أسرار الجمالجمالصحة

عملية تصغير الصدر بين المزايا والمخاطر ومتوسط التكلفة

تصغير الصدر

 يعتبر منظر الصدر الصحي علامة على اللياقة البدنية والجاذبية لدى العديد من النساء، وتسعى معظم النساء لارتداء الملابس التي يبدو فيها الصدر مثاليًا بدون أن يكون أكبر من المعتاد أو أصغر.

إلا أن الصدر بالحجم الكبير يعتبر غير مألوف وغير مرغوب في كثير من الأحيان مما تضطر المرأة ولعدة أسباب إلى اللجوء لإجراء عملية تصغير الصدر ليعود إلى حجمه الطبيعي أولًا ولتتخطى الأسباب التي دعتها لإجراء هذه العملية، في هذا المقال سنتعرف على عملية تصغير الصدر والأسباب التي تدعو المرأة للقيام بها مع بيان كيفية إجراءها والمزايا والأضرار التي تنسحب على هذه العملية فتعالي معنا.

عملية تصغير الصدر

بعض النساء ذوات الصدر الكبير يُصبن بمشاكل صحية وعاطفية مثل ألم الظهر والرقبة المزمن والصعوبة في ممارسة الأنشطة البدنية والرياضية وفقدان احترام الذات.

واليوم ومع تقدم وتطور العلوم الطبية إلى جانب التكنولوجيا المتطورة الجديدة تعطي للجميع حلولاً للعديد من التشوهات التي تظهر على الجسم ومن بينها كبر حجم الصدر حيث لهذه المشكلة هناك جراحة تصغير الثدي أو عملية تصغير الصدر وهي احدى العمليات الجراحة التجميلية التي تهدف إلى تقليل حجم الصدر الكبير أكثر من طبيعي لجعله متناسب مع الجسم.

من التي تحتاج لإجراء عملية تصغير الصدر؟

عملية تصغير الصدر

يمكن لكل امرأة التفكير في جراحة تصغير الصدر في الحالات التالية:

ـ إذا كنت تعاني من ألم في الظهر والرقبة والكتف المستمر نتيجة ثقل وكبر حجم الثديين.

ـ إذا كنت تعانين من الطفح الجلدي المزمن أو تهيج الجلد تحت ثنية الثديين.

ـ إذا كان حجم الصدر يقيدك للقيام بالأنشطة البدنية المختلفة.

ـ إذا كان لديك صعوبة في تركيب حمالات الصدر والملابس.

ـ عند فقدان الثقة بالنفس والشعور بالحرج نتيجة الصدر الكبير أكثر من الطبيعي.

ومن أفضل النساء المرشحات لإجراء عملية تصغير الصدر:

النساء اللواتي تكون أثداءهن متطورة بالكامل وكان ثديهن طبيعي جدًا ولكن حجمه كبير.

يجب أن تتمتع المرأة باللياقة البدنية (غير مريضة بأي مرض يمنعها من التعرض لهذه العملية) لتقليل مخاطر الجراحة.

أن تكون غير مدخنة لأن التدخين قد يبطئ العلاج ويزيد من خطر حدوث مضاعفات.

إجراءات قبل القيام بعملية تصغير الصدر:

يجب استشارة الطبيب المختص بإجراء عملية تصغير الصدر أو القيام بعمليات التجميل المختلفة قبل التفكير في إجراء عملية تصغير الصدر إذا:

  • كنت من المدخنين.
  • لديك بعض السوابق المرضية مثل مشاكل في القلب أو مرض السكري أو تعاني من السمنة المفرطة.
  • لم يتم نمو ثدييك بالكامل بعد (فقد تحتاجين إلى جراحة في وقت لاحق).

يوصى بتأجيل عملية تصغير الصدر في الحالات التالية:

 المرأة المتزوجة حديثًا:

إذا كنت ستتزوجين قريبًا أو متزوجة حديثًا أو أنك حامل فيجب أن تدركي أن الرضاعة الطبيعية قد تشكل مشكلة بعد إجراء عملية جراحية لتصغير الصدر، على الرغم من وجود بعض التقنيات الجراحية التي تساعدك على الحفاظ على قدرتك على الرضاعة الطبيعية لأن هذه العملية قد تفقدك متعة الرضاعة الطبيعية نتيجة انسداد قناة الحليب.

فقدان الوزن:

إذا تم زراعة أي تقنية لفقدان الوزن في جسمك إضافة إلى بدء نظام غذائي والقيام بالتمارين الرياضية لهذه الحالة عليك الانتظار حتى تصلي إلى الوزن المثالي لمعرفة ما إذا كان ثدييك لا يزالان كبيران للغاية لأن فقدان الوزن غالبًا ما يؤدي إلى خفض حجم الصدر وبالتالي لا تضطري للقيام بهذه العملية.

استشارة الطبيب الجراح:

استشارة الجراح

قبل إجراء عملية تصغير الصدر يجب عليكي إجراء استشارة واحدة على الأقل مع الجراح بحيث تتحدثين إليه عن تاريخك الطبي، خاصةً تلك المتعلقة بثدييك مثل (إذا تم من قبل إزالة ورم بالثدي).

وقد يسأل أيضًا عن الخلفية الطبية لعائلتك، لذلك كوني صريحة مع الجراح وناقشي تاريخك الطبي والقضايا العاطفية والجسدية المتعلقة بثدييك ودعيه يعرف لماذا تريدين إجراء عملية تصغير الصدر.

خلال الاستشارة الطبية قد يسأل طبيبك عن عاداتك مثل الأدوية التي تتناولينها فقد يطلب منك الطبيب التوقف عن تناول بعض الأدوية مثل الأسبرين أو غيرها من العقاقير المضادة للالتهابات بما في ذلك (أدفيل، موترين، إكسيدرين).

إذا كان لديك مرض معين يجب أن تتحدثي مع جراحك حول هذا الأمر وأن تخبريه أيضًا عن العمليات الجراحية السابقة التي قد أجريت لك، أيضًا إذا كنت تعانين من حساسية تجاه دواء معين فتأكدي من التحدث إلى جراحك. 

تأكدي من إخبار طبيبك إذا كنت تتناول بعض الأدوية مثل (الفيتامينات، المكملات العشبية، إلخ) أو الأدوية التي تتعلق بالضغط أو السكري.

سيسألك إذا كنت من المدخنين أم لا لأنه قد يوصى بترك التدخين لفترة قبل وبعد العملية لضمان الشفاء المناسب.

كيف تتم عملية تصغير الصدر؟

جراحة تصغير الصدر

تستغرق عملية تصغير الصدر عادة حوالي ساعتين إلى خمس ساعات اعتمادًا على أشياء مختلفة بما في ذلك التقنيات المستخدمة وتشريح الثدي.

سيقوم الجراح بعمل شق حول الحلمة ثم ينزعها من الثدي ليصنع شيئًا على شكل ثقب المفتاح، وسيقوم الفريق الجراحي المرافق بعد ذلك بإزالة الجلد والدهون والأنسجة الزائدة من ثديك وإعادة وضع الحلمة.

يمكن استخدام أنابيب لنزح وإزالة السوائل الزائدة من الصدر ثم يتم خياطة الثدي ثم لفه بشاش خاص، وقد تحتاجين إلى ارتداء حمالة الصدر أو العصابة الجراحية.

ما الذي يجب عليك القيام به قبل عملية تصغير الصدر؟

اطلبي من الجراح إعطائك بعض النصائح للتحضير قبل الجراحة.

والخطوات التي يجب اتخاذها قبل عملية تصغير الصدر هي:

  • يتم فحص الصحة العامة للمرأة بدقة.
  • يتم فحص الثدي من حيث الحجم والحالة الحالية، ويقوم الجراح بأخذ قياسات دقيقة للتحقق من جودة الجلد وموضع الحلمتين والهالة.
  • من الضروري التقاط صورة لثديك ولصدرك بالسجل الطبي قبل العملية.
  • ناقشي الخيارات المناسبة لك وفقًا لحالتك وطريقة العلاج.
  • ناقشي المضاعفات المحتملة للإجراء الخاص بك والمخاطر المحتملة أو الآثار الجانبية لهذه العملية.
  • ناقشي مع طبيبك استخدام التخدير أثناء العملية.
  • يجب أن يكون الى جانبك أحد المرافقين بعد الجراحة من أجل أن يساعدك للانتقال من المشفى إلى المنزل.
  • قومي بإنهاء مهامك المهمة التي يجب القيام بها قبل بدء العملية لأنك ستضطرين للراحة لبضعة أيام بعد الجراحة.
  • قومي بتوفير وتأمين الطعام والشراب والاستعداد لفترة ما بعد الجراحة.
  • تأكدي من وجود شخص يعتني بك لمدة من ۲-۳ أيام على الأقل بعد الجراحة لأنك ستحتاجين إلى شخص مرافق لإعداد الطعام لك ومساعدتك على تناول الأدوية الخاصة بك في الوقت المناسب.

مرحلة التعافي والاستشفاء بعد عملية تصغير الصدر

 كل عملية جراحية تحتاج لفترة استراحة لذلك عليكي اتباع تعليمات معينة للتعافي منها بشكل صحيح.

سيعطيك الجرّاح تعليمات ونصائح يتوقع منك اتباعها بدقة لذلك عليكي الاستمرار في التواصل مع الجراح خلال مرحلة الاستشفاء والحصول على إرشادات إضافية.

إليك بعض المعلومات حول فترة ما بعد العمل الجراحي لتصغير الصدر:

الأسابيع الأولى من عملية تصغير الصدر:

  • يجب على مريضة جراحة تصغير الصدر أن تضع ضمادة مرنة أو حمالة صدر جراحية خاصة (رباط) من الشاش والضمادات لمدة يومين أو ثلاثة بعد الجراحة.
  • ستتم إزالة الشاش والضمادات بعد هذه الفترة ويتعين على المريضة الاستمرار في ارتداء حمالة الصدر الجراحية خلال الأسابيع القليلة القادمة.
  • عادة ما تتم إزالة الغرز (القطب الجراحية) بعد أسبوع إلى أسبوعين من الجراحة.
  • ستتمكن معظم المريضات لعملية تصغير الصدر من العودة إلى العمل بعد ۱۰-15 يومًا، اعتمادًا على نوع المهنة التي يمارسنها ومع ذلك يتم إرشادهن لتجنب أي نشاط شاق أو مجهد لعدة أسابيع بعد الجراحة والامتناع عن النشاط الجنسي لمدة أسبوع أو اثنين، لأن الإثارة الجنسية يمكن أن تسبب التهاب حول الشق الجراحي.
  • خلال فترة عملية تصغير الصدر ستصاب المريضة ببعض التورم والوذمات ولكن عادة ما يخف ذلك في غضون بضعة أسابيع.
  • يمكنك استخدام مرطب على الثديين للتخفيف من حدة أي جفاف وحكة، ولكن يجب الحرص على عدم تطبيقه مباشرة على مكان الشق الجراحي.

الأشهر الاولى بعد عملية تصغير الصدر:

لمدة أربعة إلى ستة أسابيع بعد عملية تصغير الصدر يجب أن يكون أي اتصال أو احتكاك مع الثدي لطيفًا.

وخلال فترة الحيض الأولى بعد جراحة الصدر قد ينتفخ الثدي أو الصدر ويصبح طريًا وقد تعاني بعض النساء أيضًا من آلام متقطعة لبضعة أشهر خاصة أثناء فترة الحيض لذلك يتم وصف مسكنات الألم من قبل طبيبك للتخفيف من آلامك.

ونظرًا الى أن الأنسجة الثديية يتم التداخل عليها بشكل كبير أثناء عملية تصغير الصدر فإن التورم الناتج عن ذلك سيستغرق عامًا حتى تهدأ لذلك قد تضطري للانتظار حتى ذلك الحين لمشاهدة النتائج النهائية.

نتائج عملية تصغير الصدر

يحتاج انتظار النتائج لفترة طويلة نوعًا ما ولكن ستكون نتائج عملية تصغير الصدر طويلة الأمد:

  • لن تعاني بعد الآن من المشاكل الجسدية والعاطفية التي اعتدت على تحملها.
  • من المرجح أن يعزز تصغير الصدر النسبي الجديد ثقتك وصورتك بنفسك.
  • كما ستتمكنين من ارتداء الملابس التي لم تكوني قادرة على ارتدائها من قبل،
  • ويمكنك القيام بأنشطة لم تتمكني سابقًا من القيام بها.
  • ومع ذلك لا يمكن أن يمنع تصغير الصدر الآثار الطبيعية بمرور الوقت وهذا يعني أنه بمرور الوقت قد يتغير شكل ثدييك أو صدرك بسبب العمر وتقلبات الوزن والعوامل الهرمونية وما إلى ذلك لهذا يوصى بالمتابعة طويلة المدى والتواصل مع جراح التجميل لمراقبة هذه التغييرات المستمرة.

مخاطر عملية تصغير الصدر

تكلفة عملية تصغير الصدر

ترتبط جميع العمليات الجراحية بمضاعفات محتملة ولكن تعتبر هذه العملية آمنة نوعًا ما إلا أن هناك بعض الآثار الجانبية التي قد تحدث بعد هذه العملية لأن عملية تصغير الصدر ليست استثناء ومن هذه المخاطر:

  • الوضع غير المتكافئ للحلمتين.
  • فقدان الإحساس الجزئي أو الكامل في الحلمتين.
  • يمكن أن يحدث النزيف أثناء العملية وعدوى.
  • حدوث تندب وكدمات ووذمات مؤقتة في منطقة العملية.
  • فقدان الأنسجة أو الحلمة.
  • رد فعل سلبي للتخدير.
  • الخدر في منطقة العملية.
  • احتمال فقدان القدرة على الرضاعة الطبيعية (بسبب إزالة قناة الحليب).
  • كما قد يكون هناك بعض الآثار الجانبية المؤقتة عادة خلال الأشهر القليلة الأولى لإجراء عملية تصغير الصدر ومنها فرط الحساسية في منطقة الثدي.

تكلفة عملية تصغير الصدر

إذا قررت أن تقومي بإجراء عملية تصغير الصدر فلا بد من أن تعرفي ماهي تكلفة العملية قبل إجراءها إضافة إلى أن تكلفة هذه العملية تتأثر بعوامل مختلفة ومنها:

خبرة الجراح الذي سيقوم بهذه العملية:

فالمهارة والخبرة العالية للجراح تعود من أهم أسباب تحديد تكلفة العملية إضافة لسمعة الجراح الجيدة.

تسهيلات العملية:

من المعروف أن عملية تصغير الصدر يقوم بها الجراح مع مساعده وهذا لا يحدث في عمليات التجميل الأخرى وخاصة إذا كان لهذا الجراح غرفة عمليات خاصة به يعتمدها لإجراء العمليات الخاصة بزبائنه دون الآخرين وهذا كله من العوامل التي تؤثر على تكلفة العملية.

التقنية التي تستخدم في عملية تصغير الصدر:

فقد تتأثر التكلفة بالتقنيات التي تستخدم لهذه العملية كشفط الدهون أو انصهارها أو تطعيم الدهون وغيرها من التقنيات.

النفقات المضافة لتكلفة العملية:

ومن بينها والتي لها دور كبير في تحديد أسعار هذه العملية ومنها: رسوم التخدير، والمشفى الذي ستتم به العملية وسمعتها وتقنياتها، توافر الأدوية الخاصة بالعملية، رعاية المريضة بعد العملية، النتائج المتوقعة والجيدة للعملية، إضافة إلى الرعاية لأي مضاعفات قد تحدث أثناء أو بعد العملية.

أسعار عملية تصغير الصدر:

  • في الإمارات العربية المتحدة: إن تكلفة عملية تصغير الصدر في دبي أو أبوظبي تصل إلى 35,000 درهم إماراتي أو ما يعادلها بالدولار 9,537دولار.
  • في تركيا: إن التكلفة في تركيا التي تعتبر العنصر الأساسي لجميع عمليات التجميل تصل في تكلفة عملية تصغير الصدر في مستشفى تركي ويز حوالي 2000 دولار مما يجعل هذه التكلفة الأقل سعرًا من بريطانيا ودول أوروبا والولايات المتحدة.
  • في السعودية: تصل تكلفة عملية تصغير الصدر في السعودية بين 22000 ألف ريال إلى 32000 ألف ريال.
  • في مصر: لا يمكن تحديد تكلفة عملية تصغير الصدر في مصر لأنها تعتمد على عدة عوامل والتي ذكرناها مسبقًا، ولكن بصفة عامة فتعتبر تكلفة عملية تصغير الصدر في المتوسط بين 2500 دولار إلى 3000 دولار.

randa kanbar

كاتبة ومحررة من سوريا حاصلة على شهادة الحقوق من جامعة دمشق واعتبر كتابة المقالات بمختلف مواضيعها مهم جدًا وخاصة فيما يتعلق بالمرأة العربية من ناحية الجمال والصحة والعناية بأسرتها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

هذه الإعلانات هي مصدر الدخل لنا عطل مانع الإعلانات لتساعدنا