نواعم
مجلة المرأة العصرية

العلاج بالأعشاب الطبيعية قد يكون الخيار الأفضل أحيانًا

اليانسون، الميرمية، حشيشة القطة، الزعتر البري، البابونج، الشاي الأخضر، النعناع، الختمية، أوراق الريحان، الزنجبيل. وغيرها من الأعشاب والنباتات تعد من أهم الأعشاب الطبيعية  المعروف عنها في معالجتها للعديد من الأمراض.

هنا سنتعرف على مجموعة من الأعشاب والنباتات التي تساعد في معالجة العديد من الأمراض والمشاكل الصحية، بالإضافة إلى تفاصيل استخدام كل منها. إذ كثيرًا ما يكون العلاج بالأعشاب الطبيعية الخيار الأفضل.

العلاج بالأعشاب الطبيعية .. لعلاج ألم البطن

عالجي أوجاعك بالأعشاب الطبيعية

النعناع

عند احساسك بألم في البطن، وخاصةً في الأيام الأولى من الدورة الشهرية، ننصحك بغلي بعض من أوراق النعناع الأخضر والطازج، وبعد الغليان نترك المزيج ليدفئ قليلًا، ويغطى الكأس حتى لا تتطاير الزيوت المنبعثة منه، ويشرب كلما شعرت بالمغص، أو ألم البطن.

كما يقضي هذا الشراب على آلام المعدة، وعلى الغازات في الأمعاء، حيث يعمل على استرخاء عضلات الجهاز الهضمي، مما يطرد الغازات ويخفف من ألام المغص.

ملاحظة: يجب الانتباه بعدم تناول مغلي النعناع في حالات الإمساك، حيث من الممكن أن تزيده.

لعلاج الغثيان والإقياء والدوار

الزنجبيل

يستخرج من جذور نبات الزنجبيل، مغلي بإضافة قطع صغيرة من هذه الجذور، إلى الماء المغلي، وتغطية الوعاء وتركه لمدة ثلاث ساعات، ثم يصفى ويُشرب كأس صغير من هذا المغلي كل أربع ساعات.

يُفيد هذا المغلي في حالات الغثيان والدوار والاقياء، حيث أثبتت الدراسة أن الزنجبيل يثبط الإشارات التي تصل إلى الدماغ، فتُبطئ إنتاج المركب الذي يولّد الإحساس بالغثيان، وخاصةً الغثيان الذي يحدث في الصباح للمرأة الحامل.

لتنعمي بنوم هادئ

الناردين

هي عشبة تُعرف باسم السنبُل الرومي أو حشيشة القطة، وهي من النباتات الكثيرة المعروف عنها من خلال عدة دراسات، أنها تساعد في علاج الأرق، والقلق، وتساعد في السيطرة على الكآبة، والانفعالات النفسية.

اغلي هذه العشبة بقليل من الماء، او اغلي جذورها، وتُؤخذ قبل النوم، فتعطي شعورًا بالراحة، وخصوصًا للأشخاص اللذين يشكون من صعوبة النوم.

ملاحظة: يجب الانتباه عند تناول هذه العشبة، فبالرغم أنه لم يثبت أي آثار جانبية عند تناولها، ولكن ننصح بعدم تناول المرأة الحامل أو المُرضع عشبة، وكذلك مرضى الكبد.

وعند تناول هذه العشبة ننصح أيضًا بعدم تناولها مع أي أدوية خاصة بارتخاء العضلات، أو المضادة للهستامين، أو أدوية الحساسية.

لتنعمي بقلب سليم

دُسُم أوميغا-3

وهي عبارة عن أحماض، موجودة في الجوز، وبذور الكتان، حيث تعمل على خفض ضغط الدم المرتفع، وتقلل من مستوى الدُسم السيء في الدم، كما تحمي من التجلط، وتنقص من تسرع القلب، مما يحمي الكثيرين من أمراض القلب.

فعليك تناول بذور الكتان، إما بسحقها وإضافتها للحليب المغلي، وشرب كأس صغير، كل صباح، أو برش هذه البذور على شتى أنواع الأطعمة التي تتناولينها، على السلطة مثلًا، وتناول الجوز إما نيئًا أو بإضافته للأطعمة.

ملاحظة: عند سحق بذور الكتان، عليكِ أن تسحقي المقدار الذي ستتناولينه، حتى تحصلي على كافة العناصر المفيدة لجسمك منه، لأن تركه بعد الطحن، لفترة يفقده الكثير من العناصر الغذائية.

أوراق الزيتون

اغلي أوراق الزيتون الغضة، بعد غسلها، وبمقدار 40 غرام من أوراق الزيتون، في ليتر من الماء، ثم يُصفى، ويبرد ويُشرب منه، بمقدار ثلاث مرات، يوميًا.

ملاحظة: ضعي الكمية الزائدة من غلي أوراق الزيتون في الثلاجة، لتتمكني من شربها كل يوم.

الختمية (الخطمي)

وهو عبارة عن نبات يتواجد بكثرة في البلاد العربية، وينتمي إلى الفصيلة الخبازية.

وأزهاره غنية بمضادات الأكسدة، ولها طعم ذو مذاق لذيذ، حيث تُغلى الأزهار بمقدار من الماء، وتُشرب باردة أو دافئة، حسب الرغبة، بمقدار فنجان متوسط الحجم، كل يوم.

للختمية دور كبير في خفض ضغط الدم، لما لها من فعالية في إدرار البول، وتخليص الجسم من الماء والملح الزائد، كما أنها تحمي من الكوليسترول الضار.

ملاحظة: يجب الانتباه عند تناول هذا النبات، وخاصة للأشخاص الذين يتناولون العقاقير الكيميائية، بضرورة استشارة الطبيب المختص، ليبين لهم الأثار الجانبية لهذا النبات مع أنواع الأدوية التي يتناولونها.

لراحة القدمين، وتثليج القدمين

قشور البلوط، وقشور اللحاء

اغلي قشور ثمار البلوط ولحائه، بمعدل ملعقتين كبيرتين من هذه القشور المجففة بالشمس، مع ليتران من الماء، وتترك لتغلي لمدة خمس دقائق، وصبي المقدار في وعاء لتوضع فيه القدمين، وصبي فوقه مقدار من الماء البارد ليصبح دافئ، تتحمله القدمان، وتغمس القدمان في هذا الوعاء مع التدليك المستمر حوالي نصف ساعة.

ومن الممكن أن يكون التدليك للساق والقدم معًا، للحصول على أفضل النتائج، ثم تجفف القدمين، ويُفضل لبس جوارب واسعة، مع تكرار هذه العملية.

كما أن هذه الطريقة لها أهمية في إعادة الراحة للقدمين المتعبتين، نتيجة الجهد والتعب، وأيضًا لعلاج برودة القدمين، أو ما يُعرف بتثليج الأصابع، والتي تحدث شتاءً.

معالجة تقرّح أظافر القدمين

أزهار البابونج

ضعي مقدار ملعقة كبيرة من أزهار البابونج، في كأس، أضيفي إليها ماء مغلي، وغطي الكأس لمدة خمس دقائق، ثم اشربي هذا المزيج بعد تصفيته، بمعدل النصف بعد الفطور، والنصف الأخر بعد العشاء.

ملاحظة: نغطي الكأس حتى لا تتطاير الزيوت الخارجة من أزهار البابونج، ويجب عدم زيادة الكمية المحددة من هذه الجرعة.

ويمكن عمل حمام للقدمين، لنفس المعالجة، حيث نأخذ ما يقارب ثلاث ملاعق من نبات البابونج مع الأزهار، ونضعها في وعاء ونصب فوقها ليتران من الماء، ونترك المزيج ليغلي لمدة عشر دقائق، ونصب هذا المزيج في وعاء للقدمين، ونصب فوقه ماء بارد، حتى يصل لدرجة حرارة تتحملها الأقدام (دافئ) وندلّك القدمين، وما بين الأصابع، والأفضل تكرار هذا الحمام في المساء، مرة واحدة، وحتى تشفى الأظافر.

معالجة مسمار القدم

البصل

يعتبر البصل من المضادات الحيوية، والتي يجهلها الكثير، حيث يعالج القدمين وخاصة مسمار القدم، لأن هذا المرض يسبب آلامًا كثيرة.

وللتخلص منه نستخدم البصل كاللّبخة، وذلك بأن تقطعي حبتين من البصل على شكل دوائر، ثم سخنيها في وعاء حتى يصفر لونها واتركيها لتبرد، وعندما تصبح دافئة، ضعيها على المنطقة في القدم والمصابة بالمسمار، وتُلف بقطعة من القماش، ثم تُلف بلاصق، وتُترك على القدم من المساء وحتى الصباح، ثم تُغسل القدم بالماء الدافئ والصابون، وتكرر العملية حتى يخرج المسمار وتشفى القدم.

ملاحظة: عند اخراج المسمار من القدم، يُنصح بدهن المنطقة بمرهم خاص للالتهابات، على الأقل مرتين في اليوم ولمدة يومين، مع تغطية مكان المسمار، حتى تحصلي على أفضل النتائج.

لمعالجة الصداع النصفي (الشقيقة)

نبتة الريحان

 بالإمكان القضاء على الصداع النصفي بشم حفنة من أوراق نبتة الريحان، لتخفف الصداع.

أو أن توضع بعض من أوراق الريحان مكان الصداع، وتلف بقطعة من الشاش ويربط بها الرأس، وتترك لمدة من الوقت.

لمعالجة الضغط المنخفض

المكسرات والثوم

ننصحك بتناول المكسرات، وخاصة من النوع المملح، تساعد في ارتفاع ضغط الدم.

مضغ بعض من فصوص الثوم المقشر، وبلعها مع القليل من الماء.

ملاحظة: لتتخلصي من رائحة الثوم في فمك، امضغي بعضًا من أوراق البقدونس.

لمعالجة الروماتيزم

أوراق الصفصاف

اغلي 10 غرامات من أوراق الصفصاف، بعد غسلها، في فنجان من الماء، لمدة خمس دقائق، ثم صفيه واتركيه ليبرد، وحليه بالعسل، وتناوليه صباحًا ومساءً بمعدل كأس.

لمعالجة الربو

عرق السوس

اغلي عشبة عرق السوس في كمية من الماء، ثم صفي المقدار، ويشرب منه عند حدوث نوبة الربو، فتخفف هذه النوبات التي تحدث.

البابونج

ضعي حفنة من نبات البابونج كاملًا، بكأس من الماء المغلي، وغطي الكأس، واتركي المزيج منقوعًا لمدة 20 دقيقة، ثم صفي المقدار، ويُشرب، ويفضل تناوله صباحًا ومساءً، للتخفيف من حدوث نوبات الربو.

ملاحظة: في حال كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم، ننصحك بعدم تناول عرق السوس، لأنه يعمل على رفع ضغط الدم.

لعلاج حصى الكلى

البقدونس

ضعي مقدار من الجذور الجافة للبقدونس في كأس من الماء، واغليه، ثم صفي المقدار، ويُبرد ويُشرب منه مرتين إلى ثلاث مرات يوميًا.

الشعير

اغلي مقدار من الشعير في كوب من الماء، ثم صفيه، واضيفي إليه عصير نصف ليمونة، لكل كوب من هذا المغلي، وحلّيه بالعسل، ويُشرب منه كأسين صباحًا، وكأسين قبل النوم.

لعلاج الثعلبة، وبعض الأمراض الجلدية

المقادير: فصين من الثوم المدقوق، عصير بصلة صغيرة، ملعقة زيت الزيتون، ملعقة كبيرة من خل التفاح.

اخلطي المقادير، لتحصلي على مزيج متجانس، وادهني به المنطقة المصابة، ويفضل تكرارها يوميًا، ولمدة ثلاثة أسابيع، للحصول على النتيجة، وظهور الشعر في المنطقة المصابة.

معلومة هامة

قبل أن تلجأي إلى العلاج بالأعشاب الطبيعية يجب عليك معرفة بعض الأمور منها:

  • معرفة من أين تحصلين على الأعشاب.
  • معرفة كيفية طريقة تحضير كل عشبة بشكلٍ صحيح.
  • التقيد بمقدار الجرعات، وكيفية استخدام كل عشبة.
  • اللجوء إلى المختص ليعطيك النصيحة.
  • عدم ترك العلاجات الأخرى التي وصفها الطبيب المختص.

أخيرًا ….

عند تناول بعض الأعشاب يكون مذاقها غير مرغوب به، فيمكن تغيير طعمها بإضافة السكر أو العسل، لتحليتها، أو إضافة بعض من عصير فاكهة حلوة المذاق لتعديل الطعم.

يجب أخذ الحذر واستشارة طبيبك المختص قبل استخدام الأعشاب، فمن الممكن أن تكون بعضها مسببًا للحساسية، أو الصعوبة في التنفس.

عدم ترك تناول الأدوية التي وصفها لك الطبيب، لمرض ما.