نواعم
مجلة المرأة العصرية

تعلمي طريقة العد الصحيحة في منع الحمل بصورة طبيعية

من المعروف أن طريقة منع الحمل الطبيعية تعرف أيضا باسم طريقة وعي الخصوبة (فام).

FAM هي اختصار لثلاثة كلمات باللغة الإنكليزية وهي fertility awareness method، وهي طريقة تعتمد على تتبع الأيام التي تكون فيها المرأة خصبة جنسيًا، والتي يكون فيها احتمال حدوث الحمل أكبر، وذلك بهدف عدم القيام بأي جماع مهبلي خلال هذه الفترة لمنع حدوث الحمل.

إنها واحدة من الطرق المتبعة الأقل نجاحًا في تحديد النسل.

هذه الطريقة هي الإستراتيجية التي يمكن للمرأة أن تستخدمها للمساعدة في منع الحمل، إنها تنطوي على تتبع دورة الخصوبة الطبيعية الخاصة بها ، أو الدورة الشهرية.

وهناك أسماء عديدة تعرف بها هذه الطريقة منها:

  • طريقة الإيقاع
  • الامتناع الدوري
  • تنظيم الأسرة الطبيعي

في FAM، يمكنك الامتناع عن ممارسة الجنس خلال الأيام الأكثر خصوبة لديك، أو يمكنك استخدام وسائل منع الحمل في حال كنت مضطرة لإقامة الجماع. نجاح هذه الطريقة يختلف من امرأة إلى أخرى. وبشكل عام، إنها واحدة من الطرق المتبعة الأقل فعالية في تحديد النسل.

تعلمي طريقة العد الصحيحة في منع الحمل بصورة طبيعية

كيف تعمل طريقة وعي الخصوبة؟

إذا كانت المرأة ما زالت صغيرة في العمر وقادرة على الحمل، فإنها على الأرجح سوف تصبح حامل في حال مارست الجنس غير الآمن قبل أو أثناء فترة التبويض.

يحدث التبويض عندما تطلق المبايض بيضة أنثوية غير ملقحة، وهذا يحدث تقريبًا مرة واحدة في الشهر، بعد حوالي 12 إلى 16 يوم من نزول الطمث. إن اليوم المحدد الذي تبدأ فيه الإباضة يعتمد على طول دورتك الشهرية. إذ يتم التحكم في الدورة الشهرية عن طريق الهرمونات الجنسية الأنثوية.

 بالنسبة لبعض النساء، لا يوجد تقلب في إفراز هذه الهرمونات فتكون الدورة الجنسية منتظمة في كل شهر، بينما لا تكون منتظمة عند نساء أخريات.

مرة واحدة تخرج البويضة من المبايض، وتكون مدة بقائها على قيد الحياة قصيرة جدًا. يمكن أن يحدث الحمل فقط إذا تم التلقيح خلال الـ 24 إلى 48 ساعة بعد وقت الإباضة الفعلي. ومع ذلك، يمكن للحيوان المنوي أن يبقى حيا في جسم المرأة وقادرًا على تلقيح البويضة لمدة تصل إلى خمسة أيام بعد القذف. لذلك، فإن ممارسة الجماع قبل خمسة أيام من الإباضة يمكن أن يتسبب في حدوث الحمل.

وتعني هذه الحقائق البيولوجية الفترة الفعلية للخصوبة وهي الفترة التي يمكن للحيوانات المنوية والبويضة أن تبقى على قيد الحياة داخل جسم المرأة، والتي يمكن أن تستمر من خمس إلى ثماني أيام بالنسبة لمعظم النساء.

وبشكل عام، المرأة تكون أكثر خصوبة وقابلية للحمل خلال الأوقات التالية:

  • قبل خمسة أيام من الإباضة
  • في يوم التبويض
  • في غضون 12 إلى 24 ساعة بعد الإباضة

قد تستطيعين تجنب حدوث الحمل إذا كنت قد حددت بدقة الفترة الخصبة عندك، وتجنبت ممارسة الجنس دون وقاية في تلك الأيام في كل شهر. من الناحية النظرية، هذا سوف يمنع الحيوانات المنوية الحية من التواجد في قناتي فالوب في نفس الوقت الذي تكون فيه البويضة حية. وهذا بدوره سوف يمنع حدوث الإخصاب والحمل.

كيف يمكن تتبع دورة الطمث الخاص بك؟

تختلف الدورة الشهرية عند كل امرأة. ولاستخدام الـ FAM بشكل فعال، عليك تحديد الفترة التي تبدأ فيها عملية الإباضة.

هناك عدة طرق لتحديد فترة الإباضة، وهذه بعض الطرق الشائعة الأكثر استخدامًا:

طريقة التقويم

يمكنك استخدام الحيض الماضي لتقدير وقت الإباضة الخاص بك. وهذه أقل طريقة يمكن الاعتماد عليها، وينبغي تجنبها إذا كانت دورات الطمث عندك أقصر من 26 يوما أو أطول من 32 يوما.

طريقة درجة الحرارة

تعمل هذه الطريقة عن طريق تتبع درجة حرارة الجسم الأساسية (بي بي تي) لعدة دورات باستخدام مقياس حرارة حساس جدا، حيث تقومين بأخذ درجة الحرارة قبل الخروج من السرير كل صباح. وبسبب الموجات الهرمونية، فإن درجة الحرارة الأساسية للجسم BBT ترتفع مباشرة بعد الإباضة.

طريقة تتبع مخاط عنق الرحم

وذلك من خلال تتبع لون السائل المخاطي وملمسه وسماكته. مخاط عنق الرحم يصبح أرق عند الإباضة.

ثمة خيار آخر يمكن استخدامه وهو يجمع بين الأساليب الثلاثة المذكورة، فالجمع بين هذه الأساليب يجعل الـ FAM أكثر فعالية. وينبغي عليك تتبع ما لا يقل عن 6 إلى 12 حيض قبل الاعتماد على هذه الطريقة لمنع الحمل.

لذلك فمن الأفضل التحدث إلى طبيبك أو أن تحصلي على دورة في الخصوبة قبل أن تقرري إذا ما كانت الـ FAM مناسبة لك، FAM تتطلب كمية كبيرة من الوقت والجهد.

ما مدى فعالية هذه الطريقة في منع الحمل ؟

فعالية FAM تعتمد على:

  • الطريقة التي يتم من خلالها إتباع الدورة الجنسية.
  • مدى انتظام الدورة الجنسية.
  • الامتناع عن ممارسة الجنس خلال الفترة المحددة الأكثر احتمالًا لحدوث الحمل.

24 من أصل 100 امرأة قامت بإتباع هذه الطريقة أصبحت حاملا خلال عام، وذلك حسب تقارير المؤسسة الأمريكية لتنظيم الأسرة. وهذا ما جعل هذه الطريقة هي من أقل الطرق نجاحًا في تحديد النسل.

ما هي فوائد طريقة الـ FAM لمنع حدوث الحمل؟

FAM لها العديد من المزايا وهي:

  • غير مكلفة
  • آمنة للاستخدام
  • لا تتطلب أي دواء
  • لا ينتج عنها أي آثار جانبية
  • يمكن وقفها بسهولة وعلى الفور عندما ترغبين في حدوث الحمل

يمكن استخدام الـ FAM للمساعدة في تحديد أوقات الخصوبة. وهذا يمكن أن يساعدك في حدوث الحمل، إذا اخترت ذلك.

نستنتج مما ذكرناه أن منع الحمل هي عملية سهلة للغاية وغير معقدة ولا تتطلب بالضرورة تناول أدوية أو وجود أدوات، حيث يمكن استخدام الطريقة الطبيعية الآمنة إذا كانت الدورة الجنسية منتظمة، أما في حال لم تكن الدورة منتظمة فيجب أولًا العمل على تنظيم هذه الدورة من خلال استشارة الطبيب النسائي.

قد يعجبك ايضا