحمل مرة أخرى، والحصول على طفل سليم في حملهم المقبل.

ومع ذلك، فإنه قد يساعد إذا تم التحقيق في سبب ولادة جنين ميت، على منع المشاكل في المستقبل.

أخيرًا

  • على المرأة الحامل، حضور جميع مواعيد الاستشارات الطبية في مواعيدها، قبل الولادة، بحيث تكون القابلات، أو الطبيب المختص، على اطلاع بجميع التطورات التي تحدث بالنسبة لنمو، وصحة طفلك.
  • ننصح الأم التي تنام على ظهرها بعد فترة 28 أسبوعًا من الحمل، أن تغير من هذه الوضعية فورًا، لأنها قد تكون عامل خطر على جنينها، وننصحها بالنوم على الجانب الأيمن لصحتها وصحة جنينها.

إضافة تعليق

اضغطي هنا لإضافة تعليق