سن اليأس وكيف تتعاملين معه؟

سن اليأس … لم ولن تنتهي الحياة هنا، ولن تتوقفي عن كونك أنثى عن كونك جميلة عن كونك أنت، سن اليأس ما هو إلا بداية جديدة تحتاج منك بعض التنظيم وبعض الخطوات للتخفيف من أعراضه ولتخطي التغيرات التي قد تمرين بها.

كيف تتعاملين مع سن اليأس؟

ما هو سن اليأس أو سن انقطاع الدورة الشهرية وفي أي مرحلة عمرية تصل إليه السيدة؟ ما هي الأعراض المرافقة له وكيف يمكن التخفيف منها والتعامل معها؟ كيف يمكن للسيدة التعامل مع سن انقطاع الطمث وكيف يمكن للزوج والأبناء التعامل مع المرأة في هذه المرحلة؟

سن اليأس

سن اليأس أو الاسم الأكثر مطابقة للحالة: سن انقطاع الطمث أو سن انقطاع الدورة الشهرية وهو مرحلة تمر بها كل امرأة في حدود سن الخمسين أي ضمن المجال من 45 إلى 55 سنة، وفي حال حصل انقطاع الدورة الشهرية قبل سن الـ 45 تسمى الحالة “سن اليأس المبكر”.

توجد العديد من الأسباب التي تقف خلف تعرض المرأة لهذه الحالة أهمها أو أكثرها انتشارًا هو انتهاء عدد البويضات الموجودة في المبايض والتي تنتهي دورة حياتها بـ “الدورة الشهري” في حال لم يحصل حمل، أو بسبب انكماش المبايض فلا تعود قادرة على أداء وظيفتها بالشكل المعتاد.

كما يمكن أن يحصل سن اليأس بسبب التعرض لمرض ما أو العلاج بالأشعة التي تعطل المبيض عن عمله، أو حتى الخضوع لعملية استئصال الرحم أو المبيض وغالبًا ما يكون هذا في حالات انقطاع الطمث المبكر.

يحدث سن اليأس بشكل تدريجي فتبدأ التغيرات والأعراض بالظهور تدريجيًا أي عدم انتظام في الدورة الشهرية كأن تحدث عدة مرات في الشهر الواحد أو لا تحدث خلال عدة أشهر متتالية أو تغيرات في الأعراض المرافقة لها وفي طبيعتها، فالمبيض لا يستهلك البيضة الوحيدة المتبقية ومن ثم بعد عدة أيام تمر المرأة بالدورة الأخير ومن ثم تنقطع وتتوقف إلى الأبد بل عمل المبايض والتأثر بالهرمونات يأخذ بالنقصان ببطء وقد يأخذ عدة سنوات خلالها تختبر السيدة الأعراض.

بشكل عام يجب النظر إلى سن اليأس على أنه بداية جديدة، على الرغم من الأعراض المرافقة له والتي قد تكون مزعجة وبعضها خطير بالإضافة إلى عدم القدرة على الإنجاب لكن يمكن من خلال فهم هذا السن بشكل دقيق والتعامل معه بالشقين الطبي والشخصي أن يشكل حقًا بداية.

كيف يمكن تشخيص سن اليأس؟

كيف يمكن تشخيص سن اليأس؟

الهرمونات بشكل عام تتقلب بين يوم وآخر وبين فترة وأخرى لذا لا يمكن الكشف عن سن اليأس بإجراء تحليل للدم وملاحظة مستويات الهرمونات والحكم على هذا الأساس لكن ما يتم الاعتماد عليه هو الأعراض التي تظهر على المرآة والتي تصفها للطبيب.

فعليك زيادة طبيب النسائية المختص وقص عليه التاريخ العائلي بالإضافة إلى التغيرات التي لاحظتها في الفترة الأخيرة والأعراض التي لا يمكن تجاهلها ومن ثم يمكن له أن يحدد سببها، وبشكل عام لا يتم الحكم على أن المرأة قد أصبحت في سن اليأس إلا بعد انقطاع الطمث عنها مدة 12 شهر متتالية.

أعراض سن اليأس وانقطاع الدورة الشهرية

تتميز هذه المرحلة بأعراض مختلفة قد تظهر كلها أو بعضها لكنها تشترك بوضوحها فلا يمكن تجاهلها، ومن أهم هذه الأعراض:

الهبات الساخنة – نوبات من الحرارة

الهبات الساخنة

وتعتبر من أسوأ الأعراض التي قد تعاني منها المرأة ومن أكثر الأعراض انتشارًا إذ أن 65 – 75 % من السيدات يتعرضن لها، وتختف حدتها وامتدادها من امرأة لأخرى فقد تستمر عند بعض السيدات حتى 10 أعوام، وبشكل عام فإن متوسط مدة النوبة يتراوح بين الـ 10 ثواني إلى 10 دقائق ويمكن في حالات نادرة أن يستمر حتى 30 دقيقة.

تترافق الهبات الساخنة عادة مع شعور غريب مزعجة بالحرارة الشديدة في الجزء العلوي من جسم المرأة، ويترافق مع احمرار وبقع وتعرق، ويزداد الأمر إزعاجًا في الليل ويطلق عليه مصطلح “التعرق الليلي” والذي يمكن أن يسبب لك الأرق وعدم القدرة على النوم.

تتأثر الهبات الباردة والساخنة بشكل مباشر بحالتك النفسية فتزداد بعد التعرض للقلق أو الاضطراب أو الخوف والمرور بالضغوط الحياتية، بالإضافة إلى نوعية الأكل من توابل أو كافيين في القهوة والشاي.

اضطرابات الحالة النفسية

اضطرابات الحالة النفسية

التغيرات الهرمونية في مرحلة سن اليأس تكون أكبر وأكثر تباين من التغيرات الهرمونية التي تميز مرحلة المراهقة، لكن التأثر بها أقل، لكنها مهما يكن تؤثر بشكل مباشر على الحالة النفسية فتظهر بشكل عصبية مفرطة حساسية حزن بكاء من أقل سبب أو مزاجية وغيرها.

ومن جهة أخرى فمفهوم سن اليأس على أنه النهاية نهاية الخصوبة نهاية الأنوثة هذا المفهوم الخاطئ كليًا يجعل المرأة تمر بمشاعر النقص وتفقد ثقتها بأنوثتها وجمالها وقدرتها وينعكس كل ذلك على حالتها النفسية مسبب تلك الاضطرابات والتغيرات.

تغيرات في المهبل

نتيجة تراجع عمل المبايض وانخفاض مستوى هرمون الأنوثة (هرمون الأستروجين) يؤثر هذا على المهبل فيصبح أكثر جفاف كما يمكن أن تعاني السيدة من ألم أو حكة، بالإضافة إلى ارتخاء أنسجة الجهاز التناسلي باتجاه الأسفل ضاغطة بذلك على المثانة، وهذا ما قد يسبب تسرب لقطرات من البول عند زيادة الضغط أثناء السعال أو العطاس، ويمكن التعامل مع الأمر عن طريق حقن الكولاجين في تلك العضلات بإشراف طبي متخصص.

هشاشة العظام

هشاشة العظام

بعد سن اليأس تصبح عملية الهدم في العظام أكثر بمقدار الضعف من عملية الترميم وهذا ما يفسر الإصابة بهشاشة العظام والتي تترافق مع ألم في عظام الجسم وخاصة الرسغ والظهر، ويزداد خطر هشاشة العظام تبعًا لعدد من العوامل أهمها النظام الغذائي المتبع والعادات السيئة من تدخين وغيرها، بالإضافة إلى أن صاحبات البشرة البيضاء أكثر عرضة للهشاشة في العظام من صاحبات البشرة السمراء، والنحيلات أيضًا يرتفع احتمال الإصابة لديهن.

عوامل تؤثر في أعراض سن اليأس

عدد مرات الحمل والإنجاب

كلما زادت خصوبة المرأة وقدرتها على الإنجاب في مرحلة الشباب كلما كانت الأعراض التي ستمر بها أقل وكلما تأخر سن اليأس أكثر وأكثر، وطبعًا العامل الوراثي هنا يلعب الدور الأكبر بالإضافة إلى صحة جسم المرأة في تلك المرحلة.

شخصية المرأة وعواملها النفسية

شخصية المرأة وعواملها النفسية

معرفة المرأة بسن اليأس وتميز الحقيقة من الكذب والمبالغات واستعدادها النفسي لما يرافقه من أعراض كلها أمور تعمل على التخفيف من الأعراض المزعجة، بينما رفضها وشعورها بالضيق والضعف سيضاعف تلك الأعراض وسيجعلها تمر في فترة عصيبة قد تكون الأصعب عليها وعلى من حولها.

عمل المرأة ونشاطها

عمل المرأة ونشاطها

العمل والنشاط والحركة كلها أمور ذات تأثير إيجابي على أعراض سن اليأس وعلى الحالة النفسية للمرأة بشكل عام، فوفق لعدد من الدراسات تم اكتشاف أن النساء “ربات البيوت” أكثر عرضة لمعظم الأعراض بالمقارنة مع النساء العاملات.

بالإضافة إلى أن الانشغال والأعمال سيخفف على السيدة الكثير من الضغوط وخاصة أن الشعور بالاستقلالية والنجاح سيخفف من الشعور بالدونية والنقص.

العوامل البيئة المحيطة

يقل العمر الذي تصل معه السيدات إلى سن اليأس في البلدان ذات المناخ الحار بالمقارنة مع البلاد ذات الجو البادر، بالإضافة إلى أن طبيعة البيئة الريفية تؤثر أيضًا.

التعامل مع سن اليأس

9 – تنظيم نمط الحياة

تنظيم كل شيء في حياتك فهذه مرحلة جديدة على الأبواب مرحلة مختلفة تقريبًا بكل شيء عليك استغلالها على الوجه الأكمل من تجديد الأعمال ووضع خطط تخصك وتنمية قدراتك.

8 – عليك سؤال والدتك وشقيقتك

عليك سؤال والدتك وشقيقتكعليك سؤال والدتك وشقيقتك

يلعب العامل الوراثي دوره، لذا يمكنك تخطي المجهول وأخذ صورة شبه قريبة إلى الوقعة من خلال الحصول على المعلومات من والدتك وشقيقتك الكبرى، ومعرفة المراحل التي مررن بها والأعراض التي ظهرت عليهن، بالإضافة إلى الشعور بالمشاركة وأنك لست الوحيدة التي تمر بهذه المرحلة.

7 – الاهتمام بنظام الغذاء

الاهتمام بنظام الغذاء

الغذاء من الأهم الأشياء التي عليك الانتباه إليها، فيمكنك تعويض قدر لا بأس به من الهرمونات من خلال الحصول عليها من الغذاء كالكركم واليانسون وبذور العنب وغيرها الكثير بالإضافة إلى تعويض الكالسيوم المفقود من العظام والحصول على ما يكفي من الفيتامينات.

6 – استشارة الطبيب المختص

استشارة الطبيب المختص

توجد العديد من الأدوية التي تمنحك تعويض للهرمونات لكن لا يمكن أن يتم تناولها من دون استشارة الطبيب فبعضها لا يناسب الحالة الصحية لسيدة ما وغيرها قد يؤثر بشكل سلبي في حال كانت المرأة قد خضعت للأشعة أو لعمليات الاستئصال.

5 – مراقبة الوزن والتعامل معه

مراقبة الوزن والتعامل معه

بسبب تناقص قدرة المبيض على العمل وإنتاج الهرمونات فإن الجسم يعمد إلى تخزين هذه الهرمونات مع الدهون في منطقة البطن، وهذه الدهون من أصعب الدهون التي يمكن التعامل معها لذا عليك مراقبة وزنك مع استشارة أخصائي التغذية وتحديد النظام الغذائي المناسب لك.

4 – التخلص من الاكتئاب

التخلص من الاكتئاب

الاكتئاب أكبر ما يميز هذه المرحلة ويمكن تفهم الأسباب من القلق حول المجهول واختلال طبيعة الجسم وعدم عودته إلى طبيعته كما لو كان جسم مختلف لكن مع هذا يمكنك تخطي الاكتئاب من خلال:

3 – ممارسة التمارين الرياضية

ممارسة التمارين الرياضية

تعمل التمارين الرياضية على تحسين الحالة النفسية والتخلص من الاكتئاب بالإضافة إلى تنظيم الوزن وزيادة قوة العظام وحمايتها من التعرض للكسور أو للهشاشة فضلًا عن حماية الجسم من أمراض القلب واضطرابات ضغط الدم.

2 – إنشاء صداقات جديدة

إنشاء صداقات جديدة

بخبراتك الحياتية ومهاراتك المميزة يمكنك إنشاء الكثير من الصداقات الجديدة والتي من الممكن أن تفتح لك آفاق جديدة، بالإضافة إلى مشاركة مشاكلك مع أشخاص آخرين فضلًا عن كون هذا الأمر من أنجح علاجات الاكتئاب.

1 – الحصول على الراحة والنوم

خلال النوم يعمل الجسم على تنظيم الهرمونات لذا لا بد من الحصول على ما يكفي من النوم والراحة، وتزيد الحاجة لها في سن اليأس فقد تؤثر الهبات الساخنة الليلية “التعرق الليلي” على كفاءة وجودة النوم فيصبح من الضروري الحصول على المزيد أو تعويض ذلك.

تعامل الزوج مع المرأة في سن اليأس

تعامل الزوج مع المرأة في سن اليأس

سن اليأس سن حساس بالنسبة لكل سيدة وخاصة فيما يخص علاقتها مع زوجها، وبسبب الأعراض المرافقة له قد تتحول الحياة إلى كارثة في حال جهل الزوج بهذا السن بينما يمكن من خلال النقاط التالية إعادة الأمور إلى طبيعتها.

  • على الزوج فهم سن اليأس والأعراض المرافقة له حتى يكون على دراية بما تمر به زوجته خلال هذه المرحلة الحساسة والتي تحتاج إلى المساندة.
  • تفهم حالة الزوجة النفسية والتي تصبح حادة بسبب الاضطرابات الهرمونية والشعور بعدم الثقة في النفسي، ومحاولة التخفيف عنها والتعامل معها كما في السابق وزيادة ثقتها بأنوثتها.
  • على الزوج أن يتمتع بقدر من الصبر فهذه المرحلة دقيقة وقد تمتد الأعراض أعوام لكن مصيرها الاختفاء وبشكل عام يمكن للفهم والتفهم والتفاهم أن يخفف بشكل كبير من حدة وإزعاج تلك الأعراض.
  • الاحترام والتقدير من أهم الأشياء والتعامل كزوجين دون أدنى تغير في هذه المرحلة على وجه الخصوص.
  • البحث عن نشاطات تخصكما فهذا يخرجها من الاكتئاب ويشعرها بالأهمية.

تعامل الأبناء مع الأم في سن اليأس

تعامل الأبناء مع الأم في سن اليأس

هذه المرحلة مهمة بالنسبة للأم، وعلى الأبناء معرفة ما تحتاجه الأم خلالها من حنان أو شعور بأهميتها وأنها مازالت وستبقى الأساس، والنقاط التالية تعتبر قاعدة التعامل معها.

  • تفهم الأم وما تمر به من تغيرات.
  • إظهار الحب لها والتقدير.
  • العطف عليها ومدها بالحنان الذي تحتاجه.
  • مشاركتها بالنشاطات والاهتمامات.
  • التحدث معها ومناقشتها ومحاولة معرفة ما تحتاجه وما لا تريده.
  • تجنب تناول القهوة والشاي معها خلال فترة ظهور الأعراض واستبدال ذلك بالعصير الفاكهة الطبيعي.

إنها بداية جديدة أنت من يحدد شكلها وأنت من سيحدد شكل حياتك فيما بعد هذه المرحلة، صحيح أن دور من حولك مهم إلا أنك أنت صاحبة دور البطولة هنا.

قد يعجبك ايضا