العناية بالبشرة

توقفي عن كونك السبب في مشاكل البشرة

هل سيكون صادم بالنسبة لك معرفة أنك السبب في مشاكل البشرة وبقائها؟ قد يسبب لك الذعر معرفة أن أشياء بسيطة تقومين بها بدون قصد ودون معرفة منك تؤدي إلى تعريض بشرتك لخطر كبير، لذا عليك التوقف عن كونك السبب في معاناة بشرتك ومشاكلها.

توقفي عن كونك السبب في مشاكل البشرة

فيما يلي أخطر التصرفات والأشياء التي تصدر عنك وتؤذي بشرتك، عليك إلقاء نظرة عليها ومن ثم محاولة تجنبها قدر الإمكان.

23 – تقشير البشرة بقسوة

صحيح أن تقشير البشرة من الأمور التي تمنحها الكثير من الفوائد وتزيل الجلد الميت وبقايا الدهون ما يزيد من تألقها وجمالها بالإضافة إلى أنه يحميها من ظهور البثور ومن توسع المسامات وما يترتب عليه من مظهر أكبر في السن، لكن تقشيرها بقسوة وبشكل مفرط يعني سحب الزيوت منها وتركها جافة وهذا بالضبط ما يقلب الأمور رأسًا على عقب ويقلب الفوائد إلى أضرار.

22 – النوم على الوسادة

النوم على الوسادة

لا أقصد أبدًا الحرمان من النوم أو ترك الوسادة والنوم بدونها، ما أقصده هو نوعية الوسادة والقماش المصنوعة منه، فمن أكثر الأشياء التي قد تفعلينها من دون علم منك وتسبب مشاكل البشرة هو النوم على غطاء الوسادة المغبر أو عدم الاهتمام بنوعيته، أو حتى اختيار الوسادات القاسية والمرتفعة، أو تلك المزودة بنقوش ورسومات بارزة تسبب الأذى لبشرتك بعض ضغطها مع الوسادة لمدة تزيد عن 7 ساعات، وهذا ما يفسر اختلاف حالة البشرة قبل النوم وبعده في الصباح.

21 – السكون وإهمال الحركة

الحركة والنشاط والقيام بالأعمال أو التمارين الرياضية من الأمور التي تجدد الدورة الدموية وتعمل على تنشيطها ما يعني أن الدم سيكون أكثر كفاءة وقدرة على نقل وإيصال الأوكسجين إلى كل الخلايا بما فيها خلايا البشرة وفي الوقت ذاته تخليصها من الفضلات وغاز ثاني أوكسيد الكربون وكل هذا يظهر على البشرة بالإشراق والحيوية والنضارة.

20 – صور السيلفي

صور السيلفي

لا ضرورة للذعر أو القلق فصورة السيلفي بشكلها العادي أمنة تمامًا لا يمكن أن تسبب الضرر للبشرة، لكن صورة السيلفي مع ضم الشفاه هي المشكلة فيمكن لهذه الحركة وتكرارها كثيرًا أن تعمل على التسريع من ظهور التجاعيد في المنطقة حول الفم وفي الذقن هذا الأمر الذي قد يحرمك من السليفي إلى الأبد.

19 – ادمان الكافيين

صحيح أن ما يقدمه الكافيين من فوائد يعتبر نقطة تضاف إلى رصيده وترفع من شأنه لكن في الوقت ذاته فإنه من المواد التي تعمل على إدرار البول أي يخلص الجسم من السوائل وبالتالي سيصاب بالجفاف، والبشرة الباهتة الخالية من معالم الحياة هي من أول العلامات التي تترجم جفاف الجسم، لذا دائمًا يجب الانتباه إلى كمية الكافيين وتناول ما يكفي من الماء.

18 – تناول اللحوم الحمراء

تحتاج اللحوم الحمراء في أثناء عملية الهضم إلى بذل الجسم لكميات كبيرة من الماء، لذا عليك بالأمرين التاليين:

  • تناول اللحوم الحمراء بشكل معتدل.
  • تناول الكثير من الماء.

17 – حك البثور ونزع حب الشباب

حك البثور ونزع حب الشباب

تتعرض البشرة لظهور البثور والرؤوس السوداء أو البيضاء بالإضافة إلى حب الشباب وذلك بسبب العديد من العوامل كأشعة الشمس والحر والعرق وتراكم الدهون أو الزهم بين مسامات البشرة، لكن المشكلة في أن يتم العبث بتلك البثور ومحاولة حكها ومن ثم إلحاق الجروح بها واحتمال كبير أن تتعرض للأوساخ المحمولة مع الهواء فتأخذ المشكلة بالزيادة، والأفضل أن يتم الحصول على استشارة من خبراء البشرة، أما مع الحبوب فالعمر الوسطي للحبة 9 أيام فصادقي تلك البشرة خلال هذه المدة ولا تشني الحرب عليها.

16 – مستحضرات التجميل الرخيص والمقلد

من الخطأ الاعتقاد بأن لا فرق بين مستحضرات التجميل وأدوات المكياج الأصلية من الماركات الموثوقة وبين المقلدة أو الاعتقاد بأن السبب في كون الأنواع الأصلية مرتفعة الثمن فقط لأنها تحمل اسم الماركة، في الحقيقة ما يجعلها الأفضل وما يجعلها غالية هو نوعية المواد التي يتم تحضيرها منها فتحتوي على مواد طبيعية ذات تأثير مفيد للبشرة على عكس المقلدة التي لا يمكن ضمان مصدرها.

15 – تناول السكر

السكر رغم طعمه الحلو والمحبب إلا أنه يخفي خلفه طعم مرير يتركه على البشرة، فالسكر يعمل على تحطيم جزيئات الكولاجين المسؤولة عن حيوية ونضارة الجلد فتبدأ بعدها التجاعيد بالظهور آخذة بالتمدد والتوسع والازدياد، وهنا تأتي الحاجة للحصول على الكولاجين البديل والذي يعطي تأثير سرعان ما يزول بعد التوقف عن تناوله تاركًا خلفه المزيد من التجاعيد والترهلات.

14 – العبث مع الشعر تحت الجلد

لعدد من الأسباب يظهر الشعر تحت الجلد بعد إزالته بمختلف الطرق بحيث يظهر بشكل مزعج مع عدم إمكانية التخلص منه، لكن لحظة… لا يمكن لك حك الجلد وإزالة الشعر بطريقة تسبب الجروح للبشرة فلن تكون النتائج جيدة، وقد يؤدي هذا التصرف إلى ظهور الحبوب والبثور المؤلمة في كثير من الأحيان، والحل هو إما بالاستعانة بخبراء التجميل أو الحصول على المحاليل المخصصة لهذا الأمر والمتوفرة في الصيدليات.

13 – الإفراط في تنظيف البشرة

الإفراط في تنظيف البشرة

مشاكل البشرة لا تظهر من الإفراط في تنظيف البشرة بالماء البارد وبلطف، بل تظهر عند تنظيفها بقسوة وبالماء الساخن، أو باستخدام مستحضرات تنظيف البشرة مرارًا وتكرارًا خلال اليوم وبعد كل هذا يتم تجفيفها بقسوة بمنشفة خشنة أو تحتوي على الجراثيم والأوساخ، إذن يمكن اعتبار كل ما سبق عبارة عن جرائم بحق بشرتك والصحيح هو استخدام غسول البشرة مرة واحدة في اليوم ومن ثم الماء البارد بالكم الذي تريدين وعلى المنشفة أن تكون قطنية وناعمة ونظيفة.

12 – تجاهل تغير المكياج

اختيار المكياج يتم تبعًا لنوع بشرتك وطبيعتها، هذا صحيح لكنه غير كامل فالعامل الذي لا يحظى بالاهتمام هو تغير المكياج بين الحين والآخر واختيار المناسب منه تبعًا لما يلي:

  • في فصل الصيف سيكون المكياج الكريمي أكثر سيولة وقد لا يصلح والأفضل اختيار مكياج بنوع البودرة أو الرغوة، بينما في الشتاء سيكون المكياج الكريمي قد عاد لأداء عمله.
  • مدة صلاحية المكياج تنتهي فمن المهم تغيره في حال انقضاء المدة المدونة على العبوة أو في حال ظهر أي اختلاف في رائحته أو قوامه.

11 – إزالة مكياج العيون

إزالة مكياج العيون

أيضًا الإبقاء على مكياج العيون أمر خطير لكن عندما تتم عملية إزالته بقسوة سيكون الأمر أسوأ، فالجلد في منطقة حول العين يعتبر أرق جلد في الجسم والأكثر حساسية لذا فالضغط عليه والشدة في تنظيفه يمكن أن يعمل على خلق الكثير من الهالات السوداء أو الاحمرار فضلًا عن ظهور الخطوط الدقيقة وكلا الأمرين مر ويمكن حماية البشرة باعتماد الرقة واللطف.

10 – التعرض للشمس وتسمير البشرة

تعريض البشرة بشكل مباشر للشمس وبدون تطبيق كريم الحماية منها يمكن أن يكون من أسوأ الأشياء التي قد تقدمينها لبشرتك، فكيف سيكون الأمر مع تطبيق زيوت تزيد من تأثر البشرة بالشمس وتعطيها هذا اللون، أو عبر التعرض لأشعة أجهزة التسمير الضوئية، ما تخفيه خلفها هو إمكانية تعرض خلايا الجلد للطفرات ومع تراكم هذه الطفرات يمكن أن تتحول إلى خلايا سرطانية.

9 – التدخين أخطر مشاكل البشرة

التدخين يترك الكثير من المشاكل الكارثية والتي تؤثر على الصحة بشكل كامل والبشرة من ضمنها فالتدخين يؤدي إلى سرطان الجلد في الخلايا الحرشفية والذي يعد من أخطر أنواع سرطانات الجلد، بالإضافة إلى انتقالها إلى بقية الخلايا.

8 – عض الشفاه

عض الشفاه

كانت أمي توصيني ألا أعض على شفتي حين أغضب، وبالمقابل أيضًا كانت تعرف السبب فورًا حين يبدأ الجفاف بالظهور عليها ويأخذ لونها بالبهوت، لأن الأسنان قوية والشفاه تعتبر طبقة رقيقة من الجلد تجف وتتعرض للجروح بسبب الأسنان ومن ثم قد يتفاقم الأمر حد الالتهاب جراء وصول البكتيريا إليها.

7 – قلة النوم

النوم يضمن للجسم التخلص من فضلات الخلايا والحصول على الراحة بالإضافة إلى إعادة توزان الهرمونات، وبالمقابل فالكارثة تكمن في عدم الحصول على ما يكفي منه أي أن كل فوائده سيتم الحرمان منها، والجدير بالذكر أن أفضل ساعات النوم تبدأ من الساعة 11 ليلًا.

6 – نظام التغذية السيء

الفيتامينات والمعادن والعناصر الأخرى كلها مهمة جدًا للبشرة ونقصانها أو عدم توازنها يظهر أولًا وبشكل شديد الوضوح على البشرة لذا قبل اتباع أي ريجيم أو نظام غذائي يقوم على الحرمان عليك التفكير مرتين، ومناقشة هذا الأمر مع خبير التغذي والتأكد من نتائجه وآثاره التي سيخلفها على البشرتك.

5 – جفاف الجسم والبشرة

جفاف الجسم والبشرة

نسيان شرب الماء أو الاعتقاد بأن كوب قهوة مع كوب شاي بالإضافة إلى العصير هو بمثابة ماء من أخطر الأشياء التي قد تنهي نضارة وصفاء بشرتك، على العكس فلا يتعامل الجسم مع تلك السوائل على أنها ماء فضلًا عن أن الماء يقدم كم ضخم من الفوائد للجسم والبشرة، لذا عليك ترطيب جسمك بشرب الماء.

أما عن ترطيب البشرة فيتم عبر استخدام كريم الترطيب المناسب لطبيعية بشرتك والتأكد من أن يتم الأمر بشكل لطيف ومنتظم فهذا من شأنه أن يحافظ على بشرة دائمة الشباب.

4 – توبيخ البشرة أمام المرآة

مشاكل البشرة لا تختفي بين بين ليلة وضحاها، عليك التحلي بالصبر فالنتائج السريعة غير مطمئنة بل تلك التي تأتي بشكل منطقي هي النتائج التي تدوم لذا عدم النظر إلى المرآة ومن ثم البدء بلوم بشرتك وبلوم نفسك إنه أمر لا يأتي إلا بالإحباط والاكتئاب.

3 – العناية بالشعر

العناية بالشعر

هل يمكن لك ضمان عدم وصول الشامبو ومن بعده البلسم إلى البشرة في أثناء الاستحمام؟ هل يمكن ضمان عدم وصول حرارة مجفف الشعر إلى وجنتيك؟ هل يمكن حماية بشرتك مما تسببه الصبغة أو بروتين الفرد من أذى؟ بالمطلق… الإجابة لا، لكن يمكن التقليل قدر الإمكان من هذا عبر الانتباه في أثناء استخدام الشامبو أو تصفيف الشعر، فكل تلك مواد وعوامل تعتبر قاسية على الجلد.

2 – لمس البشرة

لا تكون اليد نظيمة دائمًا وخاصة في أثناء التواجد خارج المنزل ولمس البشرة يعرضها لكل ما هو مؤذي على اليد، لذا يعتبر لمس البشرة بالأيدي المتسخة من أكثر الأشياء التي تسبب لك مشاكل البشرة لذا عليك التدرب على ترك هذه العادة والانتقال إلى غيرها على سبيل المثال اللعب بخصلة من خصلات شعرك.

1 – الهاتف الذكي

الهاتف الذكي

لا أتكلم أبدًا عن الأشعة التي تصدر من الهاتف لكنه أمر يؤخذ بالحسبان، ما أتكلم عنه هو سطح الهاتف الذكي وما يتعرض له من أوساخ وغبار وجراثيم وبكتيريا وغيرها الكثير فقد يتم لمسه في أثناء التسوق أو بعد دفع المال وكثيرة الأمثلة، ومن ثم يرن الهاتف وتقومين بوضعه على بشرتك وهنا تحدث الكارثة فتنتقل معظم تلك الأجسام إليها، والحل من خلال اعتماد سماعات الهاتف الذكي بشكل شبه دائم هذا سيبقي الهاتف وجراثيمه وحرارته المرتفعة بالإضافة إلى إشعاعاته بعيدًا عنك وعن بشرتك ودماغك.

ليس عليك لوم بشرتك على مشاكل البشرة فقد تكونين أنت السبب فيها لذا عليك إعادة النظر في الأمر قبل توجيه أي عبارة لوم أو الشعور بأي مشاعر إحباط أو حزن، ومن ثم التعامل معها بشكل يضمن حمايتها.