مجموعة أطعمة لعلاج الإسهال عند الكبار

يصاب الكثيرون بالإسهال ويسبب لهم ذلك الكثير من الإزعاج خاصة عندما يضطرون إلى زيارة دورة المياه بشكل متكرر دون جدوى، أنه أمر مزعج حقًا يحتاج إلى علاج أكثر فعالية من العلاجات المعهودة.


ويلجأ الكثيرون ممن يعانون من الإسهال إلى تناول أطعمة مختلفة دون أن يدركوا أنها قد تسبب الإسهال وتزيد من حدته، لذلك اخترنا أن نقدم لكم اليوم قائمة بمجموعة من الأطعمة التي من شأنها أن تساعد على علاج الإسهال عند الكبار.

أطعمة لعلاج الإسهال

أطعمة لعلاج الإسهال عند الكبار

الأرز الأبيض

يعتبر الأرز الأبيض من الأطعمة التي يسهل هضمها والتي لها دور كبير في علاج الإسهال عند الكبار، حيث يحتوي الأرز الأبيض على كمية قليلة من الألياف مما يساعد على علاج الإسهال بفعالية على عكس بقية أنواع الأرز التي قد تؤدي إلى زيادة حدة المشكلة بسبب احتوائها على كمية كبيرة من الألياف الغذائية.

التفاح

يحتوي التفاح على مادة البكتين التي تقلل من أعراض الإسهال وتساعد على تقييد الأمعاء، كما أن السكر الطبيعي الموجود في التفاح يمنح الجسم الطاقة والحيوية والنشاط المفقود أثناء إصابته بالإسهال وهو أيضًا من الفواكه الخفيفة على المعدة.

الموز

يدخل الموز أيضًا ضمن الأطعمة التي تساعد على علاج الإسهال، حيث يساعد على مرور البراز من الأمعاء ببطء شديد، إلى جانب كونه يحتوي على المعادن والفيتامينات الضرورية للجسم مثل البوتاسيوم، بالإضافة إلى احتوائه على المغذيات المفيدة التي تعوض الفيتامينات المفقودة بسبب كثرة القيء والإسهال.

العسل الأبيض

عادة ما يكون السبب الرئيسي للإسهال هو وجود الجراثيم والبكتيريا الضارة في الجهاز الهضمي، ويساعد العسل الأبيض على علاج الإسهال بشكل فعال وبكل سهولة عن طريق القضاء على هذه البكتيريا نهائيًا.

وقد أثبتت الدراسات والأبحاث بالتجارب العلمية مدى فعالية العسل الأبيض وقدرته الكبيرة على علاج الإسهال ومختلف الأمراض حيث يساعد على تنقية الجسم والدم من المواد الضارة والميكروبات ويحمي الجهاز الهضمي من الأمراض.

التوست

يحتوي التوست على الكربوهيدرات التي تمنح الجسم الطاقة وتعالج الإسهال، وهو من الأطعمة الخفيفة على المعدة التي يمكنك تناولها في أي وقت.

الزبادي

يعتبر الزبادي من أهم الأطعمة لعلاج الإسهال، ويساعد الزبادي على تخفيف الإسهال ومنع البراز السائل خاصة إذا كان الشخص المصاب يستخدم المضادات الحيوية بكثرة، حيث أن المضادات الحيوية تقوم بتقليل عدد البكتيريا الدقيقة والكائنات المفيدة المسؤولة عن ضبط وتعديل البراز، كما يساعد اللبن المعزز الموجود في الزبادي على إعادة هذه الكائنات المفيدة مرة أخرى إلى وبالتالي يعالج الإسهال بشكل فوري.

ولكن كوني على حذر أثناء تناولك للزبادي ومنتجات الألبان المختلفة لأن هناك بعض الأشخاص الذين يعانون من حساسية منتجات الألبان، لذلك احرصي على تناول كمية صغيرة من اللبن أو الزبادي أولاً لمعرفة تأثيرها على جسمك والتأكد من أنكِ لا تعانين من هذه الحساسية.

البطاطس المهروسة

تحتوي البطاطس المهروسة على كمية كبيرة من البوتاسيوم والفيتامينات، قومي بتناولها وإضافة القليل من الملح إليها لإعطائها نكهة مميزة، ولكن تجنبي إضافة الكثير من الزبد والزيوت إليها حتى لا يؤدي ذلك إلى تشنج الأمعاء وزيادة حدة المشكلة.

الدجاج المشوي (الخالي من الدهون)

الدجاج المشوي هو مصدر هام من مصادر البروتينات وهو من الأطعمة سهلة الهضم التي تعطي الجسم مجموعة من العناصر الغذائية الضرورية والمفيدة له.

ولكن احرصي على عدم إضافة أي نوع من أنواع الدهون إلى وجبة الدجاج المشوي وإزالة الجلد منه قبل تناوله للحصول على الاستفادة القصوى وعلاج الإسهال، كما يمكنك أيضًا تناول الأسماك واللحوم الحمراء الخالية من الدهون.

حساء الدجاج الدافئ

قديمًا كانت أجدادنا يتناولون حساء الدجاج لعلاج مختلف الأمراض نظرًا لكونه من الأطعمة المفيدة في علاجها وعلاج الإسهال أيضًا، كما أن له مفعول المهدئ ويحتوي على الكثير من المغذيات التي تمنح الجسم الطاقة المفقودة بسبب الإسهال، بالإضافة إلى ذلك يساعد حساء الدجاج أيضًا على منح الجسم الراحة والتقليل من التهابات المعدة.

الخضروات الطازجة

احرصي على إضافة الخضروات الطازجة إلى وجباتك اليومية، حيث أنها تعالج الإسهال بفعالية كبيرة، كل ما عليكِ هو تقشيرها وإزالة البذور منها والطهي الجيد لها ثم تناولها، ومن أهم الخضروات التي تساعد على علاج الإسهال هو الجزر والقرع والبنجر.

ولكن تجنبي تناول الخضروات التي تؤدي إلى الإصابة بالانتفاخ والغازات الضارة أو الخضروات صعبة الهضم مثل الذرة والقرنبيط والكرنب والخضروات الورقية والبازلاء وغيرها من الأنواع الأخرى.

الشوفان

الشوفان هو وجبة الإفطار المريحة التي تحتوي على فيتامينات ومعادن هامة، وهو يساعد أيضًا على علاج الإسهال، تناولي الشوفان دافئ أو بارد وأضيفي إليه قطع الموز للاستفادة من خصائصه وقيمته الغذائية أيضًا.

قد يهمك أيضًا: أسباب القيء والإسهال وأعراضه وأفضل الطرق لعلاجه

أمور لابد من القيام بها بعد الشفاء من الإسهال؟

  • بعد علاج الإسهال مباشرة احرصي على تناول وجبات غذائية مفيدة وصحية وتجنبي تناول الوجبات التي تحتوي على الكثير من الدهون والمواد الحافظة والتوابل وخاصة التوابل والبهارات الحارة، مع تجنب تناول المشروبات الغازية والمنبهات التي تشمل القهوة والشاي.
  • ابدئي في تناول الوجبات العادية دون تقييد ولكن بشكل تدريجي، مع إضافة الخضروات والفواكه والحبوب الغذائية إلى وجباتك باستمرار وابتعدي تمامًا عن كل ما يسبب لك الإصابة بالإسهال.
  • وينصح الأطباء بتناول اللحوم البيضاء مثل لحم الديك الرومي والدجاج بكثرة مع تناول الحساء الدافئ والخضروات المسلوقة.
  • قومي بعمل تمرينات رياضية يومية وخاصة تمرينات المعدة التي تقي من الإصابة بالإسهال، ولا تستهيني بهذا المرض إطلاقًا حتى لا يتضاعف ويتحول إلى إسهال مزمن ودائم الحدوث.

ما الذي يجب عليك القيام به أثناء الإصابة بالإسهال؟

  • إذا استمرت أعراض الإسهال لأكثر من يومين أو لاحظتي ظهور أعراض مصاحبة مثل وجود دم في البراز أو الشعور بآلام المعدة أو جفاف الفم وتغير لون البراز، استشيري الطبيب البيطري بشأن ذلك فورًا للعلاج السريع.
  • احرصي على تناول المشروبات الدافئة والسوائل المختلفة أثناء إصابتك بالإسهال، وذلك لأن الجسم يفقد الكثير من السوائل في هذا الوقت مما يعرضه للجفاف الشديد الغير مرغوب فيه. لذلك تناولي السوائل المختلفة التي تشمل العصائر الطازجة التي تحتوي على المعادن والفيتامينات الضرورية للجسم، وكذلك المشروبات الدافئة المفيدة والصحية.

مقالات أخرى:

قد يعجبك ايضا