فوائد الحلبة الطبية والتجميلية

الحلبة؛ نبات أصله من شمال أفريقيا وهو عبارة عن عشب حولي يتبع للفصيلة البقولية ينمو في دول البحر الأبيض المتوسط يسمى أيضاً بالفريقة يمتد طوله ليصل حتى 60 سم، ثمار الحلبة تكون على شكل قرون بداخلها بذور ذهبية اللون عطرية، شديدة وقوية النكهة ذات طعم مر.

فوائد الحلبة

أوصى بها الرسول الكريم بقوله “استشفوا بالحلبة “، كما أنه قيل عنها (الحلبة لو علم الناس ما فيها من منافع لاشتروها بوزنها ذهبًا).

الحلبة عشبة غنية جداً بالفيتامينات مثل (B 1 ـ B 2 ـ B 3 ـ B 5 ـ B 9) بالإضافة إلى فيتامين A وفيتامين C. كما أنها غنية بالمعادن مثل الكالسيوم والنحاس والحديد والمغنيزيوم والكبريت والفوسفور، وأيضاً تحتوي على الأحماض الأمينية والأحماض الدهنية الأساسية والقلويات والألياف القابلة للذوبان وزيت طيار يشبه زيت اليانسون وستيرولات ومواد سكرية ذائبة مثل الغلاكتوز والمانوز، الحلبة تماثل في تركيبها زيت كبد الحوت.

يتم تناول الحلبة بعدة أشكال إما أخضراً أو مجففاً أو شراباً أو مسحوقاً أو في كثير من الأطعمة.

وفي هذا المقال سوف تجدين كل ما يتعلق بفوائد الحلبة الطبية والتجميلية.

فوائد الحلبة

  • تستخدم الحلبة لعلاج الحروق حيث يتم دهن مكان الحرق بخليط من بذور الحلبة المطحونة من مع زيت الورد.
  • تساعد على تخفيض كوليسترول الدم حيث أن بذور الحلبة تحتوي على مواد صابونية تؤثر على استقلاب الكوليسترول وامتصاص وإخراج الأحماض الصفراوية وهي تقلل من امتصاص الكوليسترول في القناة الهضمية كما أنها تحتوي على حامض النيكوتينك وهي مادة غير متصلبة ولها تأثير مخفض لمستوى كوليسترول الدم.
  • الحلبة مضادة للبكتريا والفطريات والسموم الفطرية، الزيت الثابت والمواد الغير متصبنة للحلبة لها تأثير مضاد للفطريات والبكتريا سواء البكتريا الموجبة حسب الغرام أو البكتريا السالبة حسب الغرام ولكن بدرجة أقل من المواد القياسية المستخدمة لهذا الغرض.
  • يستخدم مغلي بذور الحلبة لغسل المناطق المصابة بتشققات الجلد وفي تفتيح لون البشرة.
  • تستخدم مسحوق بذور الحلبة مع فصوص الثوم المطحونة وقليل من زيت السمسم لعلاج الروماتيزم والبرد وآلام العضلات من خلال تدليك المناطق المصابة بها.
  • تستخدم بذور الحلبة في علاج الدمامل وذلك بعد سحقها ومزجها مع ماء فاترة (والتحريك المستمر) حتى نحصل على عجينة متماسكة توضع على مكان الدملة وتلف المنطقة بقطعة من القماش “حيث أنها تسرع شفاء الدمامل والتخلص منها “. كما يمكن استعمال نفس الوصفة لعلاج الخراجات والداحس المتقيح والأصابع والأكزيما والقروح في الأقدام.
  • تعتبر الحلبة من المقويات الجنسية للرجال وخصوصاً ممن يعانون من أمراض السكر وذلك بسبب احتواء بذور الحلبة على مادة الديوجينين التي تعمل على زيادة الرغبة الجنسية عند الرجال.
  • يستخدم مغلي بذور الحلبة في علاج عسر البول (صعوبة التبول) وفي علاج الإسهال.
  • يستخدم ملعقة صغيرة من مسحوق بذور الحلبة مع ملعقة من العسل ثلاث مرات يومياً لعلاج قرحة المعدة وقرحة الاثني عشر بسبب احتوائها على مادة هلامية تسمى الميوسيليج والتي تحمي الغشاء المخاطي المبطن لجدار الأمعاء حيث تعمل كطبقة واقية من الأنزيمات الهاضمة وحمض الهيدروكروليك بالإضافة لمساهمتها بتجديد خلايا الغشاء المخاطي خاصة بعد تناول الأطعمة الحريفة.
  • يستخدم مغلي الحلبة (ملعقة من مسحوق بذور الحلبة مع كوب من الماء تترك لتغلي لمدة عشر دقائق تؤخذ بكمية لا تزيد عن مرة في كل يوم) لعلاج أمراض الصدر وخصوصاً الربو وتخفيف السعال.
  • تساعد الحلبة على التخلص من الغازات المزعجة والبلغم من الصدر.
  • تستخدم ملعقة صغيرة من مسحوق الحلبة وتؤخذ سفوفاً بعد كل وجبة لتقليل حموضة المعدة (أو لتقليل الإحساس بحموضة المعدة) عند كثير ممن يعانون منها.
  • تستخدم ملعقة صغيرة من مسحوق الحلبة وتؤخذ سفوفاً قبل كل وجبة بمعدل ثلاث مرات يومياً لتخفيض معدل سكر الدم، حيث تعتبر الحلبة منشطة للأنسولين وذلك لأن الحمض الأميني الموجود في بذور الحلبة يحفز إفراز الأنسولين من خلال تأثيره على خلايا “لانغرهانس” في البنكرياس فيحدث التأثير في غياب أي تغيير في نشاط خلايا ألفا وديلتا للبنكرياس هذه الخلايا المنشطة للأنسولين، فيتم زيادة إفراز الأنسولين استجابة لزيادة تركيز الغلوكوز لذلك ينصح مرضى السكر باستخدام الحلبة.
  • تستخدم ملعقة واحدة (ملعقة أكل) من مسحوق الحلبة مع كوب من الماء تترك لتنقع لمدة ساعتين وتؤخذ قبل الأكل فورًا تساعد على فتح الشهية وتقوي المعدة وتسهل عملية الهضم.
  • يساعد منقوع الحلبة عند تناوله على الريق على قتل الديدان المعوية بأنواعها على اختلافها.

فوائد الحلبة بالنسبة لكِ

  • يستخدم مغلي من بذورها في علاج عسر الطمث (لإدرار الحيض) وإزالة آلام الدورة الشهرية.
  • يستخدم مطبوخ مسحوق الحلبة لمعالجة أوجاع وآلام الرحم حيث يؤخذ مسحوق الحلبة بمقدار حفنة يد وتوضع في ثلاثة ليترات من الماء وتغلى لمدة عشر دقائق ثم تبرد ويتم استخدامه كمغطس.
  • يعتبر مغلي الحلبة مع العسل الأسود هام جداً لإدرار الحليب وزيادة كثافته للمرأة المرضعة وذلك بسبب احتواء الحلبة على مادة الديوسجنين التي تساهم في إنتاج هرمون الأستروجين والذي له دور في زيادة الخلايا اللبنية وملئها بالحليب.
  • تستخدم الحلبة لعلاج الدوالي (وهي عبارة عن احتقان بالأوردة نتيجة زيادة الوزن أو ارتداء الكعب العالي أو الوقوف الكثير).
  • تعتبر الحلبة هامة جداً للنساء وخصوصاً في سن اليأس.
  • تعتبر الحلبة من مسهلات الولادة وخصوصاً في الأيام الأخيرة من الحمل
  • تعتبر الحلبة هامة جداً لإزالة تشققات ما بعد الولادة من خلال دهن المنطقة بزيت الحلبة أو استخدام مطبوخ الحلبة مع القليل من زيت الزيتون.
  • يعمل مسحوق أو مغلي الحلبة على الحد من تساقط الشعر بسبب احتوائه على الهرمون المحفز لنمو الشعر كما أن بذور الحلبة تحتوي على حمض النيكوتينيك والبروتينات التي تساهم بنمو جذور الشعر، بالإضافة إلى احتوائها على مادة الليستين التي تعمل على تقوية وترطيب الشعر.
  • نستخدم الخلطة التالية لإعادة حجم الوجنتين (الخدود) أو لتكبيرهم وأيضاً لتكبير الصدر والمؤخرة عن طريق خلط 2 ـ 3 ملعقة من لبن (الزبادي) مع 2 ملعقة من مطحون الحلبة مع ملعقة من خميرة العجين (خميرة الخبز) مع ملعقة من العسل أو دبس العنب أو دبس التمر تخلط معاً وتدهن على المكان المطلوب.

الحلبة لزيادة الوزن

تعتبر الحلبة عشبة هامة لزيادة الوزن من خلال خلط ملعقة واحدة (ملعقة شاي) من مسحوقها مع لتر واحد من الماء يُترك ليغلي لمدة دقيقة واحدة يصفى بعدها المغلي ويتم تناول ملعقة كبيرة منه ثلاث مرات يوميًا (يمكن تحليته بالعسل) وخلال أيام سيلاحظ الفرق.

أضرار استخدام الحلبة

  • تجنب تناول الحلبة بالنسبة للمرأة الحامل في الشهور الأولى من الحمل لأنها قد تؤدي إلى إجهاض الجنين وربما تؤثر أيضاً على حياة الجنين عند استخدامها في الأشهر الأخيرة من الحمل لأنها قد تسبب سيلاناً في الدم.
  • يحذر تناول الحلبة بالنسبة للأطفال الذين يقل عمرهم عن السنتين.
  • ينصح بتجنب تناول الحلبة للمرضى الذين يعانون من مرض الأنيميا في تتسبب بمنع امتصاص الحديد.
  • يجب الحذر من تناول الحلبة عند أي شخص يتعاطى هرمونات الغدة الدرقية لأنها تغير التوازن في الأشكال المتعددة لهذه الهرمونات.
  • الإفراط في تناول الحلبة يسبب اضطرابًا في حركات الأمعاء في الأمعاء وحدوث غثيان ويسبب رائحة في بول الشخص الذي يتناولها.
  • يجب عدم استخدام الحلبة لمرضى السكر من النوع المعتمد على الأنسولين إلا بعد استشارة المختص.

ملاحظة هامة: يفضل استشارة الطبيب بالنسبة للمرأة الحامل قبل تناول الحلبة وذلك بسبب اختلاف فيزيولوجية جسم كل امرأة عن أخرى.

وهكذا يمكن القول إن الحلبة منجم للفوائد الطبية والتجميلية، ولكنها ككل شيء في هذا الكون، قد يسبب أضرار في حال الإفراط فيه، لذا عليك اختيار ما يناسبك من فوائد الحلبة، والتزام التوازن باستخدامها.

قد يعجبك ايضا