مشروب الصباح المفضل عصير الليمون بالزنجبيل

ليس سرًا أن للزنجبيل العديد من الخصائص الجيدة فما بالك إذا تم خلطه مع عصير الليمون المغذي والشهي. ستصابين باليأس حتمًا إذا تعرفت على فوائده ولم يكن لديك هذا الإكسير الغني في الثلاجة.

فيما يلي سوف نسلط الضوء على بعض الآثار الجيدة العديدة للزنجبيل والليمون وكيف يمكنك بسهولة إدخال هذين العنصرين في نظامك الغذائي وفي الحياة اليومية. تابعي معنا هذا المقال الذي يقدم لك فوائد عصير الليمون بالزنجبيل وطرق تناوله المختلفة. بالإضافة لبعض النصائح.

خصائص الزنجبيل

الزنجبيل هو عشب يُزرع منذ آلاف السنين في الصين والهند وينتشر الآن في جميع أنحاء العالم. يستخدم الطب الصيني الزنجبيل منذ آلاف السنين للمساعدة في علاج ومنع العديد من المشاكل الصحية.

غني بالجينجيرول ومضادات الأكسدة القوية التي تمنحه نكهة نارية. ولكنه أيضًا غني بالفوسفور (المفيد للعظام)، والمغنيسيوم (لعلاج الإجهاد وتقوية جهاز المناعة)، والكالسيوم (للعظام والأسنان)، والصوديوم (لتنظيم مستوى الماء)، والحديد (لخلايا الدم الحمراء)، وفيتامين ج (لجهاز المناعة).

كما أنه يدخل في تركيب العديد من الأدوية ضد جميع مشاكل المعدة مثل الإسهال والمغص وآلام المعدة وما إلى ذلك، وبالطبع في العلاجات المضادة للالتهابات ضد هشاشة العظام والروماتيزم والتهاب المفاصل وما إلى ذلك.

من المعروف أن الزنجبيل يعزز الطاقة ويزيد من التمثيل الغذائي في الجسم. ومن بين أهم فوائده:

  • زيادة تدفق الدم.
  • يعالج نزلات البرد وطارد للبلغم.
  • مضاد للجراثيم.
  • تسكين الآلام (بما في ذلك آلام العضلات والتهاب المفاصل).
  • مضاد التهاب.
  • يساعد في عملية الهضم والتنفس.
  • يخفف من دوار القيادة والغثيان والحمى.
  • يخفف من الصداع النصفي.
  • توازن الجهاز العصبي.
  • يخفف محالات الكآبة.
  • يحرق الدهون.

خصائص الليمون

الليمون من الخضار الغنية بفيتامين ج والبوتاسيوم (المفيد ضد تقلصات العضلات وكذلك أمراض القلب) والكالسيوم والفوسفور. كما له خصائص مضادة للأكسدة ومطهر ومضاد للبكتيريا. مدر للبول، فهو يساعد على التخلص من السموم الموجودة في الجسم. وهو عامل تنحيف طبيعي.

إنه مطهر حقيقي للجسم، وخاصة الجهاز الهضمي (ضد البكتيريا والطفيليات المعوية)، ونظام الدم. يوصى باستخدامه في حالات الانتفاخ وارتفاع ضغط الدم والصداع والسعال والتهاب اللوزتين وما إلى ذلك.

الزنجبيل والليمون معًا

الزنجبيل والليمون، عنصران يمدان الجسم بالعناصر الغذائية الهامة التي تعمل على تعزيز جهاز المناعة الخاص بك، إذا قمت بتناول الزنجبيل والليمون كل صباح، فأنت بذلك قدمتِ لجسمكِ جرعة من المغذيات.

في الأيورفيدا (وهو نوع من أنواع الطب التقليدي)، يُطلق على الزنجبيل اسم “جذر كل الخير” وهو أحد أكثر العناصر استخدامًا- وربما يُعرف في الغرب بأنه الدواء الشافي من التهاب المفاصل.

يمكن استخدام الزنجبيل في جميع المأكولات تقريبًا وهو جيد بشكل خاص في العصائر والشاي.

موانع استخدام عصير الليمون بالزنجبيل

هناك جانب سلبي صغير عند استخدام عصير الليمون مع الزنجبيل، وهو أن الزنجبيل من الأعشاب القوية التي يمكن أن تشكل خطورة على البعض منكم:

  1. مرضى السكر، وذلك لأن الزنجبيل يمنع تأثير المواد الفعالة الموجودة في أدويتهم.
  2. الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم، وذلك لأن الزنجبيل يسبب ارتفاع ضغط الدم.
  3. الناس الذين يتناولون مميعات الدم وذلك لأن الزنجبيل يسرع تدفق الدم.
  4. النساء الحوامل يسبب تقلصات لديهن.

يحتوي الليمون على نسبة عالية جدًا من حمض الستريك، مما يجعله طعامًا حمضيًا. بمجرد أن يمتصها جسمك، فإنه يتحول إلى مكونات قلوية: كربونات وبيكربونات. من ناحية أخرى، إذا كنتِ تعانين من “الحماض”، فسوف تتخلصين من هذه الأحماض بشكل سيئ. باختصار، تعتمد فائدة هذا المشروب على طبيعة جسمك.

طرق تحضير مشروب الصباح المفضل عصير الليمون بالزنجبيل

نود أن نقدم وصفتنا الخاصة بإكسير الزنجبيل والليمون، والتي يجب شربها كل يوم، وذلك لأنها استطاعت أن تحل محل جميع المشروبات الغازية والمشروبات الحلوة في منزلنا!

عصير الليمون بالزنجبيل

  • في وعاء من الماء الساخن، أضيفي عصير نصف ليمونة.
  • أضيفي إليهم 4 إلى 5 حبات زنجبيل مقشرة (ما يعادل 3 جرام). اتركيه لينقع ثم يمكنك تناوله.

يعتبر تناول الزنجبيل والليمون بشكل فردي مفيدًا لصحتك، ولكن عند الجمع بينهما يكونان أفضل!

عصير الليمون بالزنجبيل والعسل

  • اغلي 30 إلى 40 سنتيلتر من الماء.
  • عند الغليان، أضيفي ملعقة صغيرة من الزنجبيل المطحون أو 1 ملعقة كبيرة من الزنجبيل الطازج المبشور.
  • اعصري عصير نصف ليمونة. غطيه واتركيه لمدة 10 دقائق.

ينصح بشرب هذا الشاي العشبي على معدة فارغة، مع القليل من العسل لتليين المشروب. فهو فعال حقًا ضد السعال، يمكن تخزين هذا الشراب في الثلاجة لمدة 3 أو 4 أشهر دون مشاكل.

بالمناسبة، سوف يعتني هذا الشاي العشبي أيضًا بأحبالك الصوتية وربما يستعيد صوتك في حالة فقدان الصوت.

شاي الزنجبيل والليمون

  • اغلي 25 سنتيلتر من الماء،
  • أضيفي 1 ملعقة صغيرة من الشاي (أي نوع شاي).
  • أضيفي 1/2 ملعقة صغيرة من مسحوق الزنجبيل أو 1/2 ملعقة كبيرة من الزنجبيل الطازج المبشور، واتركيه ينقع لمدة 5 دقائق.
  • قومي بتصفية عصير نصف ليمونة، بعد عصرها، وسيكون الشاي جاهزًا لشربه.

ما هي فوائد عصير الليمون بالزنجبيل؟

يساعد على خسارة الوزن

غالبًا ما يكون مزيج الزنجبيل والليمون جزءًا من النظام الغذائي للأشخاص الذين يرغبون في إنقاص الوزن. في الواقع، كلاهما له خصائص تنحيف تساعد على حرق الدهون في الجسم.

بالإضافة إلى ذلك، يحسن الزنجبيل من كفاءة هرمون اللبتين، والذي يسمى أيضًا “هرمون الشبع”، وهو هرمون هضمي ينظم مخزون الدهون في الجسم، وكذلك الشهية، عن طريق التحكم في الشعور بالجوع. في الوقت نفسه، يساعد في منع إنتاج الكورتيزول الذي ينظم التمثيل الغذائي للدهون.

من جانبه، يساعد الليمون على تحفيز التخلص من الفضلات والدهون من الجسم، وتعزيز الهضم، وإزالة السموم، وما إلى ذلك.

لذلك فإن مزيج الزنجبيل والليمون يساعد على إنقاص الوزن بشكل طبيعي وصحي.

قد يهمك أيضًا: حقيقة استخدام الزنجبيل للتنحيف وخسارة الوزن

يعمل على إزالة السموم وتنقية وتقوية عملية التمثيل الغذائي

يحتوي مزيج الزنجبيل والليمون على خصائص مضادة للبكتيريا والفيروسات ومدر للبول.

لذلك فإن للخليط خصائص ممتازة في إزالة السموم، عبر تنقية وتطهير الدم عن طريق التخلص من الفضلات والسموم.

كما أن الزنجبيل والليمون نوعان من الأطعمة التي تساعدان على محاربة الكولسترول السيئ وتنشيط الدورة الدموية. يساعد هذا المزيج أيضًا في محاربة تصلب الشرايين، أي عندما يحدث فقدان في مرونة الشرايين بسبب التصلب الناجم عن ترسب الدهون في الشرايين. وبالتالي، يتم تقوية الجسم، ويصبح أكثر صلابة ضد الالتهابات أو الأمراض المحتملة.

هذا الإجراء مفيد أيضًا بالنسبة للمدخنين، حيث أن التبغ يلوث الدم في أجسامنا، والليمون والزنجبيل يساعد الجسم على التخلص من هذه السموم.

يعمل على تنشيط جهاز المناعة والصحة العامة

الزنجبيل والليمون لهما فوائد عديدة على جهاز المناعة: مطهر، مضاد للالتهابات، مضاد للجراثيم، مضاد للفيروسات، تدفئة، إلخ.

إنهما يمنعان ويزيلان وحتى يعالجان جميع أمراض الشتاء: نزلات البرد والسعال والتهاب اللوزتين، إلخ.

إنه مزيج فعال في القضاء على السعال، لأنه بالإضافة إلى المزايا المذكورة أعلاه، فهو مقشع قوي يحسن طرد المخاط المتراكم في الرئتين، وهو مثالي في حالات السعال المخاطي.

للقيام بذلك، كل ما عليكِ فعله هو تناول شاي الأعشاب بالزنجبيل والليمون بانتظام وستقضين الشتاء دون مشاكل.

يحسن عملية الهضم

يعمل الزنجبيل والليمون في تآزر تام لتسهيل العبور المعوي وحماية الجهاز الهضمي بأكمله. فهذا المزيج يساعد على تقليل حموضة المعدة وتنشيط الإنزيمات التي ينتجها الكبد والبنكرياس.

تعزيز الطاقة

يشتهر الزنجبيل بخصائصه المعززة للطاقة، ومزجها مع مشروب الليمون طريقة رائعة لبدء اليوم بالكثير من الطاقة. كوني حذرة، لأن تناول الكثير من الزنجبيل يمكن أن يمنع النوم!

في النهاية ..

بما أن الجمع بين هذين العنصرين يجعل منهما مشروبًا قويًا، فمن الجيد أخذ فترات راحة كل شهرين، لتجنب أية آثار سلبية مؤذية.