مراحل تطور نمو الطفل الرضيع وادراكه للعالم الذي يدور حوله

واحدة من أكثر الأشياء إثارة بالنسبة للآباء هي رؤية تطور أطفالهم فتجد الأبوان دائمًا متفاجئان بالسرعة التي يكبر بها طفلهما، ويكتشفون أدق اللحظات التي يبدأ الطفل باستخدام جسده وقدراته في الوقت الذي تكون لديهم مخاوف تجاه نمو الرضع في هذه الفترة حيث يتطور التحكم في العضلات والتنسيق بمرور الوقت ويتعلم الرضيع بعد أن ينمو بشكل صحيح الزحف والمشي والجري وأداء المهام المعقدة بشكل سليم.

ومعنا سنعرفك على مراحل تطور الرضيع من ولادته إلى بلوغه السنة من العمر.

مراحل نمو الرضيع

مراحل نمو الرضيع

نادراً ما يكون معدل نمو الطفل بين كل مرحلة من عمره متجانسًا وبعض الخطوات تكون سريعة وخطوات أخرى تكون بطيئة، وبعض الأطفال يمكن أن يتحرك إلى الأمام خطوة واحدة ببطء ثم أسرع، مقارنة مع الطفل الثاني الذي سوف يفعل عكس ذلك تمامًا.

هذه عملية معقدة ودقيقة وليس هناك طفل مثل الآخر، وعلى الرغم من أن مراحل تطور الطفل الرضيع منتظمة وتحدث بشكل تدريجي كما ينمو الطفل ويتطور بإيقاع فريد من نوعه، ليجد طريقته في العالم في حركة فريدة من نوعها.

ومع نمو الطفل الرضيع تكون حركاته أبطأ وأكثر دقة وأقل تجزئة.

مرحلة نمو الرضيع من الولادة وحتى بلوغه 3 أشهر:

مرحلة نمو الطفل بعمر الشهر

بالنسبة للطفل في هذا العمر تكون نغمة العضلات عالية أي أنها تتقلص وتسبب تحرك اليدين بطريقة غير متحكم بها وغير منسقة.

والطفل يحرك يديه حتى تصل إلى الفم والعينين، ورأسه قد يتحرك فجأة مرة أخرى إذا لم يتم دعمه عن طريق الأهل.

عندما يوضع الطفل على بطنه يمكن أن يحرك رأسه من جانب إلى آخر، وردود الفعل عنده جاهزة تمامًا في هذه الفترة واليدين لا تزال مغلقة والقبضات مشدودة.

خلال الأسابيع القليلة الأولى من الولادة لا يرى الطفل إلا من بعد 16 إلى 20 سنتيمترًا وتبدو مسافة الأجسام البعيدة على شكل ضبابي.

ويستمع الطفل إلى الأصوات حوله ويذهل من الأصوات القوية المفاجئة كما يهدأ لسماع الأصوات الرتيبة والهادئة.

مرحلة نمو الرضيع بين شهرين و3 أشهر:

الطفل في الشهر الثالث

يصبح الطفل في حالة تأهب للبيئة ويستجيب لها فتصبح حركاته الطوعية أكثر مرونة واستهدافًا لأن عضلات جسمه تصبح أكثر مرونة وسهولة في حركتها.

يتحرك رأس الطفل بحرية، ويستطيع أن يسحب يديه إلى وسط جسده، وينظر حوله بحركات غير واعية وبطريقة غير طوعية منه.

أما الألوان فهناك الأسود والأحمر والأبيض الأكثر إثارة للاهتمام بالنسبة له من الألوان الأخرى.

ما بين شهرين و 3 أشهر يفضل الطفل بعض الأصوات اللطيفة والممتعة وبعض الروائح مثل رائحة حليب الأم ويشعر باللمسة الناعمة ويفضلها على الخشنة.

مرحلة نمو الرضيع من عمر 3 إلى 6 أشهر:

الطفل في الشهر السادس

في هذه المرحلة يحرك الطفل يديه بينما يتحكم بهما، وهناك تنسيق بين اليد والعين ويصل إلى الأشياء بسهولة أكبر.

كما أنه خلال هذه الفترة (نحو عمر 5 أشهر) يبدأ الطفل في الدوران.

ويحرك الطفل ساقيه بقوة مثل الركلات ويعطي ليديه الحركة بسرعة ليقوم على قدميه بمساعدة من يمسك بيديه.

في عمر 5 أشهر يقوم الطفل بفحص الأشياء عن طريق إدخالها في فمه وتحسسها بين شفتيه عن طريق الشفط والعض.

بينما يستلقي الطفل على بطنه وهو يلعب بالدمى يستطيع أن يرتفع عندما يرتفع صدره وبطنه.

يستطيع الطفل في هذه الفترة أن يحمل الأشياء وينقلها من يد إلى أخرى، ويبدأ في اكتشاف أنه عندما تتحرك الأشياء فإنها تصدر أصواتًا.

وبنحو عمر ستة أشهر يبدأ الطفل بتمتمة المقاطع المختلفة من دون فهم الكلمات.

مرحلة نمو الرضيع من عمر ستة أشهر إلى سنة:

الطفل في عمر السنة

خلال هذه الفترة من حياته لا يهدأ الطفل للحظة (ما لم ينام).

ينتقل كل الوقت ويقف على أربع بمساعدة أبويه أو الأثاث الذي بجواره، ويزحف على قدميه ورجليه لذلك يستطيع أن يكتشف أن هناك مساحة حوله.

وخلال هذه الفترة قد يفقد الطفل بعض وزنه بسبب الطاقة التي يستثمرها في حركته.

وفي سن 7 أشهر تبدأ الأسنان الأولى بالظهور وعادة ما تكون في اللثة السفلى، وهناك أطفال يصاحب عملية نمو الأسنان كلها ألم وحمى وإسهال وبعض الأطفال لا يشعرون حتى بنمو الأسنان.

في عمر 8 أشهر يبدأ الطفل في الزحف والتقدم حيث يزحف على بطنه ويتحرك للأمام.

في عمر 9 أشهر تقريبًا يجلس الطفل لبضع دقائق حتى يفقد توازنه ويسقط جانبًا وسوف تستمر التدريبات على المشي حتى يتمكن من المشي والجلوس واللعب دون الوقوع أو مساعدة أحد.

نحو عمر 10 أشهر، يتعلم الطفل الوقوف بالمساعدة مع بعض الأشياء كقضبان السرير أو الطاولة أو الكرسي، كما يمسك الأشياء ويسحب نفسه ويقف على ركبتيه ثم يقف.

وبمرور الوقت يتعلم أن يجلس في المكان الذي يرغب به، وفي عمر سنة واحدة سوف يأخذ خطواته الأولى بدون دعم الأشياء والأثاث.

مراحل تطور الرضع حسب الأشهر:

خلال الشهر الأول من نمو الطفل:

  • ينام حوالي ثلثي وقته.
  • فمه يتقلص عند ملامسته لأي شيء لأنه في هذه المرحلة يكون متهيئًا للأكل في كل لحظة.
  • قبضات يديه تكون دائمًا مضمومة.
  • تظهر ابتسامة انعكاسية على وجهه أثناء التحفيز الحسي.
  • وضع جسده كما لو أنه مازال في رحم أمه.
  • يتحول رأسه إلى مصدر الضوء ويتبع الأجسام المتحركة.
  • ويصبح منتبهًا إلى الضوضاء حوله.
  • عضلاته تصبح مشدودة ولكن رأسه غير ثابت.

خلال الشهر الثاني من نمو الطفل:

  • لا يزال رأسه الجميل يحتاج إلى دعمه.
  • تظهر ابتسامة طوعية منه.
  • يبدأ الطفل في تحريك رأسه ويديره باحثًا عن ثدي أمه.
  • يبدأ في فصل أطرافه ويحركها مع جسده بشكل متكرر.
  • تحويل رأسه في اتجاه الضوضاء وإظهار قدر أكبر من اليقظة خلال النهار.
  • يتبع بعينيه الحركة والصوت.
  • يبدأ الاتصال البصري مع الأشخاص الأقرب إليه.
  • يصدر بعض الأصوات غير البكاء.

خلال الشهر الثالث من نمو الطفل:

  • يرفع الطفل رأسه الجميل.
  • يستطيع الوصول إلى الأشياء والألعاب.
  • إنه مستيقظ على الأقل نصف اليوم.
  • يضع معظم الأشياء في فمه.
  • قبضته تصبح مفتوحة.
  • يبدأ بالضحك بصوت عال.
  • يحمل قطعة ناعمة من الأشياء في يده لفترة قصيرة.
  • يتلفت بنظره في كل اتجاه.

أما خلال الشهر الرابع من نمو الطفل:

  • يتحول برأسه نحو الضوضاء.
  • ويمكنه تحريك يده على الخط الأوسط من جسمه.
  • يستطيع تحريك جسده من جانب إلى آخر بينما يرقد على بطنه.
  • يمكن أن يستريح على مرفقيه بينما يرقد على بطنه.
  • يرفع قدميه على يديه بينما يرقد على ظهره.
  • يتحول رأسه بحرية في جميع الجهات.
  • يستخدم أصابعه ليشعر بالأشياء.

خلال الشهر الخامس من نمو الطفل:

  • يبدأ الطفل في التحول من جانب إلى آخر.
  • يرتفع بصدره أثناء الاستلقاء على المعدة عن طريق محاذاة اليدين.
  • يستطيع السيطرة على يديه تجاه من يتصل به حيث يوجه الطفل بوعي حركته (أي أنها ليست حركة انعكاسية بل حركة مخططة).
  • جسده أكثر نعومةً وتركيزًا.
  • يمكنه نقل لعبته من يد إلى يد.

خلال الشهر السادس من نمو الطفل:

  • يبدأ إحساس الجسد بالتشكل فيقوم الطفل بفحص وتمييز معظم أجزاء جسمه.
  • يمسك بقدميه.
  • يمسك بيد ورجل وبالعكس ويضعها في فمه.
  • يتحول وجهه نحو الذي يناديه باسمه.

خلال الشهر السابع من نمو الطفل:

  • يبدأ الطفل في مرحلة الزحف ورفع الحوض أو الصدر.
  • يبدأ في رفع الجزء العلوي والوقوف على أربع ويدفع نفسه ليزحف.
  • يستخدم يديه بشكل أكبر.
  • وهو مهتم بإسقاط أشياء صغيرة أو رميها على الأرض.
  • يصبح خائفًا من الغرباء.

خلال الشهر الثامن من نمو الطفل:

  • الطفل يزحف ذهابًا وإيابًا وبشكل أسرع.
  • يتطور بحركات يديه حيث يبدأ بفصل اليد اليمنى عن اليد اليسرى بوضوح.
  • يمكنه الجلوس بمفرده لبضع دقائق.

خلال الشهر التاسع من نمو الطفل:

  • يستطيع الطفل الجلوس لفترة طويلة دون أن يتكئ مع أنه لا يزال هناك أطفال لا يجلسون.
  • إنه قادر على إمساك الأشياء بسهولة.
  • يبدأ في التصفيق.
  • يستخدم ساقيه بقوة كالدفع.

خلال الشهر العاشر من نمو الطفل:

  • يستطيع الطفل أن يقف بسهولة بدون أي مساعدة.
  • يصبح قادرًا على تسلق السلالم.
  • يمكنه حمل زجاجة الحليب وحده وشربها.

خلال الشهر الحادي عشر من نمو الطفل:

  • إنه يحب الألعاب ويستطيع أن يخفي الأشياء ويلوح عند مغادرته المكان مودعًا.
  • يمكنه دفع عربة أطفال.
  • يتجول بين الغرف والأثاث مع بعض المساعدة.

في عمر السنة لنمو الطفل:

  • يأخذ الطفل خطواته الأولى بشكل مستقل والتي قد تستغرق هذه العملية عدة أشهر.
  • يمكنه صعود الدرج بسهولة أكبر.
  • إنه قادر على بناء برج من عدة مكعبات.
  • ينحني ويلتقط الأشياء من على الأرض.
  • إنه قادر على العثور على شيء مخفي أثناء اللعب.
  • يمكنه حمل قلم رصاص والخربشة به على ورقة.
  • خلال هذه الفترة يبدأ معظم الأطفال في التحدث.
  • يستجيب لتعليم شفهي بسيط من بضع كلمات.
  • ويشير إلى أعضاء في جسده وإلى الصور الفوتوغرافية.

أخيرًا…

  • ينمو الأطفال ويتغيرون كثيرًا في الأشهر والسنوات القليلة الأولى من حياتهم.
  • لا يمكنك أن تتوقع من جميع الأطفال أن يتطوروا بنفس الطريقة ولا يمكنك مقارنة طفلك مع أطفال آخرين أو أشقاء آخرين.
  • عندما يتعلم الطفل أشياء جديدة ويكيف مهارات جديدة قد يبدو لك أنه نسي المرحلة السابقة في تطوره أو القدرة التي اكتسبها بالفعل ولكن ليس هذا هو الحال بل لأنه يركز على اكتساب مجموعة جديدة من القدرات المعقدة ولا يتمتع دائمًا بالقدرة على الحفاظ على كل شيء بدقة وبتركيز ضروري.
  • اعتمادًا على مراحل تطور الطفل والتي هي مماثلة في كل عصر وعمر فإن قدرة الطفل على اتخاذ الإجراءات هي نتيجة لفترة طويلة من إعداد جميع عضلات جسمه وتخطيط الحركة لكل مرحلة، وعلى سبيل المثال ينتقل بين الزحف والجلوس أو بين الجلوس والوقوف وما إلى ذلك.
  • يُظهر النمو الطبيعي أن الطفل يتمتع بصحة جيدة بوجه عام.
  • أي فترة مرض أو مرض مزمن يؤدي إلى انخفاض في نمو الطفل فيجب الانتباه.
  • إذا كانت لديك أي شكوك حول تطور نمو طفلك اتصلي بطبيب الرعاية الصحية أو طبيب الأطفال الخاص بطفلك.