نواعم
مجلة المرأة العصرية

كل شيء عن اختبار الحمل المنزلي

هل تأخر موعد الدورة الشهرية لديك؟ هل أنت قلقة بسبب تأخرها؟ هل ترغبين في معرفة ما إذا كنتِ حاملًا أم لا؟ بعد قراءتك للمقال التالي سيدتي ستتعرفين على كل شيء عن اختبار الحمل المنزلي آملين لكِ حسن الاستفادة.

بعد حدوث عملية الإخصاب وانغراس البويضة المخصبة بجدار الرحم، تبدأ عندها المشيمة بإفراز هرمون الحمل، وقد تحتاج إلى أسبوع لتبدأ مستويات الهرمون للظهور في البول، لهذا يفضل إجراء اختبار الحمل المنزلي بعد مرور أسبوع على الأقل من موعد التبويض، أو بعد مرور ثلاثة أيام من موعد الدورة الشهرية.

ما هو اختبار الحمل المنزلي؟

اختبار الحمل المنزلي

هو عبارة عن تحليل للكشف المبكر عن وجود هرمون الحمل HCG في البول والذي تصنعه المشيمة في أول الحمل للدلالة على وجود الحمل.

أنواع وأشكال اختبار الحمل المنزلي

الشريط: هو عبارة عن شريط من الورق مغطى بالبلاستيك، قومي بجمع عينة البول في كوب ويفضل أن تكون في الصباح، ثم غطي الشريط في عينة البول، انتظري 10 دقائق، إذا كنت حاملًا سيظهر خطان، وإن لم تكوني حامل سيظهر خط واحد.

كاسيت: هو عبارة عن علبة بلاستيك تحوي كاشف هرمون الحمل، قومي بجمع البول في كوب، ثم استخدمي القطارة الموجودة مع العلبة، ضعي عدة قطرات من البول داخل الكاسيت، بعد 5 دقائق سيظهر خطين إذا كنتِ حاملاً، أو خط واحد إذا لم تكوني حاملًا.

اختبار مجرى البول: فقط ضعي عصا الاختبار في مجرى البول، هي عبارة عن خطوة واحدة تجمع خلالها عينة البول وتختبر وجود الهرمون في الوقت ذاته. بعد بضع دقائق، ستظهر النتيجة إذا كنت حاملاً أم لا.

متى يمكن إجراء هذا النوع من التحاليل؟

  • يمكن أن تظهر أغلب اختبارات الحمل إذا كنت حاملاً في اليوم الأول من موعد الدورة الشهرية لديك.
  • كما يمكن أن تظهر الاختبارات الأكثر حساسية النتيجة قبل أيام من موعد الدورة الشهرية، فتكشف وجود مستويات منخفضة من هرمون الحمل في البول، ومع ذلك الاختبار في هذا الوقت المبكر تكون النتيجة فيه غير دقيقة.
  • بعض أنواع الاختبارات يمكن إجراؤه في أي وقت من اليوم، لكن تجنبي شرب السوائل قبل إجراء الاختبار لأنه يقلل من مستويات هرمون الحمل في البول ولا تظهر عندها النتيجة الصحيحة.
  • تكون مستويات هرمون الحمل HCG أكثر تركيزاً في البول خلال الليل، لذلك ينصح بإجراء الاختبار في الصباح الباكر وذلك باستخدام أول بول في اليوم، لتعطي نتيجة دقيقة وصحيحة.
  • إن السيدات اللواتي يعانين من دورة شهرية غير منتظمة، عليهن الانتظار لأطول موعد دورة مرت بك في الأشهر السابقة الأخيرة قبل القيام باختبار الحمل.
  • إذا كنت قد تناولتِ حبوب منع الحمل مؤخراً وبعدها توقفتِ عنه، لا يمكنك وقتها معرفة طول مدة دورتك الشهرية، وقد تصبح غير منتظمة في الأشهر الأولى من توقفك عن تناول حبوب منع الحمل، عندها لن تستطيعي تحديد وقتًا مناسبًا لإجراء الاختبار، فإذا كانت النتيجة سليبة أعيدي الاختبار مرة أخرى خلال خمسة أيام.

كيفية إجراء اختبار الحمل المنزلي

أولًا قومي بقراءة التعليمات في النشرة المرفقة لجهاز الاختبار، لمعرفة الوقت المناسب لإجراء الاختبار والوقت اللازم للانتظار لظهور النتيجة، ثم قومي بالتبول في وعاء نظيف في الصباح الباكر عند استيقاظك من النوم، لأن مستويات هرمون الحمل تكون مركزة، بعدها غطي طرف جهاز الاختبار نحو البول لمدة 4 ثواني حتى يسحب الجهاز كمية البول المطلوبة لإجراء التحليل.

طريقة قراءة نتيجة اختبار الحمل المنزلي

إن دقة اختبارات الحمل المنزلية تصل إلى نسبة 99% على حسب نوع جهاز التحليل والتقيد بتعليمات النشرة المرفقة مع التحليل والالتزام بالوقت المحدد، حيث توضع معظم التحاليل زمناً معيناً وهو من 5-10 دقائق ولا يجوز أن تتجاوز عشرة دقائق. معظم أجهزة التحليل المنزلي تحتوي على نافذتين:

النافذة الاولى: المعروفة بنافذة التحكم، وظيفتها تعطيك عندما تظهر أولًا بأن طريقة إجراءك للتحليل صحيحة.

النافذة الثانية: المعروفة بنافذة النتيجة، إذا ظهر الخط في الوقت المحدد للاختبار فإن النتيجة إيجابية ويوجد حمل، بغض النظر إن كان خفيفًا الخط أو لونه باهتًا، وإذا لم يظهر الخط فالنتيجة سلبية ولا يوجد حمل.

-بعض أنواع أجهزة التحاليل تحتوي على علامة سالب (-) أو موجب (+) تعبر عن نتيجة التحليل حيث ظهور علامة السالب فإنه لا يوجد حمل، وظهور علامة الموجب يعبر عن وجود الحمل.

أسباب قد تؤثر على نتيجة الاختبار

  • إن ترك اختبار الحمل مدة طويلة قبل فحص النتيجة يؤثر على دقة نتيجة الاختبار، وخاصًة إذا كنت تستخدمي الجهاز ذا المؤشر الخطي، فقد يتبخر البول وتظهر النتيجة خاطئة، لذا يجب قراءة النتيجة ضمن الإطار الزمني الذي حددته التعليمات الموجودة في النشرة المرفقة.
  • انتهاء مدة صلاحية جهاز اختبار الحمل وهو ثاني الأسباب التي تعطي نتيجة خاطئة، وذلك بسبب انتهاء صلاحية المواد الكيميائية، فيحدث التفاعل بشكل خاطئ.
  • إن استخدام جهاز الاختبار بعد قترة قصيرة من تناول أدوية الخصوبة والتي تزيد من مستويات الـ HCG وتعطي نتيجة ايجابية كاذبة.

معلومات عامة عن اختبار الحمل المنزلي

  • لا يؤثر وجود التهاب في البول على نتيجة تحليل الحمل.
  • لا تؤثر الضغوطات النفسية على نتيجة تحليل الحمل.
  • لا تؤثر المضادات أو الأدوية المسكنة على نتيجة تحليل الحمل.
  • لا يؤثر تناول البروجسترون كحبوب على نتيجة تحليل الحمل لأنه هرمون مختلف عن هرمون الحمل ولا يؤثر عليه.

متى يُظهر الاختبار نتيجة ايجابية خاطئة؟

يمكن عند إجراء اختبار الحمل أن يعطي نتيجة ايجابية على أنك حامل بالرغم من أنك لست حاملًا وذلك في الحالات التالية:

1-إذا كنت حاملًا في الفترة الأخيرة.

2-عند تناولك دواءً يحتوي على هرمون HCG.

3-وجود دم أو بروتينات في البول لديك.

4-وجود تكيسات في المبيض أو حمل خارج الرحم.

5-أن تكوني في سن اليأس.

متى يُظهر الاختبار نتيجة سلبية خاطئة؟

قد يعطي جهاز اختبار الحمل نتيجة سلبية على أنك لست حامل بالرغم من وجود الحمل في الحلالات التالية:

1-انتهاء مدة صلاحية جهاز اختبار الحمل.

2-اجراء اختبار الحمل في وقت مبكر من موعد الدورة الشهرية.

3-عدم تقيدك بالتعليمات الموجودة في النشرة المرفقة مع الاختبار.

4-البول الخاص لك مخفف أي يجب إجراء الاختبار في الصباح الباكر، وأن لا تكثري من شرب السوائل قبل الاختبار.

وفي النهاية ننصحكِ سيدتي بأنه إذا ظهرت لديك النتيجة سلبية ولديك شعور بأن النتيجة خاطئة قومي بإعادة التحليل بعد ثلاثة أيام، أو قومي بالذهاب إلى الطبيب المختص إذا لم تظهر لديك الدورة الشهرية.