أسرار الجمالالعناية بالبشرة

تعرفي على أفضل مقشرات للمناطق الحساسة

الجزء الأكثر حساسية في جسم المرأة هو المهبل والأعضاء التناسلية. غالبًا ما يكون لون منطقة الأعضاء التناسلية الأنثوية أغمق من باقي الجسم، ويعتبر هذا اللون الداكن مشكلة شائعة بين النساء، حيث يحاولن النساء تطبيق العديد من الطرق لتبييض هذه المنطقة وتجديد شبابها. وفي هذه المقالة سوف نقدم لك أفضل مقشرات للمناطق الحساسة.

عادةً ما يكون لدى النساء في الشرق الأوسط ​​بشرة داكنة، ونتيجة لذلك، يكون جلد المنطقة التناسلية أغمق من غيرهن. سواد الأعضاء التناسلية هو أحد أهم مخاوف المرأة التي تقلل من ثقتها بنفسها خاصة عند ممارسة العلاقة الحميمة.

ما هو اللون الطبيعي للمنطقة الحساسة عند المرأة

من الطبيعي أن يميل لون الجلد المحيط بالمهبل إلى اللون الداكن والسبب مختلف. الأمر الذي يسبب الشعور بعدم الراحة وفقدان الثقة بالنفس عند النساء.

بما أن الشعر داخل الأنف يمنع دخول البكتيريا والغبار. أيضًا الشعر الموجود في الأعضاء التناسلية يمنع دخول البكتيريا إلى المهبل. تتكون البكتيريا التناسلية من فئتين، جيدة وسيئة. تسبب البكتيريا الجيدة البيئة المهبلية لتصبح قلوية، وتقتل البكتيريا الضارة وتخلق بيئة صحية. قوام الجلد في هذه المنطقة خشن ويصبح هذا الملمس أغمق من باقي الجسم بسبب ضغط الفخذين والملابس الضيقة وغير الملائمة.

حتى بعض الأشخاص ذوي البشرة البيضاء لديهم بشرة داكنة في أعضائهم التناسلية.

يجب استخدام طرق التقشير أو التبييض المهبلي لإزالة عتامة المهبل. لون المهبل ليس متماثلاً لدى الجميع، فعند البعض لونه أبيض، وفي البعض الآخر وردي أو حتى أزرق.

في بعض الأحيان قد يقلق الناس من تغير لون المهبل ويعتقدون أن لديهم هذه المشكلة بسبب العدوى، إذا لم يكن الأمر كذلك، يمكن أن تكون هناك أسباب مختلفة قد تسببت في تغير لون المهبل.

أسباب سواد المهبل (المناطق الحساسة)

غالبًا ما نخطئ عند الاعتقاد بأن الحلاقة المتكررة تؤدي إلى عتامة الجزء الخارجي من المهبل. بالإضافة إلى شكل الجلد وملمسه، هناك عوامل أخرى تجعل هذه المناطق أغمق، وهذه العوامل هي كما يلي:

  • قلة حركة الهواء في هذه المناطق: في أغلب الأحيان تكون الأجزاء الداخلية مغطاة ولا تتعرض للهواء النقي. يؤدي قلة الهواء النقي إلى تغيير ملمس ولون الجلد.
  • الرطوبة: تؤدي الرطوبة في هذه المنطقة إلى تغير لون الجلد.
  • التعرق: يحتوي العرق على مواد كيميائية يجب إزالتها من الجسم. نظرًا لأن الأجزاء الخاصة من جسمك غالبًا ما تكون مغطاة، فإن أي عرق في هذه المناطق سيبقى في مكانه حتى يتم تطهيره عن طريق الاستحمام. وهذا سبب آخر لاسمرار الجلد في هذه المناطق.
  • ارتداء الملابس الضيقة: ارتداء ملابس ضيقة يمنع هذه الأجزاء من التنفس، مما يؤثر أيضًا على لون الجلد.
  • الاحتكاك: الاحتكاك المستمر لأسطح الجلد ببعضها البعض أثناء المشي أو القيام بالأنشطة اليومية، يغير نسيج ولون الجلد.
  • الشيخوخة: مع تقدم العمر، تصبح بعض الأعضاء داكنة بشكل طبيعي. يحدث هذا نتيجة التغيرات الهرمونية في الجسم.
  • علم الوراثة: قد تجعل الجينات الخاصة بك الجلد في المناطق الحساسة أغمق من أجزاء الجسم الأخرى.
  • الحمل: يعتبر الحمل من العوامل التي تسبب سواد الجلد في منطقة الأعضاء التناسلية، بينما قد لا يكون الجلد في هذه المناطق داكنًا قبل الحمل.
  • التقدم في العمر.
  • الاستخدام الدائم لبودرة التالك (بودرة الأطفال).
  • الأمراض مثل مرض كوشينغ.
  • مشاكل في الجلد والكبد والأمعاء والغدة الكظرية.
  • الإفراط في إنتاج صبغة الميلانين.
  • سرطان المعدة.
  • اختلال التوازن الهرموني.
  • قصور الغدة الدرقية أو فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • عدوى.
  • سوء التغذية أو نقص بعض الفيتامينات.
  • البدانة.
  • متلازمة المبيض المتعدد الكيسات.
  • استخدام بعض الكريمات والصابون وشامبو الجسم ومنتجات صحية أخرى.
  • ارتداء الملابس الداخلية المصنوعة من مواد تسبب احتكاك.

أفضل مقشرات للمناطق الحساسة

عصير الليمون لعلاج سواد المنطقة التناسلية:

صبي ملعقتين كبيرتين من عصير الليمون المخفف في 10 قطرات من ماء الورد. انقعي قطعة قطن في هذا المحلول. اضغطي على القماشة وأزيلي السوائل الزائدة، ثم ضعيها برفق على المنطقة المصابة. اتركيها لمدة 3 إلى 5 دقائق ثم اشطفيها. كرري هذه العملية ثلاث مرات في اليوم.

ملاحظة: يجب إزالة الشعر وتنظيف المنطقة جيدًا وتجفيف المنطقة قبل استخدام المحلول. إذا شعرت بالحرقان، اغسلي المنطقة على الفور. يعتبر عصير الليمون من أكثر الطرق أمانًا لتفتيح البشرة في منطقة الأعضاء التناسلية (المهبل).

صودا الخبز لعلاج سواد المنطقة التناسلية:

بالإضافة إلى قدرتها على شفاء العدوى والبكتيريا المهبلية، يمكن لصودا الخبز، إذا تم دمجها مع بضع قطرات من عصير الليمون، أن تزيل سواد وبهتان الجلد في منطقة الأعضاء التناسلية الأنثوية.

بياض البيض لعلاج سواد المنطقة التناسلية:

اخفقي بياض البيض حتى يصبح رغويًا تمامًا، ثم ضعي بعضًا منه على المناطق الداكنة وبعد أن يجف القناع، اغسليه بالماء البارد. علينا فقط أن نقول أن استخدام بياض البيض طريقة سريعة ولكنها كريهة الرائحة لإزالة اللون الداكن من المهبل.

يحتوي بياض البيض على بروتينات مبيضة للجلد، بالإضافة إلى أنها تعمل على تنعيم البشرة. لكن بياض البيض ليس خيارًا جيدًا لتبييض المهبل لأنه يجب استخدامه بشكل مستمر ولفترة طويلة جدًا.

تقشير المناطق الحساسة بالكريمات الموضعية:

تستخدم بعض النساء الكريمات لتبييض أعضائهن التناسلية. تحتوي الكريمات المستخدمة لهذا الغرض على مركبات طبيعية (عشبية) أو كيميائية. الكريمات الطبيعية تشمل المستخلصات النباتية مثل الخيار، البرقوق، الأعشاب البحرية أو أربوتين (مشتق من نوع من الفطريات التي تحتوي على حمض الكوجيك) وعرق السوس والتوت.

العناصر الغذائية الرئيسية في هذه الكريمات هي فيتامين أ وفيتامين ج وفيتامين هـ. بالإضافة إلى المستخلصات النباتية المذكورة، تحتوي هذه الكريمات أيضًا على مواد طبية أخرى مثل الهيدروكينون. قد يسبب الهيدروكينون مشاكل جلدية. لذلك، يجب أن يكون استخدامها تحت إشراف الطبيب.

الآثار الجانبية الجلدية التي تسببها هذه الكريمات كثيرة. تأثيرها هو تفتيح بشرة المنطقة التناسلية، ووجود الهيدروكينون في هذه المركبات يمكن أن يكون له تأثيرات مسرطنة.

تقشير المناطق الحساسة بالصابون:

تحاول النساء تجريب طرقًا مختلفة لتقشير وتبييض المنطقة التناسلية. تستخدم بعض النساء صابونًا خاصًا للتخفيف من اسمرار المنطقة التناسلية؛ لكن هذا الصابون يحتوي على مواد كيميائية ضارة تخل بتوازن درجة الحموضة في المهبل. يؤدي الإخلال بتوازن درجة الحموضة في المهبل إلى زيادة قتامة لون المهبل.

مما قد يتسبب في اضطراب الرقم الهيدروجيني للمنطقة التناسلية، مما يؤدي إلى زيادة سواد جلد المنطقة التناسلية.

الصبار لتقشير المناطق الحساسة:

الصبار غني بمضادات الأكسدة والصبار هو الذي ينظم إنتاج الميلانين في الجلد، وبالتالي يعطي لمعان للبشرة. يوصى باستخدام الصبار لتبييض البشرة، لكن استخدامه لتبييض منطقة الأعضاء التناسلية يرتبط بالعديد من القيود، بما في ذلك أن الجلد أكثر حساسية في هذه المنطقة ويزيد أيضًا من خطر الإصابة.

الكركم لتقشير وتبيض المناطق الحساسة:

ويقال أن الكركم يساعد أيضًا في تبييض المهبل، وذلك عن طريق تحويل الكركم إلى عجينة بمساعدة الزبادي أو هلام الصبار ووضعه على المنطقة المرغوبة والانتظار لمدة 5 دقائق. قد يكون للكركم العديد من الفوائد الصحية، لكن خصائصه تصل إلى الجسم عن طريق تناوله، بالإضافة إلى أن بعض الناس لديهم مشكلة في رائحة الكركم ويصعب عليهم وضعه على الجلد.

الزبادي والحليب والبطاطا والعسل لتبيض المناطق الحساسة:

من الأشياء الأخرى التي يُقال إنها تساعد في تبييض المهبل: الزبادي والحليب والبطاطا والعسل والليمون والخيار. كل ما سبق يساهم في نعومة الجلد، ولكنه غير فعال في عملية التبييض المهبلي؛ لأنه يستغرق الكثير من الوقت للحصول على النتائج، ويحتاج إلى تكرار العملية بشكل منتظم.

قد يهمك أيضًا: اختاري أفضل الأقنعة لتقشير وتفتيح البشرة

تبييض المهبل بالليزر:

الطريقة الأكثر فعالية لإزالة الجلد الداكن في منطقة الأعضاء التناسلية هي استخدام الليزر. استخدام هذه الطريقة سريع جدًا وحققت الكثير من النساء النتيجة المرجوة بجلسة علاج واحدة.

إن تفتيح البشرة في منطقة المهبل ليس طريقة مؤقتة، ومن خلال استخدام الليزر لهذه المنطقة يمكنك إزالة اسمرار الجلد في المنطقة المرغوبة من سطح الجلد إلى الأبد.

هذه الطريقة لها عمر افتراضي أطول من الطرق الأخرى. في طريقة استخدام التبييض المهبلي بالليزر، يكون الألم أقل. مدة هذا الإجراء 30 دقيقة. قبل إجراء الليزر، يجب على الطبيب وضع كريم مخدر على المنطقة المصابة. هذا يجعل المريض لا يشعر بأي ألم. ثم يتم وضع شعاع غير ضار على المنطقة التناسلية. في الواقع، وظيفة هذا الشعاع هي إزالة أصباغ الجلد. من خلال القيام بذلك وإزالة الميلانين، يصبح لون المهبل أبيض.

عدد جلسات الليزر اللازمة لتفتيح بشرة منطقة الأعضاء التناسلية

يتراوح ما بين جلسة إلى ثلاث جلسات ويعتمد على شدة الجلد التناسلي ورأي الأخصائي. عادة ما تظهر آثار تفتيح جلد المنطقة التناسلية بعد أسبوعين من الليزر. يجب أن يتم تطبيق الليزر على فترات بين 30 إلى 45 يومًا.

هل يمكن لجميع النساء استخدام الليزر لتفتيح بشرة المنطقة التناسلية؟

نعم. لا يوجد حد لاستخدام هذا النوع من الليزر ويمكن لجميع النساء استخدام هذا الليزر لإزالة اسمرار جلدهن المهبلي.

اللواتي لا يستطعن استخدام الليزر لتفتيح بشرة منطقة الأعضاء التناسلية هم:

  1. الذين يعانون من أمراض جهازية.
  2. المصابون بمرض موضعي حاد.
  3. المصابون بمرض الحزاز المسطح الجلدي.
  4. الذين يعانون من الثآليل التناسلية.
  5. المصابون بالهربس التناسلي.

ما الذي يجب القيام به قبل تفتيح البشرة بالليزر؟

  1. يفضل عمل الليزر لتفتيح بشرة منطقة المهبل بعد أسبوع من انتهاء الدورة.
  2. قبل استخدام الليزر، إذا كان هناك التهاب مهبلي نشط، يجب معالجة العدوى أولاً.
  3. قبل ثلاثة أيام من الليزر، يجب تجنب الحلاقة والشمع في منطقة الأعضاء التناسلية.
  4. قبل أسبوع من الليزر لا تستخدمي أي كريمات ومبيضات للمنطقة التناسلية.
  5. استحمي في الليلة السابقة لليزر.
  6. تطبيق كريمات التخدير الموضعية قبل ساعة من الليزر لتفتيح البشرة التناسلية.
  7. ارتدي تنورة أو سروال فضفاض بعد الليزر.

العناية اللازمة بعد تفتيح البشرة المهبلية بالليزر

  1. بعد الليزر لأن بشرة المنطقة حساسة، استخدمي المرهم الترميمي الذي وصفه طبيبك لمدة تصل إلى أسبوع للتعامل مع التهيج والالتهاب.
  2. حافظي على المنطقة التناسلية نظيفة وجافة تمامًا بعد كل غسلة.
  3. تجنبي الجماع لمدة 3 إلى 5 أيام.
  4. لا تمارس الرياضة لمدة 4 إلى 10 أيام.
  5. استخدم السراويل والملابس الفضفاضة بعد الليزر.

تبيض المهبل باستخدام آلية هيغز

يعتمد عمل هذه الآلية على استخدام موجات تردد الراديو. عبارة عن إجراء غير جراحي ومريح وغير مؤلم تمامًا. يعمل على المستوى الخلوي ويحفز الجسم على إعادة بناء أو استعادة الكولاجين – بدون جراحة وبدون ألم وبدون إضاعة للوقت.

المصادر:

مطيعة الطحان

مهندسة زراعية، سورّية الجنسية، اعمل في مجال كتابة المحتوى. أعشق الكتابة سواء كتابة خواطر أو نثريات، مهتمة بكل ما يخص الأناقة والرياضة والجمال، وأسعى دومًا لمساعدة المرأة على رفع مستواها الثقافي والاجتماعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

هذه الإعلانات هي مصدر الدخل لنا عطل مانع الإعلانات لتساعدنا