أسرار الصحةالحياة الزوجيةصحة

وسائل منع الحمل الحديثة… الإيجابيات والسلبيات

وسائل منع الحمل الحديثة

قد يكون الحمل والإنجاب حلم أغلب النساء المتزوجات حديثًا، إلا أن العديد من الأزواج يرغبون بتأجيله، بسبب ظروف اجتماعية أو صحية، حيث يمكن أن يعرّض الحمل حياة بعض السيدات للخطر، وخاصة صغيرات السن منهن. كما بينت الدراسات العلمية ارتفاع نسبة الوفيات بين الأطفال الرضّع عندما يقل الفاصل بين الولادات المتتالية عن عامين.

ازداد الوعي بأهمية البحث عن وسائل منع الحمل الحديثة، الآمنة والمضمونة، التي تحقق هذه الغاية وتساعد في تنظيم الأسرة. حيث توفرت طرق مختلفة لمنع الحمل يمكن أن تحمي من مخاطر الحمل غير المرغوب فيه. تابعي مقالنا التالي لتتعرفي على أهم أنواع وسائل منع الحمل الحديثة، طرق استخدامها وآثارها الجانبية على صحتك. 

أهم أنواع وسائل منع الحمل الحديثة

أهم أنواع وسائل منع الحمل الحديثة

يقوم مبدأ موانع الحمل، مهما كان نوعها، على العمل كحاجز يمنع البويضة والحيوانات المنوية من الالتقاء. وقد أثبتت موانع الحمل الحديثة فعّاليتها بنسبة وصلت إلى 99%. ولكن، تعدد الخيارات وكثرتها يجعلك بحاجة إلى التفكير أكثر لتحددي الطريقة التي تناسبك، وإليك بعض أنواعها:

الواقي الذكري:

الواقي الذكري

يعد الواقي الذكري الوسيلة الأكثر استخدامًا لمنع لحمل، فهو لا يساهم بمنع الحمل فقط بل ويحمي من الأمراض المنقولة جنسيًا، كما أنه يسهم في منع الحمل بنسبة تصل حتى 80 %، في حال استخدم بشكل صحيح، مع الحرص على عدم استخدامه أكثر من مرة واحدة.

إيجابيات الواقي الذكري:

  • الواقي الذكري رخيص الثمن، ويمكن الحصول عليه مباشرة من الصيدلية.
  • يوفر أفضل حماية ضد فيروس نقص المناعة المكتسب، إضافًة إلى الأمراض المنقولة عن طريق الجماع.
  • يمكن استخدام هلام أو كريم أو رغوة مبيد النطاف مع طرق عازلة مثل الواقي الذكري.

سلبيات الواقي الذكري:

  • تعد فعالية الواقي الذكري محدودة في منع الحمل، حيث لا تتجاوز الحماية باستخدام الواقي الذكري نسبة الـ 80 % فقط.

العازل الأنثوي:

العازل الأنثوي

العازل الأنثوي، ويسمى أيضًا الواقي الداخلي، هو من وسائل منع الحمل المرغوبة التي تعمل كحاجز يمنع النطاف من دخول الرحم. هو عبارة عن كيس ناعم فضفاض مزود بحلقة من كل طرف. يتم ادخال حلقة الطرف المغلق في المهبل لتثبيت الواقي في مكانه، بينما تبقى الحلقة في الطرف المفتوح للواقي خارج المهبل.

إيجابيات الواقي الأنثوي:

  • يمنح الواقي الأنثوي النساء مزيدًا من التحكم في عملية الجماع، لأن استخدامه يتم عن طريق المهبل.
  • يعطي فعّالية فور استخدامه.
  • لا يحتاج وصفة طبية أو طريقة تركيب خاصة.
  • لا يسبب ردود فعل تحسسية أو آثارًا جانبية، فهو مصنوع من البولي يوريثين واللاتكس الصناعي، وهي مواد آمنة تمامًا للنساء اللواتي لديهن حساسية من المطاط الطبيعي.
  • لا يتطلب تعاون الشريك.

سلبيات الواقي الأنثوي:

  • تحتاج هذه الطريقة إلى عامل حماية إضافي مساعد كـ حبوب منع الحمل.
  • غير آمن تمامًا في حال كان سنك أصغر من ثلاثين سنة، حيث لا تتجاوز نسبة فعاليته 79 %.
  • لا يعطي شعورًا بالراحة.
  • لا يناسب النساء اللواتي يعانين من تشوهات مهبلية.

الحاجز المهبلي مع مبيد النطاف:

الحاجز الأنثوي مع مبيد النطاف

الحاجز المهبلي، غطاء مرن من المطاط يمنع النطاف من دخول الرحم، ويمكن إعادة استخدامه، تدخله النساء في عمق المهبل قبل الجماع. يجب استخدام الحاجز المهبلي مع كريم أو رغوة أو جل مبيد للنطاف للتأكد من الحصول على فعالية عالية.

 يتوفر الحجاب الحاجز، أو العازل الأنثوي، بأحجام مختلفة ويجب أن يحدد طبيبك الحجم المناسب لك. كما ويجب فحصه كل عام أو عامين من قبل الطبيب المختص للتأكد من عدم وجود ثقوب تهدد صلاحيته.

إيجابيات الحاجز المهبلي:

  • يمكنك استخدام الحاجز المهبلي قبل الجماع مباشرًة، أو قبله بـ 24 ساعة.
  • يعد خيارًا ممتازًا لمنع الحمل، في حال معاناتك من بعض المشاكل الطبية، مثل الإصابة بسرطان الثدي، والتي تجعل استخدام الأدوية الهرمونية أمرًا خطيرًا.
  • لا يعيق الخصوبة لاحقًا.
  • يمكن استخدامه مع الرضاعة الطبيعية بعد مضي ستة أسابيع على الولادة.
  • لا تحتاجين لوصفة طبيب، لأن آثاره الجانبية قليلة ولا تؤثر على هرموناتك.

سلبيات الحاجز المهبلي:

  • ازدياد خطر الإصابة بعدوى المسالك البولية، حيث يجب استخدامه مع مبيد النطاف، ويبقى في المهبل لمدة تصل إلى 6 ساعات بعد الجماع. إلّا أن التبول مباشرة بعد الجماع قد يساعد في منع العدوى.
  • يزيد مبيد النطاف من خطر انتقال فيروس نقص المناعة البشرية.
  • يزيد خطر إصابتك بمرض التهاب الحوض، بسبب تهيج المهبل الناجم عن استخدام مبيد النطاف.

كبسولات الغرسات مانعة الحمل:

كبسولات الغرسات مانعة الحمل

الكبسولة المزروعة عبارة عن أنبوب صغير مرن، لا يتجاوز طوله 4 سم، تعادل طول عود الثقاب، تحتوي على البروجسترون. يقوم الطبيب أو القابلة بإدخال الغرسة تحت جلد الذراع تحت تأثير التخدير الموضعي، ويستمر هذا بضع دقائق فقط. حيث تعمل هذه الغرسة على منع تحرر البويضة من المبيض عن طريق التحرير البطيء للبروجسترون في مجرى الدم، لذا تعد وسيلة طويلة الأمد لـ منع الحمل.

إيجابيات كبسولات الغرسات مانعة الحمل:

  • تمنع هذه الكبسولات، القابلة للزرع، الحمل لمدة تصل حتى ثلاث سنوات كاملة، لذا لا داعي لاستخدام أي وسيلة أخرى لمنع الحمل خلال هذه الفترة.
  • تتميز هذه الطريقة بأنها مخفية تمامًا ولا يمكن اكتشافها، وهي فعّالة تمامًا. حيث أن أقل من 1 % من النساء يصبحن حوامل بالرغم من استخدام هذه الطريقة.

سلبيات كبسولات الغرسات مانعة الحمل:

  • حدوث نزيف غير منتظم خلال السنة الأولى من الزرع، لا تقلقي فقد يصف لك طبيبك هرمون الاستروجين لمكافحته.
  • قد تتوقف الدورة الشهرية لدى بعض النساء خلال هذه المدة.

الامتناع الدوري عن الجماع:      

الامتناع الدوري عن الجماع

يلجأ البعض إلى وسائل طبيعية لمنع الحمل، منها امتناع الأزواج الدوري عن الجماع، في الأيام التي يحتمل أن تنجب فيها المرأة. تعد هذه الوسيلة الطبيعية لمنع الحمل فعّالة، حيث أن احتمال فشلها منخفض للغاية، كما أنها آمنة تمامًا.

من سلبياتها:

يعد الامتناع عن الجماع أمر غير مرغوب به لدى الكثير من الأزواج، ويعد مهمة صعبة بسبب الرغبة الجنسية الفطرية. كما أن اتباع هذه الطريقة يحتاج إلى توفير وسيلة داعمة لمنع الحمل، مثل استخدام الشريك الواقي الذكري لضمان فعّالية هذه الطريقة.  

قطع القناة الدافقة للرجال:

قطع القناة الدافقة للرجال

قد تعاني بعض النساء من مضاعفات غير مرغوبة لاستعمال بعض وسائل منع الحمل، لذا يلجأ بعض الرجال إلى قطع القناة الدافقة لإيقاف الإنجاب عند عدم الرغبة في إنجاب المزيد من الأطفال. يعد قطع القناة الدافقة إجراءً بسيطًا، حيث يقوم الطبيب بإغلاق الأنابيب التي تنقل الحيوانات المنوية للرجل من خلال شق صغير ويمنعها من الخروج من جسمه.

فوائد قطع القناة الدافقة:

  • فعالية عالية في منع الحمل، حيث أن قطع القناة الدافقة فعّال بنسبة تصل حتى 100 % في منع الحمل.
  • فقط عند حوالي 1 من كل 1000 رجل، تنمو الأنابيب المقطوعة ويعاد توصيلها.
  • لها مخاطر قليلة جدًا، وفترة الشفاء منها أيام قليلة فقط، وليس لها أي تأثير على الوظيفة الجنسية للذكور.

سلبيات قطع القناة الدافقة:

  • بعد قطع القناة الدافقة، يجب عليك استخدام وسيلة داعمة لمنع الحمل، مثل الواقي الذكري، لمدة تصل إلى 3 أشهر، للتأكد من طرد جميع الحيوانات المنوية، التي تم توليدها مسبقًا تمامًا، من القنوات ذات الصلة.
  • قد يزيد قطع القناة الدافقة من خطر الإصابة بسرطان البروستات.
  • عملية قطع القناة الدافقة إجراء دائم، لذا يجب أن تتأكد من أنك لا تريد المزيد من الأطفال. على الرغم من إمكانية عكس هذه الجراحة، في بعض الحالات، إلا أنها مكلفة للغاية ولا تضمن النجاح.

إغلاق قناتي فالوب (ربط البوقين) عند النساء:

إغلاق قناتي فالوب (ربط البوقين) عند النساء

تعد من وسائل منع الحمل الدائمة عند النساء، حيث يتم إغلاق قناتي فالوب لمنع انتقال البويضة من المبيض إلى الرحم ليصار إلى إخصابها.

إيجابيات إغلاق قناتي فالوب:

  • طريقة آمنة لمنع الحمل ولا يغير من مستويات الهرمونات عند النساء.
  • تعد هذه الطريقة فعّالة بنسبة 100 ٪ تقريبًا، وتقلل من خطر الإصابة بسرطان المبيض في السنوات اللاحقة.

سلبيات إغلاق قناتي فالوب:

  • تُجرى هذه الجراحة تحت التخدير، وكجراحة لها مخاطرها الخاصة، كحدوث رد فعل تجاه مسكنات الألم، تلف المثانة أو الأمعاء، إضافًة إلى آلام الحوض بعد الجراحة.
  • إن عكس مسار تعقيم الإناث (ربط البوقين)، مثل قطع القناة الدافقة للذكور، مكلف ولا يوجد ضمان لنجاح العملية.
  • هي طريقة دائمة لمنع الحمل، لذا قبل القيام بها يجب أن تتأكدي من أنك لا تريدين إنجاب طفل آخر.

حبوب الطوارئ:

حبوب الطوارئ

تعمل هذه الحبوب على منع الحمل عن طريق تغيير الهرمونات في جسم المرأة.  حيث تحتوي حبوب الطوارئ على الكثير من هرمون البروجسترون. يجب استخدام هذه الحبوب عند الجماع، إذا كانت المرأة في طور الخصوبة والإباضة، حيث توقف إطلاق البويضات وتمنع إخصابها بالنطاف الذكرية. لكن هذه الطريقة ليست فعّالة مثل وسائل منع الحمل الأخرى. ولا ينصح بها للاستخدام الروتيني.

أنواع حبوب الطوارئ:

هناك ثلاثة أنواع من حبوب منع الحمل الطارئة، التي يجب أن يتم تناول حبة واحدة أو اثنتين حسب النوع:

  •  حبوب الطوارئ التي تحتوي على هرمون يسمى الليفونورجستريل، مثل My Way و Plan B One-step و Preventeza و Take Action.
  •  يمكن استخدام حبوب منع الحمل، كحبوب طارئة، ولكن يجب أن تأخذي أكثر من حبة واحدة في كل مرة لمنع الحمل، لذا لا بد من استشارة الطبيب لتجنب آثارها الجانبية.
  •  النوع الثالث من حبوب منع الحمل الطارئ يسمى ella، وهو دواء غير هرموني ويحتاج وصفة طبية للحصول عليه.

الإيجابيات:

تعد حبوب الطوارئ خيارًا فعالًا لمنع الحمل الطارئ عند النساء اللاتي مارسن الجماع دون وقاية، أو استخدمن طريقة منع حمل وفشلت، ولكن قبل الاستخدام، يجب التأكد من أنك لست حاملاً.

السلبيات:

  • يجب استخدام هذه الحبوب بحذر من قبل الأمهات المرضعات.
  • قد يؤدي تناول حبوب الطوارئ إلى تأخير الدورة الشهرية، لمدة تصل إلى أسبوع. إذا لم يكن لديك دورة شهرية في غضون 3 إلى 4 أسابيع، من تناول حبوب الطوارئ، فستحتاجين إلى إجراء اختبار الحمل.
  • بعد تناول حبوب الطوارئ، قد يستمر نزيف الحيض لأكثر من أسبوع وحتى أسبوعين.
  • هذه الحبوب غير مخصصة للاستخدام في سن ما قبل الحيض (قبل 17 عامًا).

كم مرة يمكن استخدام حبوب الطوارئ؟

تسبب هذه الحبوب ضررًا للجسم، لذا يحذر خبراء الصحة من أنه لا يمكنك استخدام هذه الحبوب أكثر من 2-3 مرات في 12 شهرًا.

اللولب (جهاز داخل الرحم):

اللولب

اللولب هو جهاز صغير، يتم زراعته داخل الرحم، من قبل الطبيب أو القابلة، بدون تخدير. يأخذ عادًة شكل حرف T، وله نوعان: إما نحاسي، حيث يُحدث النحاس المحيط بالجهاز تفاعلًا التهابيًا سامًا للحيوانات المنوية مما يمنع الحمل أو هرموني، يحوي على الليفونورغيستريل، الذي يعمل على تكثيف قوام إفرازات عنق الرحم ويمنع دخول الحيوانات المنوية.

إيجابيات اللولب:

  • مدة عمله التي تتراوح بين 4 إلى 10 سنوات حسب نوعه.
  • يمكن للطبيب إزالته عند رغبتك بذلك.
  • تصل فعاليته حتى نسبة 99 %.
  • يمكن استخدامه أثناء الرضاعة الطبيعية.
  • ليس له آثارًا جانبية خطيرة، كالجلطات الدموية، التي تحدثها وسائل منع الحمل الهرمونية.

سلبياته:

  • لا يمكنك استخدامه إذا كنت تعانين من تشوهات أو أورام ليفية في الرحم.
  • يمنع استخدامه في حال كنت تعانين من مرض التهاب الحوض أو نزيف مهبلي مجهول المصدر.
  • لا يمكنك استخدامه في حال الإصابة بسرطان الرحم أو عنق الرحم.
  • إذا كانت لديك حساسية من مكونات اللولب يفضل عدم استخدامه.

السدادة القطنية أو إسفنجة المهبل:

السدادة القطنية أو إسفنجة المهبل

تعد السدادة القطنية إحدى وسائل منع الحمل الجيدة، والتي لا تحتاج إلى وصفة طبية، فهي مصنوعة من رغوة البولي يورثان التي تحتوي على مبيد النطاف. توضع السدادة عميقًا داخل المهبل لسد الرحم. تصل فعاليتها عند استخدامها بمفردها إلى 88 %، لذا يفضل استخدامها مع الواقي الذكري لزيادة فعاليتها ولتجنب الإصابة بالأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي.

لصقات منع الحمل:

لصقات منع الحمل

هي عبارة عن لصقات مكونة من مزيج من هرمونين، تكون فعّالة بنسبة 99 %، إذا تم استخدامها بشكل صحيح. يمكن للسيدة وضع لصقة منع الحمل على الظهر، أو المعدة، الذراع العلوية أو الردفان، وتترك لمدة ثلاث أسابيع ثم يتم إزالتها لمدة أسبوع للسماح بحدوث فترة الحيض. من آثارها الجانبية المحتملة حدوث تهيج في الجلد.

الحلقة المهبلية:

حلقة منع الحمل المهبلية هي عبارة عن حلقة بلاستيكية صغيرة، يبلغ قطرها حوالي 5 سم توضع في المهبل مدة 3 أسابيع، بنفس طريقة السدادة القطنية، حيث تطلق الهرمونات في الجسم لمنع الحمل ثم يتم إزالتها في الأسبوع الرابع. اعلمي أنه حتى لو قمت بإزالتها، فأنت لا تزالين محمية من الحمل غير المرغوب فيه خلال أيام العطلة السبعة. عند استخدامها بشكل مثالي، تكون الحلقة المانعة للحمل فعالة جدًا حيث توفر حماية بنسبة 99.7 %.

حبوب منع الحمل:

حبوب منع الحمل

تعد حبوب منع الحمل من أكثر وسائل منع الحمل شيوعًا، وهي عبارة عن حبوب تحتوي مركبات هرمونية تعمل على منع حدوث الحمل، حيث تمنع إطلاق البويضات من المبايض، وتغير المخاط في عنق الرحم حتى لا تمر الحيوانات المنوية من خلاله. ويتوفر منها نوعان: حبوب منع الحمل المصغّرة المكونة من هرمون البروجسترون فقط، وحبوب منع الحمل المركّبة التي تحتوي على البروجسترون والأستروجين. الحبة عبارة عن قرص صغير يجب تناوله في نفس الوقت كل يوم لمدة 21 يومًا تليها فترة راحة لمدة 7 أيام، أو 28 يومًا حسب الحبة. فعاليتها تتجاوز 99.7 % عند استخدامها بشكل صحيح لذا تعد موثوقة للغاية.

سلبياتها:

تعاني معظم السيدات من الآثار الجانبية المزعجة لهذه الحبوب وهي:

  • غثيان أو قيء، مع ألم في المعدة.
  • دوار.
  • تعب.
  • صداع.
  • ألم في الثدي.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • نزيف بين فترات الحيض أو نزيف الحيض الغزير.
  • آلام في الحوض.
  • تقلصات عضلية، وتقلبات في المزاج.

حقن منع الحمل:

حقن منع الحمل

تعطى حقن منع الحمل، المعروفة بـ Depo-Provera، كل أربعة أشهر أي كل 12 أسبوع، من قبل الطبيب المختص، وتصل فعاليتها حتى 90 %، وتدوم هذه الفعالية في منع الحمل حتى 10 أشهر وأكثر حتى تعود للمرأة خصوبتها.

تحذير!

 هذه المقالة لأغراضٍ تعليمية فقط، ويجب استشارة الطبيب المختص عند استخدام أي نوع من أنواع وسائل منع الحمل الحديثة، التي جرى ذكرها سابقًا.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

هذه الإعلانات هي مصدر الدخل لنا عطل مانع الإعلانات لتساعدنا