منوعات

فوائد الحجامة والقسط الهندي لعلاج المس و السحر

السحر والمس من الأمور المذكورة وكثيرًا ما يُصاب بها الإنسان إذا قدر الله له ذلك، وفي بعض الأحيان تكون رحلة العلاج من هذه الأمور شاقة ومرهقة ومكلفة بعض الشيء، وبالطبع القرآن والرقية الشرعية من الأمور التي تسهل تجنب السحر أو حتى الإصابة بالمس، ولكن هناك بعض الأشياء التي يمكننا اللجوء إليها؛ حيث تساهم في التخلص من السحر والمس كالعلاج بالحجامة والقسط الهندي.

إذ أن فوائد الحجامة والقسط الهندي عديدة في التخلص من المس والسحر، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في حديثٍ متفق عليه يُشيد بأهمية ودورهما في علاج الكثير من الأمراض: (أن أمثل ما تداويتم به الحجامة والقسط البحري).

القسط الهندي لعلاج المس والسحر

فوائد الحجامة والقسط الهندي لعلاج المس والسحر

العلاج بالقسط عن طريق الشُرب

  • يُخلط كمية من القسط المطحون مع كمية من الماء، ويمكن تحليته بالعسل، ويُقرأ عليه الرقية الشرعية، وبعض آيات من القرآن الكريم الخاصة بالسحر، وبعدها يشرب، مع الحرص على تناوله أكثر من مرة خلال اليوم؛ لتسهيل عملية إخراج السحر الداخلي بالجسم والتخلص من آثاره.
  • يضاف كمية من مطحون القسط الهندي إلى كمية من الماء ويوضع على النار حتى يغلي، ويُشرب منه كوب يوميًا. وبالمداومة على شرب القسط الهندي يحقق نتائج في مدة أقصاها خمسة عشر يومًا.

العلاج عن طريق دهان الجسم به

  • يمكن عمل دهان آخر من القسط لعلاج المس وذلك عن طريق وضع كمية من زيت الزيتون المقروء عليه من آيات القرآن الخاصة بالسحر على النار وإضافة كمية من القسط المطحون، وكمية من الحبة السوداء المطحونة، مع الحرص على عدم احتراق هذا الخليط على النار وبعد أن يبرد يتم دهان الجسد به.

العلاج عن طريق غسل الجسد بالقسط (التنطيل)

يغسل الجسد بكمية من الماء المخلوطة بالقسط الهندي، يعمل هذا الغسول في التخلص من السحر والمس، كما يساهم في علاج أمراض فروة الرأس والتخلص من البكتيريا التي تتراكم على الجسد، وخاصة في منطقة الفخذين والإبط.

العلاج عن طريق التبخر به

هذه الطريقة خاصة بعلاج السحر المشموم، وكذلك السحر الذي يكون كامن بداخل الصدر والرأس، ويستخدم أثناء العلاج بالرقية الشرعية، أو قبل وضع الحجامة على أماكن المس والألم يتم تبخير المصاب ببخور القسط الهندي وتبخير المنزل وكل أرجائه، حيث تعمل رائحته الطيبة على خروج السحر المس والجان من الجسد، وتُكرر كل أسبوع للوقاية.

العلاج بالقسط عن طريق الاستنشاق (سعوط)

يستخدم القسط الهندي كسعوط في إخراج المس والسحر المتركزين في منطقة الرأس عن طريق العطس، فيستلقى المصاب على ظهره، ويرفع كتفيه بوضع شيء بينهما حتى ينخفض رأسه عن جسده قليلًا، ثم يخلط القسط بكمية من الزيت ويتم تقطيره بأنف الممسوس أو المسحور. فيتمكن من إخراج السحر عندما يصل السعوط إلى رأسه ويعطس.

العلاج بالقسط عن طريق المضغ

توضع بعض من القسط سواء الأوراق أو المطحون في الفم وتمضغ، فيتخلص من الروائح الكريهة التي تتجمع في الفم، والبلغم الناتج عن السحر المتواجد في الجسم.

لبخة القسط الهندي لعلاج السحر

تخلط كمية من مطحون القسط مع كمية من العسل والماء أو الزيت ويدهن بهذا الخليط المنطقة المصابة، كما يستخدم في علاج الجروح والدمامل والتخلص من آثار الكلف.

العلاج بالقسط عن طريق الطعام

يتم تناول ملعقة صغيرة من القسط المطحون يوميًا تقسم إلى نصف ملعقة مرتين بعد الطعام بساعة، ويمنع تناوله على الريق أو بعد الطعام مباشرة. كما يمكن إضافة كمية من القسط المطحون إلى كمية من العسل وتناول ملعقتين يوميًا من هذا الخليط صباحًا ومساءً.

ملحوظة هامة

عند دهان الجسم بالقسط يجب مراعاة أن الوجه لا يدهن؛ لأنه شديد على بشرة الوجه ويمكن أن يسبب لها الاحتراق، كما أنه يدهن به الجسم بأكمله ما عدا القدمين؛ فالمس والسحر يحترقان بالقسط ويحاولان الهرب فيذهبان إلى القدم ويحبس بها وبعدها يخرج من القدمين.

الحجامة في علاج السحر والعين

فوائد الحجامة والقسط الهندي لعلاج المس والسحر

الحجامة عبارة عن سحب الدماء الفاسدة من مناطق معينة من الجسد، عبر كاسات الهواء من خلال إحداث جروح أو خدوش سطحية ووضع الكاسات عليها، وهي سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم، وتتعدد فوائدها الصحية؛ حيث يتم علاج العديد من الأمراض من خلال الحجامة، ومن أهم فوائدها والتي نحن بصدد التحدث عنها اليوم هي فائدتها في إبطال مفعول السحر والعين، وللحجامة أكثر من طريقة في العلاج سنعرضها فيما يلي:

  • يقوم المعالج بإحداث شقوق وجروح بسيطة بالمكان المصاب في جسد المريض، ويتم إخراج الدماء الناتجة عن هذه الجروح عن طريق سحبها في الكؤوس، وتُسمى هذه الطريقة “بالحجامة الرطبة”، ومن خلال هذه الطريقة يمكن إخراج المس من جسد المصاب، وقد تحدث رعشة واضطراب أو إغماء للمصاب أثناء العلاج، وذلك نتيجة تأثير العلاج بالحجامة على المسحور، وهذا مؤشر جيد للعلاج.
  • يدهن المكان المصاب بالسحر بزيت الزيتون مع القسط الهندي أو النعناع، ويدلك بواسطة قارورة الحجامة، وهذه الطريقة تسمى “بالحجامة المتزحلقة”، وتساهم هذه الطريقة بشكل كبير وفعّال في علاج شتى أنواع السحر المشموم، المرشوش، المشروب، أو حتى المأكول.

فوائد الحجامة في علاج المس والسحر

فوائد الحجامة والقسط الهندي لعلاج المس والسحر

  • تعمل الحجامة على إخراج السحر من الجسد بكل أنواعه، وإبطال مفعول السحر القديم وتنقية الجسم من بقاياه.
  • تُساهم في إخراج الجن المستعصي وبالخصوص حالات المس.
  • فك رابط خادم السحر، وحل العقدة التي تحصنه.

علامات تدل على أن المصاب بالسحر قد تم شفائه أو في طريقه للشفاء

  • خروج دماء غير نقية عند تطبيق الحجامة على الأماكن المصابة.
  • القيء دليل قوى على أن السحر قد يخرج من الجسد عن طريق الفم.
  • إصابة المريض بالإسهال وهذا مبشر على أن السحر قد يخرج عن طريق الفضلات.
  • حالة الرعشة والإغماء أثناء العلاج.

فوائد القسط الهندي والحجامة وطرق للعلاج:

https://youtu.be/3epxybdY3FQ

فوائد الحجامة والقسط الهندي لعلاج المس والسحر مذهلة بأمر الله، كما أن التداوي بالرقية الشرعية وقراءة القرآن والتقرب إلى الله يجب أن يكون من الأولويات لديك في حال الإصابة بالعين أو اللبس أو المس؛ لوقاية نفسك وأسرتك من الإصابة بأي أذى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

هذه الإعلانات هي مصدر الدخل لنا عطل مانع الإعلانات لتساعدنا